مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

ما هو دور الذكاء الاصطناعي؟ وهل نحن على استعداد لتسليم مستقبل البشرية إليه؟

يعد الذكاء الاصطناعي مجالًا حديثًا ولكنه أصبح متوغلًا في جميع مجالات الحياة، لكن علينا أن نعرف ما هو دور الذكاء الاصطناعي في المستقبل بالتحديد؟

الذكاء الاصطناعي هو سلوك وخصائص معينة تتسم بها البرامج الحاسوبية، تجعلها تحاكي القدرات الذهنية البشرية وأنماط عملها. ومن أهم هذه الخصائص: القدرة على التعلم والاستنتاج ورد الفعل على أوضاع لم تبرمج في الآلة.

الأهم من ذلك أن دور الذكاء الاصطناعي يتزايد والقوى الخاصة به قد تنضم إلى البشرية في معركة الخطوط الأمامية لإنقاذ الكوكب. وتشير مجموعة من المشاريع البحثية الأخيرة إلى أن العالم جاهز لاستقبال الذكاء الاصطناعي ليلعب دورًا حاسمًا.

– دور الذكاء الاصطناعي في المستقبل

الذكاء الاصطناعي ودوره في المستقبل
الذكاء الاصطناعي ودوره في المستقبل

لقد تم بالفعل رصد فرص دور الذكاء الاصطناعي وتسخيره من أجل الخير في مجموعة واسعة من القطاعات والمواقف بما في ذلك:

الزراعة، وسلاسل التوريد، والرصد البيئي والإنفاذ، وتحسين التنبؤ بالطقس والكوارث والاستجابة لها.

وتدعي الأبحاث، التي أجرتها شركتا PwC UK ومايكروسوفت، أن استخدام الذكاء الاصطناعي للتطبيقات البيئية يمكن أن يساهم بما يصل إلى 5.2 تريليون دولار أمريكي في الاقتصاد العالمي خلال عام 2030.

وهذه الزيادة سيكون قدرها 4.4% مقارنة بالسيناريو الذي لا يتم فيه تطبيق الذكاء الاصطناعي.

– العالم جاهز لتسليم المهام المستقبلية إلى الذكاء الاصطناعي

تسليم معظم المهام إلى الذكاء الاصطناعي في المستقبل
تسليم معظم المهام إلى الذكاء الاصطناعي في المستقبل

كشف البحث الذي أجرته كل من شركة: Oracle وسافانتا للأبحاث وباميلا روكر أن بإمكان البشر العمل مع التكنولوجيا لإحداث تغيير أكثر وضوحًا.

لذا قال 93% من قادة الأعمال إنهم يثقون في تأثير الذكاء الاصطناعي والروبوتات بالإنسان لاتخاذ قرارات تتعلق بالاستدامة والقرارات الاجتماعية.

لكنهم يعتقدون أنه لا يزال هناك مكان للبشر في هذه الجهود، معتقدين أنه ينبغي عليهم:

  • إدارة إجراء التغييرات بنسبة (48%).
  • تثقيف الآخرين بنسبة (46%).
  • اتخاذ القرارات الاستراتيجية بنسبة (42%).

وأشار البحث أيضًا إلى أن هذا هو الوقت المناسب لتسليم المهام المستقبلية إلى الذكاء الاصطناعي.

ويأتي هذا القرار للحفاظ على عدة عوامل منها: الاستدامة وزيادة الإنتاج والتقدم في التكنولوجيا.

نتيجة لذلك سيكون (70%) من الأشخاص مستعدين لإلغاء علاقتهم بعلامة تجارية لا تأخذ هذه الجهود على محمل الجد.

وبالإضافة إلى ذلك سيترك (69%) شركتهم الحالية للعمل من أجل علامة تجارية تركز بشكل أكبر على هذه الجهود.

وأخيرًا علينا جميعًا الإقرار بأن دور الذكاء الاصطناعي يتزايد وسوف يحقق نتائج مذهلة الآن وخلال المستقبل القريب.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

جوجل تطور أداة ذكاء اصطناعي لاقتحام مجال العطور.. تفاصيل

 

الرابط المختصر :
اترك رد