مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

مروان بساط في حواره إلى “عالم التكنولوجيا”: “لينوفو” مُصنع الحواسيب الأول عالميًا وسلسلة Yoga Book تحتوي على أول مكبر صوت دوار في العالم

0 176

حوار: مارينا عزت الفريد

استطاع العملاق الصيني لتصنيع الحواسيب “لينوفو” المُنافسة بقوة في سوق الكمبيوتر، ليصبح أكبر مورد لأجهزة الكمبيوتر الشخصية بالعالم في عام 2019، وتعمل شركة “لينوفو” في أكثر من 60 دولة، وتبيع منتجاتها إلى حوالي 160 دولة، وتتوالى النجاحات لتدخل “لينوفو” إلى سوق الهواتف الذكية في عام 2012، واعتبارًا من عام 2014 أصبحت أكبر بائع للهواتف الذكية في الصين.

 أجرت مجلة “عالم التكنولوجيا” حوارًا مميزًا مع المهندس مروان بساط؛ المدير العام لشركة لينوفو في المملكة، ليعرفنا من خلاله على مزايا منتجات Yoga، وحواسيب ThinkPad، وما قدمته الشركة من دعم لعملائها منذ بداية انتشار “كوفيد-19”.. فإلى نص الحوار:

1- ما مزايا منتجاتYoga وكيف يتم تصميمها لتلبي احتياجات مجموعة المستخدمين الواسعة والمتنوعة؟

تجمع أحدث أجهزةYoga  لدينا بين ميزات الذكاء الاصطناعي المبتكرة وأحدث معالجات Intel Core؛ لتوفّر تجربة مرنة وإبداعية للمستخدم. ويرتكز تصميم كل من حواسيب Yoga على الحرفية والبراعة، وهي تمتاز بنحافتها وموادها الممتازة كالألمنيوم التي تمنحها المظهر الفاخر.

قدمت سلسلة Yoga Book في السوق أول جهاز مزدوج الشاشة في العالم بالتعاون مع E Ink؛ لتتيح للمستخدمين تدوين الملاحظات أثناء إجراء مكالمات الفيديو ورسم التصاميم أثناء مشاهدة الأفلام والمزيد.

وقدمنا خلال مسيرتنا المستمرة في تنويع منتجات مجموعةYoga  مزايا جديدة تضم شاشات بدقة 4K، وأول مكبر صوت دوار في العالم متكامل مع إمكانات الصوت الرائدة في المجال من Dolby Atmos لإغناء تجربة المستخدم.

2- كيف ساهمت مشاركة لينوفو خلال السنوات الماضية في تصميم ألعاب الفيديو في نمو الشركة؟

ينصب تركيزنا على تزويد اللاعبين الجدد والعاديين والمحترفين بقدرة التنافس والاستفادة من أحدث التقنيات وبأسعار معقولة.

وأجرينا بحثًا مكثفًا ضمن مجتمعات الألعاب الإلكترونية والخبراء، وظهر لنا أن الاستثمار في أجهزة متعددة غير ممكن بالنسبة لجزء كبير من اللاعبين؛ لذلك صُممت حواسيب Legion لدينا لتعمل ضمن البيئات المهنية والشخصية، فزودناها بأحدث القطع التقنية لتوفر الطاقة الكافية طوال اليوم ومزايا التصميم الدقيقة والمناسبة لمجموعة متنوعة من البيئات.

وأطلقنا الشهر الماضي مجموعتنا الجديدة من الحواسيب وملحقاتها المصممة للارتقاء بتجربة اللعب إلى المستوى التالي، وتضم تلك الأجهزة Legion 7i و5i وفئة IdeaPad الخاصة بالألعاب التي أُطلقت حديثًا لتوفير الخيارات الواسعة والمناسبة لجميع أنواع اللاعبين.

وتتضمن أبرز هذه الابتكارات مزايا، مثل الكفاءات الحرارية المتقدمة باستخدام تقنية Legion Coldfront 2.0، وعمر البطارية الطويل مع وضع NVIDIA Advanced Optimus Hybrid ودعم OverDrive، مع معدلات تحديث اختيارية بقوة 240 هرتز؛ لتوفير استجابة شبه فورية في الألعاب بأقل من 1 مللي ثانية. وتتوفر تلك التفاصيل الرائعة أيضًا في لوحة مفاتيح Legion TrueStrike؛ حيث تمنع اللوحة توقف الأزرار عن العمل anti-ghosting بنسبة 100% وتوفر أوقات استجابة تبلغ أقل من ثانية، وتمتاز بمفاتيح سلسة لتوفر تجربة لعب أكثر تفاعلًا وحيوية.

ولا تقتصر تجربة الألعاب الإلكترونية بالنسبة لـ “لينوفو” على التصميم وإصدار الأجهزة الجديدة، بل تتعلق أيضًا بتوفير الفرص لسكان منطقتنا، ونحن حاليًا راعي نادي  Nasr Esportsوهو منظمة الألعاب الإلكترونية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا؛ لذا، ينصب تركيزنا على رعاية المواهب المحلية وضمان حصول اللاعبين في المملكة العربية السعودية والمنطقة على نفس الفرص التي يحصل عليها نظراؤهم في جميع أنحاء العالم.

3- كيف تقدم لينوفو الدعم لعملائها خلال فترة انتشار وباء كوفيد-19؟

نحافظ في منهجيتنا على منح الأولوية للعملاء كهدف أساسي؛ لذلك استفادت لينوفو من قوة أعمالنا العالمية للحفاظ على توفير الدعم والخدمات وتقليل أي تأثير محتمل في العملاء بجميع أنحاء العالم خلال فترة انتشار جائحة كوفيد-19.

ولندعم عملاءنا بشكل أفضل عندما كانوا يقضون معظم أوقاتهم في المنزل، قدمت لينوفو تمديد الضمان مجانًا حول العام لمدة تصل إلى 75 يومًا حتى 31 مايو 2020. وكان ينطبق هذا التمديد على جميع الحواسيب الشخصية والأجهزة اللوحية وأجهزة المنزل الذكية من لينوفو وأجهزة الواقع المعزز والافتراضي للمستهلكين والشاشات والملحقات للضمانات التي انتهت صلاحيتها بين 15 مارس و30 أبريل 2020.

وعبر توسيع لينوفو لنطاق تقنياتها وخدماتها الاستهلاكية تمكنت من دعم العملاء في استمرارية بقائهم على اتصال وتعزيز إنتاجيتهم وتجربتهم الترفيهية في المنزل.

4- تعتمد لينوفو حاليًا على توفير الأجهزة النحيفة والخفيفة بأسعار معقولة. هل لك أن تخبرنا عن ذلك؟

نضمن دائمًا تزويد المستخدمين بمجموعة من الخيارات المتنوعة لمنحهم حرية اختيار الحاسوب المناسب لهم. ولا تقتصر هذه الحواسيب على الميزات الرائعة بل يتم توفيرها كذلك بأسعار تنافسية.

وكمثال على ذلك، أطلقنا مؤخرًا سلسلة حواسيب ThinkBook التي صُممت للشركات الصغيرة والمتوسطة التي غالبًا ما تختار أجهزة من فئة المستهلكين بدلًا من الخيارات المهنية بسبب التكلفة وعنصر التصميم، وصممنا لتلبية احتياجاتهم سلسلة حواسيب تدمج بين التصميم الرائع والمزايا والتقنيات المبتكرة التي تضم أحدث ميزات الأمان؛ كي لا تضطر الشركات إلى الاختيار بين التصميم الأنيق والأداء الفائق.

ولدينا أيضًا سلاسل أخرى مثل IdeaPad وYoga، التي تدمج كل منها خفة الوزن وإمكانية الحمل والتنقل إلى جانب التصميم المتميز.

5- ما الميزات المحسّنة في حواسيب ThinkPad؟

تُعتبر أجهزة ThinkPad لدينا الحواسيب المثالية للعمل، فاستطعنا على مر السنين مواصلة بقائنا في مقدمة السوق، وذلك بفضل التزامنا بالابتكار المستمر في عروض ThinkPad.

وكواحد من أول الحواسيب في السوق التي تم تزويدها بتقنية Project Athena من Intel، زُود ThinkPad X1 Carbon بميزات الذكاء الاصطناعي والمساعدة الصوتية المتقدمة؛ لتحسين الأداء والاستجابة لمتطلبات كل شخص بشكل أفضل، فيستطيع الحاسوب مع ميزة الاستئناف الفوري أن يستيقظ من وضع السكون في أقل من ثانية، كما يمتاز بتقنية RapidCharge التي تمكنه من شحن ما يصل إلى أربع ساعات من عمر البطارية بعد شحنه لمدة نصف ساعة فقط.

وأصبحت سلسلة ThinkPad، التي وسعناها مؤخرًا، تتضمن X13 وX13 Yoga الذين يدمجان الأداء والأمان معًا. ويتميز كل من ThinkPad X13 وX13 Yoga بمزايا الخصوصية الذكية، مثل ميزة الخصوصية full HD 500 لحماية شاشة المستخدم من عيون الآخرين.

 

6- ما المشاكل التي تواجهها شركتك في السوق السعودي وكيف يتم حلها؟

تمتاز شركتنا بمكانة ممتازة منحتنا لقب مُصنّع الحواسيب الأول في جميع أنحاء العالم من حيث عدد الشحنات، وهي شهادة على سعينا المستمر إلى دعم الابتكار. وتولينا في الربع الأول من عام 2020 وحده شحن أكثر من 12.8 مليون وحدة على مستوى العالم (الحواسيب المكتبية والمحمولة ومحطات العمل)، وحافظنا على مكانتنا كمصنع الحواسيب الأوّل في جميع أنحاء العالم.

أدى إغلاق المصانع بالنسبة لجميع الشركات إلى تأثيرات قصيرة المدى، لكننا تمكنا لحسن الحظ من تقليص هذه التأثيرات؛ من خلال الاستفادة من شبكتنا العالمية التي تضم أكثر من 30 موقع تصنيع، وساعدت هذه المواقع في إعادة التوازن إلى الإنتاج وضمان سلامة الموظفين في الدرجة الأولى.

ويبقى تركيزنا الآن على ضمان استمرارنا في تلبية طلب المستهلكين المحليين، من خلال الاستجابة لمطالب المستخدمين والتكيُّف مع احتياجاتهم.

7- ما هي العائدات التي حققتها شركتكم خلال السنة المالية الماضية؟

شهد أداؤنا في الربع الثالث تحقيق “لينوفو” إيرادات إجمالية عالية وإيرادات مرتفعة قبل الضرائب؛ وذلك بفضل تفانينا في تطوير الحلول التقنية المتطورة. وحققنا رقمًا قياسيًا بلغ 14.1 مليار دولار أمريكي، والنمو الربعي العاشر على التوالي سنويًا، وسجل دخلنا قبل الضرائب نموًا بنسبة 11% مقارنة بالربع ذاته من العام السابق وصل إلى 390 مليون دولار أمريكي وزاد صافي الدخل أيضًا بنسبة 11% على أساس سنوي، ووصل إلى 258 مليون دولار أمريكي.

وتستمر مجموعة الأجهزة الذكية (IDG) في قيادة أداء لينوفو القوي؛ حيث حققت مجموعة الحواسيب والأجهزة الذكية (PCSD)، أحد وحدتي أعمال IDG، أرقامًا قياسية للإيرادات بلغت 11.1 مليار دولار أمريكي، وأظهرت نتائج هذا التقرير قدرة الأداء العالمي لشركة لينوفو، واستمر النمو في فئات الألعاب والأجهزة النحيفة والخفيفة والشاشات ومحطات العمل وأجهزة Chromebook في التضاعف وتجاوز السوق بشكل كبير وأرقام مضاعفة على أساس سنوي.

وشهدنا، من حيث النمو في المملكة العربية السعودية، زيادة في المبيعات ضمن جميع فئات الحواسيب المحمولة، وأصبح المزيد من السكان يستثمرون في التقنيات الجديدة التي تُسهل العمل والتعلم عن بُعد. كما شهدت الألعاب الإلكترونية، التي كانت تستقطب الجمهور في المملكة، ارتفاعًا كبيرًا، وحافظ عشاق الألعاب -بفضلها- على استمرارية الترفيه والتواصل مع أحبائهم.

ونتيجة لذلك، أصبحت حصة لينوفو الحالية في سوق الحواسيب الشخصية في المملكة تبلغ 24.7% لنصبح في المركز الأول. وكان هذا الإنجاز مدفوعًا بالنمو الملحوظ في قطاعنا التجاري الذي تبلغ حصته السوقية 36.9% وكذلك قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة بنسبة 33.5% على التوالي. وهذا على الرغم من تراجع سوق الحواسيب الشخصية في المملكة بنسبة 15.3% على أساس سنوي و37.8% على أساس ربع سنوي. ونعتقد بأن هذا يعود إلى ازدياد الشركات والأفراد الذين اختاروا العمل عن بُعد وتقدير بعضهم لقيمة منتجات وخدمات لينوفو.

وفي مسيرتنا للحفاظ على نجاح أعمالنا وتلبية المطالب المحلية ومساعدة الآخرين، سنستمر في الاستفادة من شبكة شركائنا؛ لجلب التقنيات الجديدة إلى المملكة وتمكين السكان من العمل بإنتاجية أكبر وتعزيز الاتصال والترفيه.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.