مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

مراجعة تقنية للحاسوب المحمول “iMac 2020” من “أبل”

0 692

يعد “iMac 2020” مقاس 27 بوصة أحدث حواسيب لشركة “أبل” في مجموعتها المميزة من الكل في واحد، ما يوفر عددًا من الترقيات الرائعة التي ستجذب بشكل خاص الذين يعملون من المنزل، وهو أمر متزايد بسبب وباء فيروس كورونا.

وبينما كنا نأمل في الحصول على iMac جديد في عام 2020، تجاوزت ترقية “أبل” توقعاتنا من نواح كثير، ما أعطى “iMac 2020” مقاس 27 بوصة أحدث معالجات الجيل العاشر Intel Comet Lake، ومحركات أقراص الحالة الصلبة السريعة (SSD) عبر جميع أنحاء العالم. بالإضافة إلى اللوحة، وبطاقات الرسومات AMD Radeon Pro القوية و128 جيجابايت من ذاكرة الوصول العشوائي.

هناك أيضًا كاميرا ويب جديدة بدقة 1080 بيكسل (Face Time HD) وميكروفونات بجودة الاستوديو. وتُعد هذه أخبارًا رائعة لأي شخص يقوم بإجراء الكثير من مكالمات الفيديو مؤخرًا.

ومع ذلك، في حين أن المواصفات ستثير إعجاب الكثير منا، فإن أي شخص يتوقع تغييرًا جذريًا في التصميم سيصاب بخيبة أمل؛ حيثيبدو جهاز iMac مقاس 27 بوصة تمامًا مثل الطرازات السابقة.

  • السعر والتوافر:

تم طرح جهاز “iMac 2020”مقاس 27 بوصة للبيع في اللحظة التي أعلنت فيها شركة “أبل” عن ذلك، ما يعني أنه يمكنك طلب واحد الآن من خلال “أبل”، مع اتباع متاجر Apple Store الفعلية وموزعي “أبل” المعتمدين.

ويواصل “iMac 2020”مقاس 27 بوصة إبهار المستهلكين لإطلاقه بنفس سعر الجيل السابق، ما يعني أن الطراز الجديد يُباع بسعر 1799 دولارًا.

وعلى الرغم من أن التكوينات الأساسية لـ iMac مقاس 27 بوصة باهظة الثمن، إلا أنها أرخص من الحاسوب المحمول “Microsoft SurfaceStudio 2” على سبيل المثال، كما يأتي “iMac 2020”بـ (Apples all-in-one) بمكونات أفضل بكثير بالنسبة للجزء الأكبر.

  • التصميم:

كما ذكرنا سابقًا، يظل تصميم iMac الجديد مقاس 27 بوصة دون تغيير إلى حد كبير عن الموديلات السابقة، باستثناء أنه مع الانتقال إلى تخزين SSD، يكون الجهاز أخف قليلًا. الاختلاف الوحيد الملحوظ الآخر في التصميم هو أن شاشة Retina 5K تأتي الآن بزجاج نانو، لكن هذا اختيار إضافي.

بخلاف ذلك، فإن مظهر وأبعاد “iMac 2020” الجديد هي نفسها الموديلات السابقة، وحتى أكثر محبي “أبل” المتحمسين من المحتمل أن يدركوا أن ذلك يرجع إلى القليل من التحديث.

كان التصميم الحالي موجودًا منذ عام 2012 (وكان ذلك تعديلًا طفيفًا نسبيًا عن التصميم المستخدم منذ عام 2009)، وعلى الرغم من أنه أقدم من تصميمات أجهزة الكمبيوتر الأخرى في تلك الفترة، إلا أنه بدأ النظر إلى عمره من بعض النواحي.

على سبيل المثال، تبدو الحواف التي تحيط بالشاشة قديمة بشكل خاص هذه الأيام، عندما تستخدم أجهزة الكمبيوتر الكل في واحد المنافسة إطارات أكثر نحافة تجعلها تبدو حديثة وتحافظ على الحجم الكلي لأسفل.

الشاشة نفسها هي نفسها طراز العام الماضي؛ لذا ستحصل على شاشة Retina 5K مقاس 27 بوصة بدقة تبلغ 5.120 × 2880، جنبًا إلى جنب مع سطوع 500 شمعة/المتر المربع ودعم النطاق اللوني العريض P3، هذا يجعلها آلة ممتازة لمحرري الصور والفيديو.

تأتي الشاشة أيضًا بتقنية True Tone، التي توجد أيضًا في أجهزة iPad وiPhone وMacBooks، يقوم True Tone بضبط درجة حرارة لون الشاشة اعتمادًا على الإضاءة المحيطة المستخدمة فيها.الفكرة هي أن هذا سيوفر ألوانًا أكثر حيوية، مع تقليل إجهاد العين.

أكبر تغيير على “iMac 2020” مقاس 27 بوصة، هو في الواقع التغيير إلى الزجاج النانوي؛ إذ تعمل هذه المادة على تشتيت الضوء “على مستوى النانومتر” في محاولة للقضاء على الانعكاسات والوهج عند استخدامها، حتى في ضوء الشمس المباشر، مع نقص ملحوظ في الانعكاسات بغض النظر عن نوع الإضاءة المستخدمة.

قد لا يجذب دفع 500 دولارًا إضافيًا للنسيج النانوي الجميع، ولا يزال الزجاج القياسي يقوم بعمل لائق لتقليل الانعكاسات المشتتة للانتباه.

  • الأداء:

نظرًا لأن هذه مراجعة عملية مبكرة لجهاز “iMac 2020” مقاس 27 بوصة؛ لم يكن لدينا الوقت للتعمق في أداء الجهاز.

ومع ذلك، فإن الانطباعات الأولية مشجعة للغاية؛ حيث يتم تشغيل الجهاز بسرعة، كما تتوقع من جهاز “أبل” جديد، ويتم استخدام SSD بسرعات نقل بيانات تصل إلى 3.4 جيجابايت/ ثانية بشكل جيد.

يجب أن تعطي معالجات إنتل من الجيل العاشر الجديد أيضًا دفعة جيدة في الأداء مقارنة بالطرازات السابقة. وإذا كانت الزيادات في الأداء في العالم الحقيقي تعكس هذه الادعاءات، فهذا يعني أن “iMac 2020” الجديد سيقدم حقًا تحسينًا كبيرًا على سابقه، وهذا أمر مثير للإعجاب بشكل خاص بالنظر إلى أنه يتم إطلاقه بنفس سعر الطراز السابق.

تُعد وحدات معالجة الرسومات AMD Radeon Pro 5000 الجديدة أيضًا خطوة كبيرة من وحدات معالجة الرسومات Radeon Pro Vega 48 في iMac السابق، وتعد “أبل” بأداء رسومات أسرع بنسبة تصل إلى 55%.

تأتي أجهزة iMac الجديدة أيضًا مزودة بشريحة Apple T2 Security، والتي توفر تشفيرًا سريعًا للبيانات وتضمن عدم العبث بأي برنامج تم تحميله أثناء عملية التمهيد.

وهناك كاميرا FaceTime HDمحسّنة مع كاميرا بدقة 1080 بيكسل، والتي تؤكد “أبل” أنها لا تقدم تضحيات عندما يتعلق الأمر بأداء الإضاءة المنخفضة فقط من أجل وحدات بيكسل إضافية.

في الواقع، ستساعد شريحة T2 Security في تحسين جودة الصورة من كاميرا الويب، كما تدعي “أبل”، باستخدام معالج إشارة الصور الذي يتحكم في تعيين النغمات والتعرض واكتشاف الوجه أيضًا.

هناك أيضًا مجموعة ميكروفون جديدة بجودة الاستوديو، والتيتأتي جنبًا إلى جنب مع كاميرا الويب FaceTime HD، وستضمن لك رؤيتك وسماعك بجودة فائقة الوضوح في الاجتماعات ومكالمات الفيديو.

أما بالنسبةلمكبرات الصوت الفعلية لجهاز “iMac 2020” مقاس 27 بوصة فهي لم تتغير، ستتعامل شريحة T2 Security مع معادل الصوت المتغير لتحسين جودة الصوت، بما في ذلك الجهير الأعمق.

ستكون كل هذه الترقيات جذابة بشكل خاص للأشخاص الذين يعملون من المنزل والذين يبحثون عن جهاز متعدد الإمكانات جديد.

  • الحكم:

إن انطباعاتنا المبكرة عن “iMac 2020” مقاس 27 بوصة إيجابية للغاية. وتعني التغييرات التي أجرتها “أبل” في الأجهزة أن هذا النموذج يمكن أن يقدم قفزة ملحوظة للغاية مقارنة بما عُرض في العام الماضي. وحقيقة أن “أبل” تلتزم بنفس سعر الطراز السابق تستحق الثناء مرة أخرى.

وأجرت “أبل” أيضًا بعض التغييرات الذكية، خاصةً على كاميرا الويب والميكروفونات، والتي ستفيد الأشخاص الذين يعملون من المنزل، وفي المناخ الحالي يُعد هذا خطوة حكيمة (ومرحبًا بها).

قد يجد العديد من الأشخاص الذين يعملون الآن من المنزل أنهم بحاجة إلى جهاز كمبيوتر شخصي جديد وقوي، ويعتبر الكمبيوتر متعدد الإمكانات خيارًا رائعًا؛ حيث يسهل إعدادهم ولا يشغلون مساحة كبيرة. يبدو أن “iMac 2020” الجديد يمكن أن يكون واحدًا من أفضل الأجهزة المتكاملة للعاملين في المنزل بسبب تصميمه الرقيق وأجزائه الداخلية القوية.

ومع ذلك، فإن تصميم “iMac 2020” غير المتغير بدأ في التآكل قليلًا،نعم لا تزال “أبل” مبدعة وجذابة، لكنها تبدو قديمة بعض الشيء مقارنة ببعض منافسيها.

و في حين أن مكبرات الصوت الفعلية لجهاز “iMac 2020” مقاس 27 بوصة لم تتغير، ستتعامل شريحة T2 Security مع معادل الصوت المتغير لتحسين جودة الصوت.

وستكون كل هذه الترقيات جذابة بشكل خاص للأشخاص الذين يعملون من المنزل ويبحثون عن جهاز جديد متعدد الإمكانات.

المصدر:Techradar: Hands on: Apple iMac 27-inch (2020) review
الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.