مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

طريقة جديدة لإرجاع المحتوى الخاص بك على “فيسبوك” عند إزالته

0 217

يعمل موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”،وخدمة الصور الخاصة به “إنستجرام”، على طرح طريقة جديدة لتواجه تحديًا إذا كنت تعتقد أن المحتوى الخاص بك تم سحبه بشكل خاطئ.

تزيل الشبكات الاجتماعية ملايين المنشورات والصور ومقاطع الفيديو كل ثلاثة أشهر لانتهاكها قواعدها ضد العري وخطاب الكراهية وأنواع أخرى من المحتوى المسيء. إذا تأثرت، يمكنك أن تطلب من “فيسبوك” و”إنستجرام” مراجعة القرار، لكن هذا لا يضمن التراجع.

الآن لديك خيار آخر، فبدءًا من يوم الخميس الماضي يمكنك أن تطلب من مجلس إشراف جديد إلقاء نظرة أخرى على حالتك، وإذا حكم المجلس لصالحك، فستتم استعادة المحتوى. في الأشهر المقبلة سيتمكن المستخدمون أيضًا من تقديم استئناف إلى المجلس بشأن المحتوى الذي يعتقدون أنه كان يجب إزالته، ويتكون المجلس من 20 خبيرًا وقادة مدنيين، بما في ذلك رئيس وزراء الدنمارك السابق، الحائز على جائزة نوبل للسلام، وأساتذة القانون والصحفيين.

من جهتها، قالت “هيلي تورنينج شميت”؛ رئيسة الوزراء السابقة في الدنمارك، في مؤتمر صحفي الخميس،”يتم إنشاء مجلس الرقابة ليس فقط ليكون بمثابة حل سريع أو شامل، ولكن أيضًا لتقديم فحص مستقل نقدي لنهج “فيسبوك” لمعالجة بعض أهم مشكلات المحتوى”.

– وفيما يلي سنتعرف على كيفية عمل الطريقة الجديدة الخاصة بالمحتوى:

بعد اتخاذ قرار إزالة نهائي للمحتوي قد تتلقى رسالة في صندوق الوارد الخاص بالدعم داخل تطبيق “فيسبوك”أو”إنستجرام” تتضمن معرفًا مرجعيًا للوحة الرقابة. إذا تلقيت هذا المعرف، فإن منشورك مؤهل للمراجعة من قِبل المجلس، وأمامك 15 يومًا لتقديم استئناف.

للقيام بذلك ستحتاج إلى زيارة موقع الويب الخاص بلوحة الرقابة والنقر فوق “بدء التقديم” الموجود في الجزء السفلي من قسم عملية الطعون. سيُطلب منك تسجيل الدخول إلى حسابك على “فيسبوك” أو “إنستجرام”، بناءً على المكان الذي نشرت فيه المحتوى.

بعد إدخال المعرّف المرجعي الخاص بك والموافقة على كيفية استخدام معلوماتك، ستجيب عن أسئلة حول سبب النشر، ولماذا تُقدم الاستئناف، ولماذا تعتقد أن القرار كان خاطئًا؟ بعد تقديم قضيتك إلى اللوحة، يمكنك تتبع التحديثات.

إذا تم اختيار قضيتك للمراجعة، فسيقوم مجلس الرقابة بإصدار تفسير عام لحكمه. (يمكن للمستخدمين أن يطلبوا من المنتدى عدم مشاركة معلومات التعريف الشخصية عنهم).

ستكون بعض محتويات “فيسبوك” و”إنستجرام” فقط مؤهلة للمراجعة من قِبل مجلس الرقابة. على سبيل المثال، لن يقوم المنتدى بمراجعة الإعلانات أو الرسائل المباشرة، ولن يلقي المجلس أيضًا نظرة أخرى على صور استغلال الأطفال؛ لأن إعادة الصور قد تكون غير قانونية. يتم طرح التغييرات بمرور الوقت؛ لأن “فيسبوك” يريد ضمان استقرار منتجات اللوحة والمستخدمين؛ ما يعني أنه قد يتعين عليك الانتظار قبل أن يصبح هذا الخيار متاحًا لك.

يحتوي موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” على مليارات من المستخدمين النشطين شهريًا على مستوى العالم وكمية هائلة من المحتوى؛ لذلك من المحتمل أن تواجه صعوبة في جعل المنتدى يراجع حالتك،ويمكن لمجلس الإدارة أيضًا النظر في الحالات التي يحيلها “فيسبوك” وسيتعين عليه تقييم ما إذا كانت مهمة وذات صلة عالميًا ويمكن أن تؤثر في السياسة المستقبلية للشبكة الاجتماعية أم لا.
يعطي مجلس الإدارة الأولوية للحالات التي يعتقد أنها قد تؤثر في عدد كبير من المستخدمين، أو مهمة للخطاب العام أو التي تثير أسئلة رئيسية حول سياسات “فيسبوك”.

وذكر ” برنت هاريس”؛ الذي يشرف على الحوكمة في “فيسبوك”: “لا أعتقد أن هناك أي سؤال -على الرغم من أن المجلس سيأخذ عددًا قليلًا فقط من الحالات في البداية- عن أن تلك الحالات لديها القوة والإمكانية لتكون مؤثرة بشكل مذهل في العالم”.

ولمساعدة مجلس الإدارة في مراجعة الحالات المقدمة، أنشأ “فسبوك” أداة تتيح للمجلس تتبع ما تم إرساله وفرز الحالات بناءً على الموضوعات. وسيرى المجلس عدد المرات التي تم الإبلاغ فيها عن جزء من المحتوى، بالإضافة إلى معلومات أخرى حول القضية.

قد يستغرق الأمر أيضًا بعض الوقت قبل أن يتخذ المجلس قرارًا بشأن القضية؛ حيث أمامه ما يصل إلى 90 يومًا لدعم أو إلغاء قرار الإزالة. يمكن لـ “فيسبوك” إرسال حالة إلى اللوحة للمراجعة السريعة، والتي قد تستغرق ما يصل إلى 30 يومًا.

المصدر: Cnet: Facebook pulled down your post. Here’s how to challenge that decision

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.