مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

شركة ناشئة تنجح في إطلاق أول صاروخ يعمل بالوقود الحيوي

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

أطلقت الشركة الناشئة “bluShift Aerospace”، ومقرها ولاية مين، أول صاروخ تجاري في العالم يعمل بالوقود الحيوي يوم الأحد 31 يناير.

الصاروخ الأولي للوقود الحيوي، المسمى Stardust 1.0، انطلق على الرغم من درجات الحرارة المنخفضة والارتفاع المنخفض “1.219 متر”، إلا أنه يمثل علامة بارزة لشركة تهدف إلى إطلاق أقمار صناعية صغيرة مثل (CubeSat) إلى الفضاء باستخدام بقايا المزارع للوقود.

تم إطلاق Stardust 1.0 من مدرج مغطى بالثلج في مركز Loring التجاري في لايمستون بولاية مين. وبعد فترة وجيزة من وصوله إلى أقصى ارتفاع له، نشر الصاروخ مظلة ليهبط بأمان إلى الأرض.

النموذج الأولي هو صاروخ صغير مدعوم بوقود صلب “مشتق حيويًا”، ويبلغ ارتفاعه 6 أمتار ولديه القدرة على حمل 8 كجم من الحمولة.

قبل إطلاق Stardust 1.0 يوم الأحد 31 يناير، كان لديه العديد من محاولات الإطلاق الفاشلة، أحدها في 14 يناير تم منعه بسبب سوء الأحوال الجوية، في حين تم إبطال المحاولة الأولية يوم الأحد 31 يناير؛ بسبب مشكلة ضغط مع صمام مؤكسد.

في المحاولة الثالثة من اليوم، في منتصف فترة ما بعد الظهر، ترك Stardust 1.0 سكة الدعم الخاصة به وأطلق 1219 مترًا قبل أن ينشر مظلته وينزل عائدًا إلى الأرض.

من ناحية أخرى تمتلك الشركة محركًا صاروخيًا قابل للتكيف المعياري لإطلاق المركبات (MAREVL)، وهو يستخدم وقودًا حيويًا صلبًا مملوكًا تصفه الشركة بأنه غير سام ومحايد للكربون ومصدره رخيص من المزارع عبر أمريكا.

وتتضمن الخطوة التالية للشركة تطوير صاروخين: Stardust 2.0 والصاروخ الأكبر Starless Rogue. سيتم بناء هذه الصواريخ لنشر الحمولات في الفضاء بتكلفة تصل إلى 300000 دولار.

يذكر أن شركة “bluShift Aerospace” تأسست في عام 2014، من قِبل فريق مكون من ثمانية أشخاص، وهي تهدف إلى إطلاق أقمار صناعية صغيرة في مدارات قطبية من ساحل مين في الولايات المتحدة.

تهدف الشركة أيضًا إلى استهداف العملاء الذين يريدون مزيدًا من التحكم والمرونة في مداراتهم أكثر مما يمكن أن يوفره لهم مزودو الإطلاق الكبار مثل شركة ” SpaceX”، الذي غالبًا ما يتم إطلاق حمولاته الثانوية ضمن حدود طريق محدد مسبقًا إلى محطة الفضاء الدولية.

تخطط bluShift Aerospace أيضًا لبناء صاروخ مداري يسمى (Red Dwarf)، والذي من شأنه إطلاق أقمار صناعية نانوية يصل وزنها إلى 30 كجم إلى المدار مقابل 60 ألف دولار للكيلو جرام.

وفازت “bluShift Aerospace” بمنحة وكالة “ناسا” الفضائية بقيمة 125 ألف دولار هذا العام.

وبذلكتنضم الشركة إلى قائمة الشركات الناشئة المثيرة في مجال الصواريخ التي تهدف إلى التنافس مع أمثال “SpaceX” من خلال توفير وسيلة أرخص  نسبيًا لإطلاق أقمار صناعية وحمولات علمية في الفضاء.

اقرأ أيضًا:

شركة “Rocket Lab” تنجح في إطلاق المهمة الأولى لعام 2021

 

ولمتابعة أحدث الأخبار الاقتصادية اضغط هنا

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.