مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

خطوة نحو توفير الطاقة.. “رولز رويس” تطور 16 محطة نووية

0 42

أطلقت شركة “رولز رويس”، لأول مرة، خططًا لبناء ما يصل إلى 16 محطة نووية صغيرة في بريطاينا. جاء ذلك وفقًا لتقرير أولي من شبكة الإذاعة البريطانية “BBC”.

تهدف هذه المفاعلات الجديدة إلى سد فجوة في شبكة الطاقة ناتجة عن اقتراب تاريخ انتهاء الصلاحية في شبكة الطاقة النووية للدولة. ومن المتوقع أن تتوقف ستة من المفاعلات النووية السبعة في بريطانيا عن العمل قبل عام 2030. بشكل عام، سيساهم هذا المشروع في توفير 20٪ من كهرباء بريطاينا.

وقالت “رولز رويس” إنه من الأفضل بناء العديد من المحطات النووية الأصغر من “وحدات”، بدلًا من تنفيذ مشاريع نووية ضخمة في الحقول الموحلة عبر الريف الإنجليزي. والهدف هو إعادة هندسة الطاقة النووية؛ بحيث تعمل مثل مجموعة Lego عالية التقنية.

سيتم تبسيط المشروع إلى سلسلة من مئات الوحدات التي يمكن إنتاجها في مصنع مركزي، ثم يتم شحنها على الطريق إلى مواقع التجميع. في نهاية المطاف، يجب أن يساعد هذا الجهد على الصعيد الوطني في خفض التكلفة غير العملية المرتبطة عادةً بالطاقة النووية.

وترجع التكلفة المرتفعة إلى معايير الأمان العالية جدًا المطلوبة لبناء محطات طاقة نووية ضخمة ومعقدة. بالإضافة إلى ذلك، نظرًا لأنه تم بناء عدد قليل جدًا منها؛ توجد فرص قليلة للمهندسين للتعلم من الأخطاء.

ومن المتوقع أن ينتج كل مصنع صغير 440 ميجا وات من الكهرباء، وهو ما يكفي بشكل أساسي لتشغيل مقاطعة شيفيلد. ويأمل الخبراء _بمجرد توفر الطاقة_ أن تكلف حوالي 2.62 مليار دولار (ملياري جنيه إسترليني).وأولى المصانع المعيارية القادمة قد تعمل بكامل طاقتها في غضون 10 سنوات، وبعد ذلك سوف يقومون ببناء وتركيب اثنين كل عام.

وذكرت “رولز رويس” إن ذلك سيوفر 6000 وظيفة جديدة في ميدلاندز، بالإضافة إلى شمال إنجلترا على مدار السنوات الخمس القادمة. وتعتقد الشركة أن هذا من المحتمل أن يصبح صناعة تصدير، بالإضافة إلى إنتاج كهرباء منخفضة الكربون، وهو أمر ضروري وسط الآثار المتسارعة لتغير المناخ العالمي.

ويضم المشروع مجموعة “المفاعل المعياري الصغير” (SMR) التابع لشركة البناء ” Laing O’Rourke”  والمختبر النووي الوطني. وفي عام 2019 تلقت مجموعة (SMR) ما يقرب من 23 مليون دولار (18 مليون جنيه إسترليني) لبدء تصميم مفهوم (SMR) الجديد.

ومن المتوقع أن يعلن رئيس الوزراء البريطاني عن تخصيص ما لا يقل عن 262 مليون دولار (200 مليون جنيه إسترليني) للمشروع كجزء لا يتجزأ من الخطة الخضراء التي طال انتظارها للتعافي الاقتصادي الوطني.

وتدعي الحكومة البريطاينة أن المصادر النووية الجديدة للطاقة أمر بالغ الأهمية بالنسبة إليها لتحقيق هدفها الصافي للانبعاثات الصفرية قبل عام 2050. سيتم هذا وفقًا للهدف، وهو موازنة كل الكربون المنبعث من الصناعة بالتساوي مع الكمية الممتصة في الغلاف الجوي.

أخيرًا، بينما يتم التخطيط لبناء 16 محطة نووية صغيرة لمساعدة بريطانيا في الانتقال إلى صافي الطاقة الصفرية، يتوقع الكثيرون زيادة خطيرة في الطلب على الكهرباء في العقود القادمة؛ نظرًا لأن معظم احتياجات النقل والتدفئة المنزلية في العالم تعتمد بشكل كبير على الوقود الحفري. ولا يحل هذا المشروع كل شيء، لكنه قد يكون خطوة في الاتجاه الصحيح.

المصدر:

Interestingengineering: Rolls-Royce Developing 16 Mini-Nuclear Plants to Help Power UK

اقأ أيضًا:

نجاح أول تجربة لنقل الركاب في كبسولة

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.