مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

بعد الإبلاغ عن حوادث.. تيسلا تجمع لقطات من خارج وداخل السيارات ذاتية القيادة

عالم التكنولوجيا     ترجمة 

 

تطلب شركة تيسلا لصناعة السيارات ذاتية القيادة الآن من المالكين أن يقبلوا بأن تجمع الشركة فيديوهات من داخل السيارة وخارجها في حالة وجود خطر على السلامة أو حادث.

وتُعد هذه هي المرة الأولى التي تقوم فيها شركة تيسلا بجمع لقطات لأفراد معينين، بينما تستخدم الشركة منذ سنوات لقطات من داخل وخارج السيارات ولكنها كانت تؤكد دائمًا أن اللقطات لا ترتبط أبدًا بسيارتك، وأنه يتم استخدامها فقط لتدريب نظام التعلم الآلي وتحسين مزايا المرشد الآلي والقيادة الذاتية الكاملة.

بعد الإبلاغ عن حوادث.. تيسلا تجمع لقطات من مختبرى القيادة الذاتية الكاملة
بعد الإبلاغ عن حوادث.. تيسلا تجمع لقطات من مختبرى القيادة الذاتية الكاملة

 

وتقول الشركة: من خلال تمكين برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي يوافق مالك السيارة على جمع تيسلا للبيانات المرتبطة برقم تعريف السيارة، وذلك من خلال الكاميرات الخارجية للسيارة وكاميرا المقصورة في حالة حدوث مخاطر أو اصطدامات.

 

 

بعد الإبلاغ عن حوادث.. تيسلا تجمع لقطات من مختبرى القيادة الذاتية الكاملة

 

يذكر أن هذا التحديث يأتى بعد ما تم الإبلاغ عن أول حادث متعلق ببرنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي في وقت سابق من هذا الشهر.

وقد ظهر أيضًا تقرير من إدارة السلامة الوطنية على الطرق العامة (NHTSA)، ادعى فيه مالك لسيارة تيسلا أن برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي تسبب في حدوث عطل.

والجدير بالذكر أن التحديث الجديد يأتي أيضًا مع تحديثات برنامج القيادة الذاتية الكاملة التجريبي 10.5، التي تتضمن مجموعة من المزايا الجديدة، بما في ذلك القدرة على اختبار مناورة تجنب الاصطدام.

وترسل الشركة هذا التحديث للمالكين الذين اشتروا حزمة القيادة الذاتية الكاملة، وسجلوا 98 نقطة وما فوق في نظام نقاط سلامة السائق.

 

المصدر:

Tesla requires Full Self Driving testers to allow video collection in case of a crash

اقرأ أيضًا:

تيسلا الأمريكية تسجل رقمًا قياسيًا جديدًا في الربع الثالث من 2021

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.