مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

البحرين تختار تقنية نوكيا الرقمية لتحديث شبكة توزيع المياه

14

 

عالم التكنولوجيا    ترجمة

 

تستخدم هيئة الكهرباء والماء البحرينية تقنية نوكيا لتحديث شبكة توزيع المياه، وفي المرحلة الأولى سيغطي المشروع منطقة المحرق في البحرين وشبكة LTE خاصة للربط الصناعي.

 

في البداية ستقوم الشبكة بتوصيل 500 محطة فرعية ثانوية وست محطات فرعية أولية بالموقع المركزي. 

من جهته يقول كمال بلوط؛ رئيس قسم المبيعات بشركة “نوكيا”  لمنطقة الشرق الأوسط، في بيان صحفي، إن تكنولوجيا الشركة توفر شبكات لاسلكية عريضة النطاق وموثوقة وعالية السرعة لعملاء المرافق.

 

وأضاف بلوط: “تعمل تقنية LTE الخاصة على تمكين مؤسسات المرافق في جميع أنحاء العالم من تبسيط إدارة الشبكة واستخدام الأتمتة لخفض التكاليف”.

 

وتشمل الأجهزة والبرامج الخاصة بالمشروع ما يلي:

 

جهاز التوجيه اللاسلكي Nokia IP / MPLS 7705 SAR-Hmc لاتصالات الشبكة الذكية

 

توفر وحدة التنقل المدمجة من Nokia الوظائف الأساسية للحزمة المتنقلة للنطاق العريض المتنقل وإنترنت الأشياء والاتصالات من نوع الآلة Nokia Network Services Platform لأتمتة IP والشبكات الضوئية.

 

جهاز راديو Nokia LTE لإدارة السعة

 

خلال المرحلة الثانية من المشروع ستربط الشبكة آلاف المحطات الفرعية الثانوية ومئات المحطات الفرعية الأولية المنتشرة في جميع أنحاء البلاد.

 

ومملكة البحرين هي دولة جزرية في الخليج العربي تضم 50 جزيرة طبيعية و33 جزيرة اصطناعية. والمحرق مدينة في جزيرة المحرق تشتهر بالأزقة الضيقة والمنازل البحرينية التقليدية. ويقع مطار البحرين الدولي في المحرق.

 

المدن الذكية وتغير المناخ والبنية التحتية للمياه

يؤدي تغير المناخ إلى زيادة وتيرة الجفاف، وفقًا لتقرير حديث للأمم المتحدة. وأيضًا  مع نمو سكان العالم  سيزداد الطلب على المياه أيضًا.

وقال أحد الخبراء في مقابلة مع وكالة “بلومبرج” إن مخططي المدن سيتعين عليهم تلبية الطلب المتزايد على المياه من القطاعات السكنية والصناعية والبيئية على المدى القصير والطويل. وتقاس المياه أقل من الأنظمة الأخرى، وفقًا لخبير استخدام المياه دراغان سافيك؛ ما يجعل إدارتها أكثر صعوبة.

 

وهذا يعني إعادة تدوير المياه وتقليل الاستخدام وجعل أنظمة المياه أكثر كفاءة؛ لذا فإن أصحاب المنازل والمدن سيحتاجون إلى استخدام التكنولوجيا لتحقيق هذه الأهداف. وتُعد تقنية إنترنت الأشياء جزءًا من الحل لاكتشاف التسريبات في وقت أقرب ومراقبة الاستخدام. وتستخدم إحدى شركات تكساس الحوسبة المتطورة وأجهزة استشعار إنترنت الأشياء لمساعدة المدن في تحديث البنية التحتية للمياه المتداعية وعدادات المياه غير الدقيقة.

 

وتشمل فاتورة البنية التحتية الجديدة في الولايات المتحدة 55 مليار دولار لتحسين أنظمة المياه. وذكرت الجمعية الأمريكية للمهندسين المدنيين، في تقرير حديث حول البنية التحتية للمياه، أن “هناك حاجة لمليارات الدولارات كل عام لتجديد واستبدال الأنابيب القديمة والمضخات ومرافق التخزين ومحطات المعالجة التي تضمن توصيل المياه النظيفة إلى المنازل والشركات ونقلها ونقلها بعيدًا”.

 

المصدر

 

المملكة والبحرين تفعلان الربط الإلكتروني للجواز الصحي تسهيلاً لحركة المسافرين والحفاظ على سلامتهم
الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.