مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

ابتكار أجهزة استشعار يمكن ارتداؤها لمراقبة تلوث الهواء

0 285

كشفت دراسة حديثة عن أن ما يصل إلى واحدة من كل تسع وفيات في جميع أنحاء العالم  تحدث بسبب التعرض للهواء السام، وتقدم مجموعة متزايدة من الأبحاث أدلة تربط بين التعرض لتلوث الهواء وعدد كبير من الأمراض، بما في ذلك العديد من أنواع السرطان، ومرضا الزهايمر والخرف.

 

يُعد تلوث الهواء من المخاطر الصحية التي تؤثر في معظم الناس؛ حيث يعيش أكثر من 90٪ من الأشخاص حول العالم في مناطق يتجاوز فيها تلوث الهواء المعدل الآمن الذي حددته  منظمة الصحة العالمية (WTO).

 

ويركز العلماء حاليًا على فهم المزيد عن تلوث PM2.5 ، في إشارة إلى ملوثات الهواء التي يقل قطرها عن 2.5 ميكرومتر، تشكل هذه الجزيئات الصغيرة أكبر تهديد لصحة الإنسان؛ نظرًا لقدرتها على اختراق عمق الرئة، ما يسبب تهيجًا وحتى فسادًا للجدار السنخي، ويؤدي إلى تلف الرئة.

 

وتشير البيانات الحديثة إلى أن تلوث PM2.5 يتزايد بسرعة. في الولايات المتحدة وحدها، وأظهر هذا النوع من التلوث زيادة بنسبة 5.5٪ بين عامي 2016 و2018.

ونظرًا للتأثير الكبير لتلوث الهواء في الصحة، وحقيقة أن تلوث الهواء يؤثر في كل شخص تقريبًا على هذا الكوكب، وأن مستويات الملوثات آخذة في الارتفاع، أصبحت معالجة هذه المشكلة من أولويات أنظمة الرعاية الصحية في جميع أنحاء العالم.

برزت مراقبة تلوث الهواء كطريق مهم لمعالجة المشكلة، ما يسمح للعلماء بقياس الملوثات في الهواء في الوقت الفعلي لفهم كيفية تعرض البشر لهذه الملوثات، ومساعدتهم في تطوير إجراءات وقائية جديدة فعالة.

 

ما هي أجهزة استشعار الغاز الموجودة في السوق اليوم؟

تطوير مجسات جديدة يمكن ارتداؤها

تم تعيين AerNos لإحداث ثورة في الطريقة التي يراقب بها العلماء تعرض الإنسان لتلوث الهواء، واستفادت الشركة من أحدث التطورات في الهندسة وعلوم البيانات وتكنولوجيا النانو لإنتاج مستشعر غاز النانو يمكنه قياس ملوثات الهواء المتعددة في وقت واحد.

يُعد المستشعر منخفض التكلفة نسبيًا ومناسبًا للإنتاج على نطاق واسع، ما يجعله مثاليًا للتبني الواسع النطاق اللازم لمعالجة تلوث الهواء؛ حيث تستخدم هذه التقنية مستشعرات التعرض لتلوث الهواء ويمكن ارتداؤها أو ربطها عبر مشبك لمراقبة تلوث الهواء على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع. ويوجد أيضًا تطبيق تم تصميمه لتتبع تلوث الهواء في الوقت الفعلي، وجمع المعلومات التاريخية، وتقييم الإجراءات الموصى بها.

مع ابتكار شركة AerNos ، سيجري العلماء قياسات ملوثات الهواء على مدار الساعة والاستفادة من البيانات لمساعدة المستهلكين في تقليل تعرضهم للسموم الضارة وحماية صحتهم.

بعد جائحة كورونا.. ما هو دور البرامج والكاميرات المتطورة في الإنتاج المهني؟

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.