مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

أستراليا تفرض قانونًا يجبر شركات التكنولوجيا على دفع ثمن الأخبار

31

 

سن البرلمان الأسترالي قانونًا مثيرًا للجدل يهدف إلى إجبار شركات التكنولوجيا الكبرى على الدفع مقابل المحتوى الإخباري، في خطوة قد تشجع البلدان الأخرى على تمرير تشريع مماثل.

وأجبرت اللائحة “العالمية الأولى”، التي تمت صياغتها لمعالجة هيمنة Facebook وGoogle في البلاد، كلتا الشركتين على إبرام صفقات ترخيص مع ناشري الأخبار.

والقانون، الذي ستتم مراجعته بعد عام، ينص على تحديد مُحكِّم من قِبل الحكومة يمكنه تحديد الأسعار التي يجب على شركات التكنولوجيا دفعها لناشري الأخبار إذا فشلت المفاوضات التجارية.

وتأمل كل من فيسبوك وجوجل في إقناع الحكومة بعدم تصنيفهما بموجب اللوائح من خلال إبرام صفقات كافية مع الناشرين.

قال جوش فرايدنبرغ؛ أمين الخزانة الأسترالي، إن القانون سيضمن أن الشركات الإخبارية “تحصل على أجر عادل مقابل المحتوى الذي تنشئه؛ ما يساعد في استدامة صحافة المصلحة العامة في أستراليا”. 

قد يكون سن القانون بمثابة لحظة تاريخية لناشري الأخبار العالميين، الذين ضغطوا على الحكومات لعقد من الزمان لإجبار شركات التكنولوجيا الكبرى على تعويضهم عن المحتوى المعروض على منصاتهم،وكندا والمملكة المتحدة والاتحاد الأوروبي تدرس لوائح مماثلة.

كانت المحاولات السابقة لإجبار شركات التكنولوجيا على الدفع للناشرين محدودة النجاح؛ ففي إسبانيا سحبت Google خدمة أخبار Google الخاصة بها في عام 2014 بدلًا من الدفع للناشرين مقابل عرض روابط لمحتوياتهم.

في ذات السياق؛ وقعت Google وFacebook مسودة اتفاقيات مع بعض الناشرين الكبار بأستراليا، يمكن أن تدر ما يصل إلى 200 مليون دولار أسترالي (159 مليون دولار أمريكي) سنويًا لشركات الأخبار المتعثرة.

 

 

اقرأ أيضًا:

“فيسبوك” يلاحق منتقديه باسم الخصوصية

 

ولمتابعة أحدث الأخبار الاقتصادية اضغط هنا

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.