مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

Galaxy Z Fold 3.. أكبر هاتف قابل للطي بكاميرا مدمجة في الشاشة

يُقال إن شركة “سامسونج” سوف تستخدم هاتفها الكبير القابل للطي كاختبار لتقنية الكاميرا الموجودة في الشاشة. ووفقًا لتقرير صادر عن “ETNews” الكورية، قد يكون هاتف “Galaxy Z Fold 3″ هو الأول من الشركة الذي يحتوي على مستشعر كاميرا خفي.

تم تعيين Galaxy Z Fold 3 على الظهور لأول مرة في الربع الثالث من عام 2021، وفقًا للتقرير. ومن المفترض أن يمنح ذلك الشركة متسعًا من الوقت لتسوية أي مشكلات قبل موجة هواتف 2022 من الشركات الرائدة.

تم نشر هذه التسريبات لأول مرة بواسطة ” ZTE”، وستستخدم تقنية الكاميرا داخل الشاشة مستشعرًا موضوعًا أسفلها. وعلى الرغم من أن التصميم يجب أن يسمح بمظهر أفضل وشامل على عكس Galaxy Fold وGalaxy Z Fold 2، فمن المحتمل أن تشهد جودة الكاميرا إنقاصًا خفيفًا.

ونظرًا لأن الضوء يجب أن يمر عبر الشاشة للوصول إلى المستشعر، فقد لا تكون اللقطات واضحة مثل تلك التي يتم التقاطها بواسطة الهواتف العادية.

ومع ذلك، فإن “سامسونج” تحاول الوصول إلى حل للتغلب على هذه المشكلة.

يقال إن الشركة تتطلع إلى زيادة المسافة بين وحدات البيكسل الموجودة في الشاشة أعلى الكاميرا للسماح بمرور المزيد من الضوء إلى المستشعر. ولكن، قد يؤثر ذلك في جودة صورة الشاشة في هذا القسم المحدد من العرض.

ولم تنفجر كاميرات الصور الشخصية داخل الشاشة كما توقع الكثيرون. على الرغم من وجود حلول منتجة بكميات كبيرة بالفعل، إلا أن صانعي الهواتف الذكية يلتزمون بالثقوب والشق الفردي على الهواتف.

وبالنسبة لشركة “سامسونج”، من المنطقي طرح هذه التقنية لأول مرة على هاتف قابل للطي بدلًا من Galaxy S أو Note الرائد. ومن المتوقع، أن يتحمس المستهلكون لفكرة شراء هاتف مزود بكاميرا قابلة للطي، وليس جودة كاميرا السيلفي.

جدير بالذكر، أن “سامسونج” ليست وحدها في هذا المجال؛ حيث أعلنت شركة “Xiaomi” أنها تطور تقنية الكاميرا الخاصة بها مع عرض الأجهزة الأولى المخطط إطلاقها في عام 2021. لن نتفاجأ إذا حذت شركات أخرى حذوها.

المصدر:
Androidauthority: Samsung’s first in-display camera phone may also be its next big foldable

اقرأ أيضًا:

Oppo تتحدى الهواتف القابلة للطي بنموذجها الجديد

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.