مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

5 نصائح لتعزيز الإبداع والابتكار

يسير الإبداع والابتكار جنبًا إلى جنب، ففي حين يطلق الإبداع العنان لقدرات العقل على تصور أفكار جديدة، فالابتكار هو العمل المطلوب لجعل هذه الفكرة قابلة للتطبيق.

وغالبًا ما يتضمن الابتكار إدخال التغيير في أنظمة مستقرة نسبيًا؛ لذلك أولًا تأتي بفكرة ثم تأخذها إلى السوق. ولأننا في زمن غير مسبوق، من تحمل متطلبات السوق الجديدة وخسائره، يتعين على كل صناعة تقريبًا إعادة الابتكار.

وفيما يلي خمس طرق يمكنك من خلالها إعادة توصيل مسارات شركتك القديمة لتحفيز الإبداع والابتكار لتصبح جزءًا من التغيير.

1. تعزيز الإبداع
عند الاستعداد للابتكار ، يأتي الإبداع أولًا؛ إذ يتيح لك تبادل الأفكار حول طرق جديدة للتفكير والعمل. يمكنك تعزيز إبداع دماغك من خلال الألعاب ، والمرح، وحتى التواجد حول الماء؛ حيث ثبت أن قربك من الماء، مثل بحيرة أو محيط ، يطيل موجات الدماغ ويصنع  حالة من الراحة في القشرة المخية الحديثة.

يحدث هذا أيضًا عندما نأخذ استراحة أو أحلام اليقظة أو عندما نجد بعض الهدوء. هذه العناصر هي مقدمة مهمة للإبداع. عندما تكون عالقًا خذ قسطًا من الراحة واستمتع بالاستحمام، والعب لعبة الطاولة. انظر إلى الرؤى التي تنطلق عندما تمنح عقلك المفكر راحة.

 

2. ابحث عن الإلهام

انظر إلى المجموعات الأخرى التي تبتكر. لا يجب أن يكون في مجال عملك. في الواقع إن مشاهدة كيفية حل الصناعات الأخرى للمشكلات هو بحث رائع يمكن أن يؤدي إلى اتخاذ إجراءات مماثلة في عملك.

هل توجد جامعات بحثية في بلدك تنشر نتائج جديدة؟ ما هي الشركات التي تفتح حاليًا من حولك وما الاحتياجات الجديدة التي تخدمها؟ لا تخف من تشجيع فرقك على الإلهام.

 

3. استثمر في  العدو

لكي تساعد نفسك وشركتك في التخلص من الأنماط القديمة، استثمر في عملية العدو السريع. يمنحك كتاب Jake Knapp Sprint: كيفية حل المشكلات الكبيرة واختبار الأفكار الجديدة في خمسة أيام فقط أدوات لقيادة جلسات إبداعية قصيرة. ويدعم موقع الويب المصاحب العملية بالأدوات اللازمة لتشغيل العدو عن بُعد.

4. كن على استعداد للفشل
يتطلب الابتكار الحقيقي كسر بعض الزجاج؛ لذا امنح نفسك الإذن باختبار بعض الخيارات للعثور على أفضل الأفكار. ضع في اعتبارك أن الفشل يعني محاولتك الأولى في التعلم.

قد يكون هذا تحديًا لأننا نبذل قصارى جهدنا كل يوم لتحقيق النجاح؛ لذا جرب بعض الأشياء الجديدة مع شركتك أو فريقك. ضع في اعتبارك تحدي كل عضو في الفريق للتوصل إلى أربع أفكار جديدة، ستفشل ثلاثة منها على الأقل.

امنح الحدث عددًا محددًا من الأسابيع وحجز مكالمة جماعية في نهاية كل أسبوع لمقارنة الجهود والنتائج. امنح جوائز ممتعة لأروع حالات الفشل وأكثر الجهود إبداعًا. شاهد كيف تفتح مساحة المحاولة ومساحة الفشل طرقًا جديدة للتفكير في الاحتمالات.

 

5. شكك في افتراضاتك
غالبًا ما نقوم بالأشياء بطريقة معينة لأنها كانت تتم دائمًا بهذه الطريقة. هذا هو الوقت المناسب للتساؤل عن كل معتقد لديك حول كيفية إنجاز الأشياء.

إذا كنت تريد أن تجعل هذا تمرينًا هادفًا ومنتظمًا تدرب مع شريك محادثة. قم بإعداد بعض الموضوعات للتحدث عنها، واطلب من شريكك بدائل فورية لبياناتك، ثم اتبع كل بديل جديد لاستنتاجه المنطقي. ما هي الاستنتاجات التي تختلف عن معتقداتك أو أنماطك الحالية؟ ممارسة التفكير من خلال وجهات نظر مختلفة يخلق فرصة عظيمة لنهج جديد كليًا.

اتبع هذه المسارات للإبداع والابتكار ، ويمكنك تحويل شركتك إلى ما تحتاجه.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.