مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

مرحاض جديد لرواد الفضاء يحمي الكواكب من التلوث

0 511

يمكن أن تكون إدارة النفايات مسألة صعبة، خاصة في الأماكن الضيقة،وحصل رواد الفضاء على نصيبهم من الخبرات في الحمامات الفضائية لمدة 58 عامًا. ولكن في وقت لاحق من هذا العام، ستتلقى محطة الفضاء الدولية (ISS) مرحاضًا جديدًا يسمى”النظام العالمي لإدارة النفايات”، والذي سيعتبر ترقيةبالنسبة لتكنولوجيا المرحاض الحالية.

وسوف يساعد هذا المرحاض الجديد في تسهيل الأطقم المختلطة وسيكون أسهل في الاستخدام. كما سيتم اختبار أسباب استخدام مراحيض انعدام الجاذبية أثناء الرحلة الفضائية الطويلة، مثل رحلة إلى المريخ.

مرحاض جديد لرواد الفضاء يحمي الكواكب من التلوث

- المرحاض الحالي قديم إلى حد كبير

تم تصميم المرحاض الحالي الموجود على الجانب الأمريكي من محطة الفضاء في التسعينيات؛ ولهذا السبب يعاني من مشاكل مثل “كونه حساسًا لمحاذاة الطاقم على المقعد”. علاوة على ذلك، يمكن أن يؤدي المرحاض الذي عفا عليه الزمن “إلى تلوث غير مقصود في معدات الجمع بمواد برازية”، وفقًا للمعهد الأمريكي للملاحة الجوية والفضائية.

- توحيد تجربة المرحاض

صرحت وكالة ناسا بأن (UWMS) نظام إدارة النفايات العالمييهدف إلى رعاية هذه المشاكل وتوحيد تجربة المرحاض في الفضاء. وسيكون لهذا المرحاض الجديد شكل مختلف وسيتضمن قضبان أصابع القدم لربط رواد الفضاء بأقدامهم؛ بحيث لا داعي للقلق بشأن الطفو عند استخدام الحمام.

وسيكون هذا المرحاض الجديد مخصصًا للجنسين؛ حيث سيستوعب رواد الفضاء الإناث بشكل أفضل، فمن المشاكل المتكررة في مراحيض الجاذبية أنها صُممت من أجل الرجال؛ نظرًا لارتفاع نسبة رواد الفضاء الذكور على مر التاريخ.

- الهدف

الهدف باستثناء توفير تجربة حمام مريحة، التأكد من أننا لا نترك النفايات البشرية وراءنا ونخاطر بتلوث الكواكب الأخرى، كما أن ذلك المرحاض يمكنه معالجة البول؛ بحيث يمكن استخدامه بواسطة إعادة تدوير المركبات الفضائية.

- موعد الإطلاق

من المتوقع أن يتم إطلاق المرحاض الجديد في وقت لا يتجاوز الخريف المقبل، حسبما قال المتحدث باسم وكالة “ناسا” للفضاء. ومع ذلك، لم يتم بعد تحديد المركبة الفضائية التي ستأخذ المرحاض.

المصدر:Interestingengineering: The International Space Station Is Getting a New Futuristic Toilet
الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.