مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية

0 179

يمكن لتكنولوجيا المنزل الذكي أن توفر للمستخدمين أقصى درجات الراحة والرفاهية،ولكن يجب أيضًا أن نهتم بالجانب النفسي بجانب التكنولوجيا، فعندما يشعر الشخص براحة أكثر أو تصبح حياته أسهل من خلال إكمال المهام المنزلية الأساسية بضغطة زر واحدة، فإن ذلك يعزز رفاهيته بشكل عام.

وسنتعرف خلال السطور التالية على كيفية الوصول إلى راحة الإنسان البدنية والنفسية بالمنازل الذكية:

- أثاث أذكى:

لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية
لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية

تعمل شركة “Raffel Systems” على تطوير أدوات التحكم الإلكترونية لمصنعي الأثاث، ورفع أدوات التحكم في الأثاث المتحرك من عصا التحريك على جانب الكرسي إلى الاتكاء بضغطة زر. اليوم، يمكن لمنتجات الشركة أن تقدم لك العديد من الخدمات، مثل: الاتكاء والتدليك والتدفئة عبر لوحات تحكم حامل الأكواب أو أجهزة التحكم عن بُعد أو تقنية “بلوتوث”اللاسلكية.

يمكن أن يمثل دمج التكنولوجيا والضوابط في تصميم الأثاث تحديًا؛ حيث إن هناك حتمًا نوعًا من الجانب الميكانيكي له،ويعمل فريق ” Raffel Systems” بشكل مستمر مع المصممين لمعرفة ما هو جميل، وهو قادر على تخصيص المنتجات لتتناسب مع احتياجات المستخدمين.

من جهته، يقول “جون دوداش”؛ الرئيس التنفيذي للشركة: “بالإضافة إلى المظهر الجيد، فإن هذا الأثاث له أيضًا مزايا صحية.مع ازدياد سرعة العالم وزيادة مشاركته، أعتقد أن القدرة على توفير بيئة فردية ومريحة داخل قطعة أثاث ستكون ذات قيمة كبيرة. كما أعتقد أن المستخدم يرغب في أن يرى المزيد من الشركات المصنعة للأثاث وهي تروج للفوائد الصحية، مثل الاسترخاء، والنوم، وجميع الأشياء التي يمكن أن تساهم بها تجربة الحركة المريحة للغاية في الأثاث”.

وهناك أيضًا مستقبل للصحة في الأثاث الذكي بما يتجاوز الراحة؛ حيث ستطلق الشركة هذا العام، حامل أكواب مع ضوء الأشعة فوق البنفسجية الذي يعقم كل ما يوضع فيه -الأكواب والهواتف وأجهزة التحكم عن بُعد- في غضون دقيقة.

وأضافت شركة “Twin Star Home” مكاتب قابلة للتعديل إلى خط إنتاجها في عام 2016، وجاء ذلك نتيجة فجوة في السوق وزيادة اهتمام المستهلكين.

يقول رئيس شركة “Twin Star Home”: “هناك ثروة من الأبحاث المتاحة التي توضح أن نمط الحياة المستقر مرتبط بمجموعة من المشاكل الصحية وقصر العمر. وبالنسبة لأولئك المهتمين بقيادة أسلوب حياة أكثر صحة، يمكن أن يكون المكتب الدائم قطعة واحدة من اللغز لمساعدة الأشخاص في الجلوس بشكل أقل خلال كل يوم. نحن نستخدم التكنولوجيا لتسهل على المستهلكين تحقيق أقصى استفادة من مكاتبنا، لينعموا بإنتاجية أكبر وتركيز وشعور أفضل”.

تتضمن هذه التقنية لوحة تحكم مسطحة تعمل باللمس وخيارات ارتفاع قابلة للبرمجة وشحن USB وجهاز توقيت سيذكّر المستخدمين بالوقوف طوال اليوم.

- نظام الإضاءة:

لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية
لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية

الآثار الصحية للإضاءة موثقة جيدًا، ومصممو الإضاءة المحترفون يعرفون أهمية اختيار الأضواء المناسبة لتحقيق أقصى الفوائد. لكن الإضاءة الذكية يمكن أن تتميز أكثر بكثير.

يقول “مايك ديشامب”؛ رئيس تسويق المنتجات الأمريكية والشركات المصنعة للإضاءة الذكية مثل “Philips Hue”: “للإضاءة تأثير عميق فيما نشعر به وكيف نعمل. إنها تؤثر في مدى إنتاجيتنا، ومدى شعورنا بالراحة، وكيف ننام جيدًا. باستخدام الإضاءة الذكية، يمكنك إجراء تعديلات بسيطة على درجة حرارة لون الإضاءة ومستوى السطوع لتحسين روتينك اليومي ورفاهيتك”.

لزيادة هذه الرفاهية إلى الحد الأقصى، يجب أن تختلف شدة الضوء ودرجة الحرارة على مدار اليوم. قد تكون هناك حاجة إلى مزيد من الضوء في النهار عندما تتنافس مع الضوء الطبيعي، بينما في منتصف الليل قد يؤدي نفس مقدار الضوء إلى إجهاد عيون شخص ما. الأضواء الباردة أكثر فائدة في الصباح، في حين أن الضوء الأكثر دفئًا رائع في الليل للاسترخاء والهدوء.

يقول “براد هينتز”؛المدير الأول لتسويق المنتجات في “Control 4″، الشركة المصنعة لأنظمة تشغيل المنزل الذكي: “العديد من عملائنا الذين لديهم إضاءة ذكية لا يستطيعون العيش في المنزل بدونها”.

ويشارك “هينتز” تجربة الإضاءة بمنزله فيقول: “تتحول لوحات مفاتيح LED في غرفة نومي ومطبخي إلى اللون الأخضر عندما يكون بابي الأمامي مغلقًا ولونه أحمر عندما لا يكون كذلك. تم إعداد نظام مماثل لمراقبة باب الجراج. الضوء هو مؤشر مرئي يوفر إما تذكيرًا بقفل الباب أو يلغي القلق بشأن ما إذا كان منزلي آمنًا”.

ويضيف “هينتز”: “هناك الكثير من أصحاب المنازل الذين قد يرفضون ذلك ويقولون لست كسولًا لدرجة ألا أتجول في أرجاء المنزل وأطفئ الأنوار. لكن هذه الأشياء الصغيرة تساهم في سلامة ورفاهية المستخدمين بشكل عام”.

- دمج التكنولوجيا في المنتجات:

لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية
لتجربة أكثر رفاهية.. منزل ذكي بمزايا صحية

أصبح دمج التكنولوجيا في المنتجات وبالتالي التصميم العام للغرفة أسهل مع تصغير المكونات وزيادة تبسيط البرنامج، وتعمل أنظمة التشغيل المنزلية الذكية مع الشركات المصنعة عبر أنواع التكنولوجيا المختلفة لدمج عناصر التحكم لجميع المكونات -الأثاث والإضاءة والترفيه وغيرها- في نظام واحد.

ويوضح “هينتز”: “عندما يكون لديك شيء يشبه نظام التشغيل المنزلي الذكي، لا يحتاج المصنعون إلى القلق بشأن ذلك بعد الآن. إنهم يحتاجون ببساطة إلى تمكين الاتصال بتلك الواجهات الأخرى؛ حيث يمكن لمصنّع أثاث الاستعانة بمصادر خارجية لبناء هذه الواجهات للخبراء ويمكنهم الاستمرار في التركيز على كفاءاتهم الأساسية: بناء هذا الأثاث”.

ويمكن لمصنعي الأثاث إخفاء الإلكترونيات والحبال بشكل أفضل من أي وقت مضى، وتأتي المصابيح الذكية بأحجام وأنماط عديدة لتناسب أي تركيبات إضاءة تقريبًا، وهذا يعني أن خيارات التصميم للمفروشات والتجهيزات الذكية أو التكنولوجية ليست محدودة كما كانت من قبل.

ونظرًا لأن العملاء يريدون هذه الراحة بشكل متزايد، يجب أن يكون المصممون وتجار التجزئة على استعداد لمنحها لهم.

يتابع ” هينتز”: “يريد مالك المنزل أن تمتزج التكنولوجيا في الخلفية حتى لا تدرك أنها موجودة، بل تستفيد من ذلك. وأعتقد أن هذا هو الهدف الذي يجب على المصممين السعي إليه لأنهم يعملون مع عملائهم ويعملون مع محترفي التكنولوجيا لتحقيق ذلك،ويمكننا تحقيق ذلك عندما يعمل المصمم مع محترف في أقرب وقت ممكن”.

 

المصدر: Furniturelightingdecor: SMART HOME TECHNOLOGY AND A HEALTHY LIFESTYLE

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.