مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

شركة “المياه الوطنية” تطلق تطبيقها الجديد على الهواتف الذكية

أطلقت شركة “المياه الوطنية” تطبيقها على الهواتف الذكية؛ لتكون القناة الجديدة التي قدمتها أخيرًا أكثر سهولة في الاستخدام، وتُطلب فيها الخدمات بخطوات بسيطة.

ويقدّم التطبيق أكثر من 30 خدمة؛ إذ حرصت الشركة على إعادة هندسة إجراءاتها لتسهّل طلبها على عملائها، فأصبحت طلبات الصهاريج تتم في خطوتين، وكذلك طلب التوصيلات، وقفل العداد وفتحه بسهولة كبيرة، كما يوفر التطبيق خيارات عدة للمدفوعات، بالإضافة إلى غيرها من الخدمات.

ويمكن للعميل؛ عبر التطبيق، الاطلاع على معدل استهلاكه وفواتيره، والاعتراض عليها، بالإضافة إلى الاعتراض على المخالفات، ورفع تسرّب العداد أو الشبكة، أو انقطاع مياه، وغيرها من الاعتراضات.

ويتضمن التطبيق خدمة الحد الاستهلاكي التي وعدت بها شركة المياه الوطنية عملاءها في وقت سابق لمساعدتهم في التحكم باستهلاكهم، ويضع التطبيق حدًا مبدئيًا يستطيع العملاء تغييره من خلال الدخول إلى التطبيق، إما مباشرة عبر وضع حد معين، أو الاستفادة من الذكاء الاصطناعي، والإجابة عن مجموعة أسئلة تساعد التطبيق في وضع حد مخصص للعميل بناء على تفاصيل عقاره، وعدد السكان ومساحة الحديقة، وعدد الأشجار الكبيرة؛ لتصل إلى العميل رسائل نصية تنبيهية في حالة تجاوزه الحد الاستهلاكي.

وتهدف الشركة؛ من خلال الخدمة الجديدة، إلى تنبيه العملاء بتجاوز الحد الاستهلاكي من المياه؛ ما يسهم في التحكم بكمية الاستهلاك الشهرية والوعي بأسبابه، مؤكدة أن خدمة المياه لن تتوقف عن العميل الذي تجاوز حده الاستهلاكي، وإنما سوف تسهم في سرعة تحكمه بمعالجة الأسباب خلف هذا الارتفاع، قبل إصدار الفاتورة الشهرية.

ويقدّم التطبيق خدمة “أصدقاء المياه” التي تشرك المجتمع في الإبلاغ عن الطفوحات وتسربات المياه للحفاظ على ثروتنا من المياه، ويستطيع العميل التقاط صورة للتسرب، وسيقوم التطبيق مباشرة بتحديد موقعه تلقائيًا لتُرسل هذه المعلومات إلى قاعدة البيانات المرتبطة بفرق المتابعة الميدانية؛ لمعالجة التسرب في أسرع وقت.

اقرأ أيضًا:

تطبيق “توكلنا” خطوة المملكة على الطريق الصحيح وسط الجائحة

المصدر

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.