مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“ستيف بالمر” الرئيس التنفيذي السابق لشركة Microsoft

0 152

ستيفن بالمر (Steven Ballmer)، اسمه الكامل ستيفن أنتوني بالمر، ولد في 24 مارس 1956، في ديترويت، ميتشجن، بالولايات المتحدة، ورجل الأعمال أمريكي كان الرئيس التنفيذي لشركة برامج الكمبيوتر Microsoft Corporation بين عامي 2000- 2014.

تخرج بالمر في جامعة هارفارد عام 1977، وحصل على درجة البكالوريوس في الرياضيات والاقتصاد، التحق بكلية الأعمال بجامعة ستانفورد. وترك الدراسة ليصبح مديرًا تجاريًا لـ “بيل جيتس”؛ الذي كان صديقًا له من جامعة هارفارد الذي أسس شركة Microsoft. 

شغل “بالمر” العديد من المناصب على مدى العقدين التاليين؛ حيث نمت مايكروسوفت لتصبح واحدة من أقوى الشركات وأكثرها ربحية في التاريخ الأمريكي، ويعود جزء كبير من نجاحها الأولي إلى هيمنة أنظمة التشغيل الخاصة بها MS / DOS وWindows.

 

وفي عام 1998، أصبح بالمر رئيسًا لشركة Microsoft، وبعد عامين شغل منصب الرئيس التنفيذي للشركة، بعد أن تنحى جيتس من هذا المنصب ليصبح رئيسًا لها. ونوعت Microsoft تحت قيادة بالمر، تركيزها من خلال منتجات جديدة، مثل نظام وحدة تحكم الألعاب الإلكترونية Xbox، الذي تم إصداره لأول مرة في عام 2001، ومجموعة Zune من مشغلات الوسائط المحمولة التي تم تقديمها في عام 2006. 

 

وبعد انسحاب جيتس من الالتزامات اليومية في Microsoft في عام 2008؛ من أجل التركيز على أعماله الخيرية، أصبح بالمر أكثر بروزًا كوجه عام لـ Microsoft، وفي عام 2009 توسعت الشركة في سوق محركات البحث، وأطلقت Bing. في وقت لاحق من ذلك العام، توسطت مايكروسوفت في صفقة مع موقع بوابة الإنترنت Yahoo.

وفي عام 2011، ساعد “بالمر” في ترتيب شراء 8.5 مليار دولار لشركة الاتصالات عبر الإنترنت “سكايب”، والتي كانت أكبر عملية استحواذ في تاريخ Microsoft، ووضعت الشركة في منافسة مع خدمة الدردشة المرئية من Apple FaceTime وخدمة الاتصال عبر الإنترنت من Google Voice. 

في أغسطس 2013، أعلن بالمر تنحيه عن منصبه كرئيس تنفيذي في خلال عام، ليخلفه في هذا المنصب ساتيا ناديلا في فبراير 2014، وفي وقت لاحق من ذلك العام، اشترى “بالمر” لوس أنجلوس كليبرز من الدوري الأمريكي للمحترفين.

كثف بالمر أعماله الخيرية منذ عام 2014، حيث وضع أكثر من ملياري دولار في صندوق ينصح به المانحون، مع التركيز على مساعدة الأمريكيين للتخلص من الفقر، وفي عام 2018، استثمر 59 مليون دولار في الحلول الاجتماعية.

المصدر:

Forbes: Steve Ballmer

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.