مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

سامسونج تعلن عن مستشعر بدقة 200 ميجا بيكسل لكاميرات الهواتف الذكية المستقبلية

9

عالم التكنولوجيا    ترجمة

 

تسعى شركة سامسونج الكورية الجنوبية، بكل قوة، لإزاحة شركة Sony عن عرش صناعة مستشعرات كاميرات الهواتف الذكية مؤخرًا.

يُعد إعلان شركة سامسونج الأخير بمثابة تأكيد لهذه الاستراتيجية؛ حيث أعلنت الشركة الكورية الجنوبية عن مستشعر كاميرا ISOCELL HP1 بدقة 200 ميجا بيكسل، وهو الأول من نوعه للهواتف الذكية.

مستشعر ISOCELL HP1
مستشعر ISOCELL HP1

 

وبجانب الإعلان عن مستشعر ISOCELL GN5 الذي يُعد أول مستشعر يتبنى تقنية التركيز المزدوج الاحترافية  “Dual Pixel Pro”، تطور شركة سامسونج مستشعر ISOCELL HP1 مع حجم 0.64 ميكرو متر لكل بيكسل، وبالاعتماد على تقنية ChameleonCell المعتمدة على تقنية ”pixel-binning” التي تسمج برفع عدد البيكسلات حتى مع صغر حجم المستشعر.

وتؤكد شركة سامسونج أن هذا المستشعر باستطاعته تصوير فيديو بدقة 8K ووضوح منقطع النظير بمعدل إطارات يبلغ 30 إطارًا في الثانية، كما بإمكانه التقاط صور مع تفاصيل فائقة الدقة، وحتى عند قص أو تغيير حجم الصورة سوف تستمر بوضوحها العالي بسبب الدقة الملتقطة بها.

ويعمل المستشعر الذي يحوي 200 مليون بيكسل على التقاط أفضل الصور في الظروف العادية، لكن في ظروف الإضاءة المنخفضة يتحول المستشعر من 200 ميجا بيكسل إلى 12.5 ميجا بيكسل من خلال تقنية تعمل على دمج كل 16 بيكسل متجاورة معًا؛ ما يسمح بإدخال الإضاءة والحصول على تفاصيل دقيقة.

مستشعر ISOCELL GN5
مستشعر ISOCELL GN5

 

من ناحية أخرى وفرت شركة سامسونج في المستشعر الآخر “ISOCELL GN5″، الذي يأتي بدقة 50 ميجا بيكسل، تقنية التركيز المزدوج الاحترافية التي تسمح بوجود ثنائيين ضوئيين بدلًا من واحد في كل بيكسل من بيكسلاته التي تأتي بحجم 1.0 ميكرو متر.

يذكر أن مجموعة سامسونج الكورية الجنوبية هي عبارة عن تكتل كوري جنوبي متعدد الجنسيات يقع مقره الرئيسي بـ “سامسونج تاون” في سيول. ويضم التكتل العديد من الشركات التابعة، ومعظمها متحد تحت علامة سامسونج التجارية، وهي أكبر شركة تجارية كورية جنوبية.

وتأسست سامسونج على يد “إي بيونغ تشول” في عام 1938 كشركة تجارية. وعلى مدى العقود الثلاثة التالية تنوعت المجموعة في مجالات تشمل: معالجة الأغذية والمنسوجات والتأمين والأوراق المالية وتجارة التجزئة. لكن اعتبارًا من عام 1990 عولمت “سامسونج” أنشطتها وصناعاتها الإلكترونية بشكل متزايد، وأصبحت الهواتف المحمولة وأشباه الموصلات أهم مصدر دخل لها. واعتبارًا من عام 2020 صارت “سامسونج” ثامن أعلى علامة تجارية من حيث القيمة على مستوى العالم.

 

المصدر:

Samsung Creates 200-Megapixel Sensor for Future Phone Cameras

 

اقرأ أيضًا:

“سامسونج” تستخدم الذكاء الاصطناعي لتصميم الرقائق الخاصة بها تجاريًا

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.