مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

دراسة: العمل عن بُعد عرّض 50% من الشركات لتهديدات اختراق الأمن السيبراني

0 122

عرّض الانتقال السريع إلى العمل عن بعد العديد من الشركات لتهديدات اختراق الأمن السيبراني؛ حيث قال نصفهم تقريبًا إنهم واجهوا مخاوف بنسب محددة كنتيجة مباشرة لهذا التحول.

واكتشفت دراسة أجريت على 1000 شركة من قِبل شركة أمن تكنولوجيا المعلومات “Barracuda Networks”، أن 46%من الشركات واجهتحادثة أمنية واحدة على الأقل منذ بدء الإغلاق بسبب فيروس كورونا، وسجل أكثر من النصف (51%) زيادة في عدد هجمات الاختراق عبر البريد الإلكتروني.

وقال 49% آخرون إنهم توقعوا حدوث اختراق للبيانات أو حادثة أمنية إلكترونية مماثلة خلال الشهر المقبل؛ حيث يعتقد 51% من صناع القرار في بريطانيا والولايات المتحدة وفرنسا وألمانيا يأن القوى العاملة لديهم لم تتعلم بشكل كافٍ حول المخاطر الأمنية المرتبطة بالعمل عن بُعد. وعلى الرغم من ذلك، سمح نصف المستجيبين للموظفين باستخدام الأجهزة الشخصية وعناوين البريد الإلكتروني لأداء العمل من المنزل.

على هذا النحو، قال 46% من الشركات التي شملها استطلاع “Barracuda Networks” أنهم لم يكونوا واثقين من أن تطبيقات الويب الخاصة بهم آمنة تمامًا. على الرغم من ذلك، قال اثنان من كل خمس شركات إنهما خفضا بالفعل ميزانية الأمن السيبراني كإجراء لتوفير التكاليف بسبب الوباء.

والأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن 50% من المجيبين اقترحوا أن يفكروا في خفض عدد الموظفين إذا كان ذلك يعني أنه يمكنهم الحفاظ على تمويل الأمن السيبراني بشكل صحيح.

وتشير الدراسة إلى أن غالبية الشركات لم تكن مستعدة للتحول إلى العمل عن بُعد،وقال 55% من المستطلعين إنهم ما كانوا ليطبقوا العمل عن بُعد في غضون السنوات الخمس المقبلة لولا فيروس كورونا.

ومع ذلك، يبدو أن الشركات حققت بعض الفوائد من العمل عن بعد؛ إذ قال 56% من المشاركين إنهم خططوا لمواصلة العمل عن بُعد على نطاق واسع بعد انتهاء الأزمة. ويبدو أن الوباء ساعد أيضًا في إظهار قوة الحوسبة السحابية؛ حيث قال 53% من الذين شملهم الاستطلاع من قِبل “Barracuda Networks” إنهم سارعوا خططهم لنقل بنيتهم التحتيةإلىنماذجقائمةعلىالسحابةبالكامل.

يقول”فليمنج شي”؛ المدير التنفيذي لقسم شبكات ” Barracuda Networks”: “إن زيادة مخاطر الأمن السيبراني كانت نتيجة “التسرع وعدم توفير نموذج الأمان الكامل لظاهرة العمل عن بُعد بنسبة 100%، الظاهرة المفروضة على الشركات نتيجة لوباء فيروس كورونا”، مضيفًا أن هذا جعل العديد من الشركات هدفًا ضعيفًا للمخترقين.

وأوضح”شي” أن التحول إلى نموذج كامل للعمل عن بُعد في مثل هذه الفترة الزمنية القصيرة يجلب معه عددًا لا يُحصى من التحديات الأمنية، خاصة مع استخدام العديد من الموظفين للأجهزة الشخصية لتبادل البيانات ومشاركتها.

وتابع “شي”: “بطبيعة الحال، فإن المخترقين يبحثون عن استهداف المؤسسات الضعيفة، التي قد تكون لديها بنية تحتية أمنية ضعيفة في مكانها خلال هذا الوقت العصيب. ويتمثل الخطر عند عدم إعطاء الأولوية للأمن السيبراني أو إهماله من قبل الشركات، وهو أن المخترقين يمكن أن يستهدفوا العمال البعيدين غير المدربين والمعرضين للإصابة مع هجمات تصيّد بريد إلكتروني أكثر تعقيدًا”.

جدير بالذكر أن المخترقين عديمي الضمير يستغلونجائحة فيروس كورونا من أجل أهدافهم الخاصة، ويستهدفون الأشخاص الذين يبحثون عن معلومات حول فيروس كورونا ويخدعون الآخرين لتنزيل البرامج الضارة.

المصدر: Techrepublic: Cybersecurity: Half of businesses have had remote working security scares
الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.