مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“بوينج” تحاول إرسال رحلة تجريبية أخرى إلى محطة الفضاء الدولية

0 191

أكدت “بوينج”، أكبر شركة طيران في العالم، أنها ستحاول إرسال رحلة تجريبية أخرى إلى محطة الفضاء الدولية بدون أفراد الطاقم على متن المركبة الفضائية “ستارلاينر”، بعد أن كانت أرسلت رحلة تجريبية بدون أفراد الطاقم إلى “ناسا” في أواخر العام الماضي؛ حيث تم تنفيذ هذا السيناريو من قِبل المركبة الفضائية Starliner التابعة لشركة Boeing، ولكن الرحلة لم يكتب لها النجاح، بسبب خلل تسبب في استهلاك المركبة للكثير من الوقود في وقت مبكر جدًا من الرحلة؛ ولهذا السبب ستحاول بوينج الآن مرة أخرى.

وذكرت شركة الطيران الأمريكية “بوينج” أنها ستطلق تجريبية أخرى بدون طاقم إلى محطة الفضاء الدولية، وفقا لتقرير موقع “آرس تكنيكا”.

وأضافت “بوينج” أيضًا أنها ستكون حذرة جدًا، وأنها تهتم كثيرًا بسلامة الرجال والنساء الذين ينشغلون بتصميم ستارلينر وبنائه وتحليقه، تمامًا مثلما يفعلون في كل مهمة يؤديها طاقم إلى الفضاء، كما اختارت أيضًا إعادة اختبار الطيران المداري لإثبات جودة نظام Starliner.

وذكرت الشركة أيضًا أن التحليق في رحلة أخرى بدون طاقم سيسمح لهم بإكمال جميع أهداف اختبار الرحلة المعلقة، وفي حال وجود أي أخطاء، فسيتم تقييم أداء المركبة Starliner الثانية دون تكلفة دافع الضرائب.

وخلصت وكالة ناسا إلى 61 خطأ يجب تصحيحها، بعد تحقيق دقيق أجرته، وأبلغت شركة “بوينج” بأن عليها إلقاء نظرة أعمق على مركبتها التي تطير إلى محطة الفضاء، ولا يوجد تأكيد إيجابي ودقيق لموعد تنفيذ هذه الرحلة بالفعل، كما سيتم إطلاق رحلة طاقم بواسطة SpaceX في شهر مايو، ومن الواضح أن الخاسر في السباق بين الشركتين لإرسال رائد فضاء إلى الفضاء هو SpaceX.

 

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.