مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

المساحة والبيئة توقعان مذكرة تفاهم للتعاون المشترك

103

وقّع الدكتور أسامة فقيه؛  وكيل وزارة البيئة والمياه والزراعة لشؤون البيئة، مُذكرة تعاون مع الدكتور بندر المسلماني؛ رئيس الهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية المكلف، بهدف الاستفادة من البيانات والمعلومات والخبرات والإمكانات المتاحة والتنسيق في المجالات ذات الاهتمام المشترك، وذلك في مقر وكالة البيئة بوزارة البيئة والمياه والزراعة بالرياض.

وتركز المذكرة على تطوير التعاون المشترك بين الجانبين في مجال الأعمال والمشاريع البيئية، وتكامل العمل بحوكمة البيانات وتبادل المعلومات الجيومكانية، والاستفادة من المنصة الجيومكانية الوطنية واستخدام المرجع المكاني الوطني، وتطبيق المعايير الوطنية لجميع الأعمال البيئية لضمان تكامل البيانات، ورفع مستوى التخطيط للأعمال وتوحيد الجهود وتفادي الازدواجية.

إلى جانب تأهيل وتدريب الكوادر البشرية، وتنظيم الندوات والمؤتمرات وورش العمل المتعلقة، إضافة إلى تبادل الخبرات والاستشارات الفنية في المجالات المشتركة ودعم الأنشطة البحثية بين الطرفين، والشراكة في دعم الجهود التعريفية بمنتجات كلا الطرفين ورفع الوعي المجتمعي بها.

من جانبه، عبّر “المسلماني” عن سعادته بالعمل المشترك مع وزارة البيئة والمياه والزراعة من أجل خدمة الأهداف الوطنية والعمل جنبًا إلى جنب وفق ما يحقق المصلحة العامة ويرتقي بها.

وأشار إلى الجهود المهمة التي تبذلها الهيئة العامة للمساحة والمعلومات الجيومكانية من أجل بناء وتطوير البنية التحتية الجيومكانية الوطنية في قطاع المساحة والمعلومات الجيومكانية، مؤكدًا عزمهم على مواصلة العمل للارتقاء بالقطاع والإشراف عليه ومراقبته بما يحقق الجودة وتحسين الأداء، وتوفير البـيانات والمنتجات والخدمات والتطبيقات الإلكترونية والخرائط الطبوغرافية والجوية.

ويأتي التعاون بين الطرفين في إطار الشراكات النوعية التي تقوم بها وزارة البيئة والمياه والزراعة مع جميع الجهات الحكومية وغير الحكومية؛ لتعزيز القطاع ورفع كفاءة الأداء والمحافظة على استدامة وخدمة الشركاء، والعمل مع جميع القطاعات لتحقيق رؤية المملكة 2030.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.