مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

الصين تعتزم بناء مركبة فضائية بطول ميل.. هل هذا ممكن؟

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

أعلنت الصين عن عزمها بناء مركبة فضائية بطول ميل في مدار ما حول كوكب الأرض، ولكن السؤال المهم هو: ما مدى قرب الصين من بناء مثل هذه المركبة الفضائية بالفعل؟ هل مثل هذا الشيء ممكن ولماذا ترغب الصين في بناء مثل هذه المركبة الفضائية العملاقة؟

وتقول المؤسسة الوطنية للعلوم الطبيعية في الصين (NNSFC)، وفقًا لصحيفة “South China Morning Post”: “إن المركبة الفضائية هي من ضمن معدات فضائية جوية استراتيجية رئيسية للاستخدام المستقبلي لموارد الفضاء، واستكشاف ألغاز الكون والبقاء في مدار طويل الأجل”.

الصين تعتزم بناء مركبة فضائية بطول ميل. هل هذا ممكن؟
الصين تعتزم بناء مركبة فضائية بطول ميل. هل هذا ممكن؟

 

– ما هي التحديات أمام بناء مركبة فضائية بطول ميل؟

أولًا: يبلغ طول محطة الفضاء الدولية  109 أمتار وعرضها 75 مترًا، وهذا هو حجم ملعب كرة قدم أمريكي تقريبًا، واستغرق تجميعه 10 سنوات وأكثر من 30 مهمة، بما في ذلك جهود خمس وكالات فضاء مختلفة تمثل 15 دولة. وتكلف حوالي 100 مليار دولار لبناء وتكلف حوالي 4 مليارات دولار في السنة للتشغيل.

وهذا مبلغ ضخم من المال بالتأكيد، وتم توزيعه على مدى 10 سنوات، والجهود المبذولة لبناء 1/10 من محطة فضائية بطول كيلو متر كانت كبيرة؛ لذا فإن إنشاء مركبة فضائية يبلغ سوف يكلف حوالي 1 تريليون دولار.

ثانيًا: هناك تحدٍ آخر وهو الجاذبية الصغرى. صحيح أن الجاذبية الصغرى تخفف الضغط عن الهياكل الموجودة بالفضاء الخارجي إلا أنها لا تقضي عليه. وكلما طالت المركبة الفضائية زادت الضغوطات التي يمكن تؤثر فيها؛ ما يتطلب مزيدًا من الدراسة للقوى التي قد تتعرض لها أي مركبة فضائية بطول ميل.

ثالثًا: قد تكون هناك حاجة لامتصاص الصدمات والاهتزازات، والتي ستضيف بلا شك إلى التكلفة الإجمالية.

رابعًا: هناك اعتبار آخر وهو مدى ارتفاع مدار المركبة الفضائية؛ حيث يصبح الإشعاع الشمسي أكثر كثافة كلما ابتعدت عن الأرض، وهذا يمثل خطرًا كبيرًا على أفراد الطاقم البشري، ونوع المواد التي يمكن أن تكون عازلة للإشعاع مثل الرصاص ليست عملية بأي حال من الأحوال.

خامسًا: السحب من الغلاف الجوي للأرض، وتتطلب مواجهة هذا السحب إطلاق دفعات من حين لآخر للحفاظ على مسار مداري.

سادسًا: حتى في الفضاء لا تزال الفيزياء سارية عند التعامل مع الكتلة، وستتطلب المركبة الفضائية التي يبلغ طولها ميلًا مقدارًا لا يُصدق من الوقود؛ للحفاظ على استقرار الهيكل. 

 

– ما هي الاستخدامات المتنوعة لمركبة الفضاء التي يبلغ طولها ميلًا؟

يمكن أن تكون هناك استخدامات علمية لهيكل ضخم بهذا الحجم؛ منها: استخدامها بمثابة منصة لتلسكوب فضائي، والذي يمكن أن يكون قويًا بما يكفي لرؤية تفاصيل السطح على الكواكب الخارجية في مجرتنا المجاورة.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

هل ستهزم الصين العالم بالاندماج النووي والطاقة النظيفة؟

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.