مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

الروبوت Grace.. ممرضة آلية تساعد كبار السن ومرضى كورونا

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

لقد أثرت جائحة فيروس كورونا في حياتنا اليومية على جميع الأصعدة وخاصة الصعيد الصحي؛ لذلك يتجه العالم الآن للاعتماد على الروبوتات في جميع المجالات، خاصة المجال الطبي والرعاية الصحية. ولعل الروبوت Grace المخصص لرعاية مرضى كورونا المعزولين مثال ممتاز على ذلك.

لقد تم تصميم هذا الروبوت بواسطة شركة Hanson Robotics في هونج كونج، وتُعد هذه الشركة واحدة من أهم الشركات العاملة في هذا المجال؛ حيث إنها مصممة الروبوت “صوفيا” والذي حقق نجاحًا كبيرًا في وقت سابق.

وقد احتفى العالم بمستوى النجاح الذي حققه الروبوت صوفيا لدرجة أنه حصل على الإقامة السعودية في عام 2016. وتأمل شركة Hanson Robotics استئناف هذا النجاح مع الروبوت Grace الجديد والموجه للمجال الطبي.

الروبوت Grace
الروبوت Grace

ويصنف الروبوت Grace الجديد بأنه روبوت بشري، وهو مخصص للتمريض بشكل أساسي. ويضم كمية كبيرة من المستشعرات إلى جانب كاميرا حرارية مثبتة على صدره. وقد تم تطويره خصيصًا لرعاية كبار السن المصابين بعدوى كورونا والذين يضطرون لعزل أنفسهم.

ويجمع روبوت Grace بين الدقة والمعالجة وجمع البيانات الدقيقة في الوقت الفعلي، هذا إلى جانب التعاطف مع المرضى.

ويستطيع هذا الروبوت أن يتحدث بأكثر من لغة بما في ذلك الإنجليزية والصينية، إلى جانب القدرة على العلاج بالتحدث وكذلك رسم الصور. على سبيل المثال: يمكن لروبوت Grace الاستماع إلى قصص حياة كبار السن وتسجيلها وإبلاغ الآخرين بها، أو يمكنه مساعدة المرضى في التواصل مع عائلاتهم رقميًا.

ويمكن لروبوت Grace أيضًا إجراء فحوصات صحية أساسية، مثل: مراقبة درجة حرارة المريض ونبضه وضغط دمه، وإعادة إرسال هذا إلى مقدم الرعاية الصحية الخاص به. وستساعد أنظمة الذكاء الاصطناعي المتقدمة الخاصة به الأطباء والممرضات في إجراء تشخيصات أكثر دقة، لا سيما فيما يتعلق بالأمراض التنكسية العصبية.

وقد تم تصميم الروبوت Grace كممرضة. وتغلب الملامح الآسيوية على شكل وتصميم وجهه، في حين أنه قادر على إظهار ملامح مختلفة وتعبيرات وجه متغيرة.

والمثير للاهتمام أن روبوت Grace الجديد صرح بأنه قادر على تحسين حالة المرضى، كما أنه قادر على مساعدة مقدمي الخدمات الطبية عمومًا. وتخطط شركة Hanson Robotics للبدء في عملية الإنتاج الكمي للروبوت الجديد قريبًا.

وسيتوفر في الأسواق الصينية، واليابانية، والكورية بداية، إلى جانب هونج كونج نفسها. لكن لم تكشف الشركة عن سعر الروبوت حتى الآن، إلا أنه قد يوازي سعر سيارة فارهة.

الروبوت Grace
الروبوت Grace

 

وتتطلب الاحتياجات الجديدة حلولًا مبتكرة، ولدى الذكاء الاصطناعي والروبوتات إمكانات هائلة لتحويل المجال الطبي والرعاية الصحية إلى الأفضل. وفي حين أن الروبوتات مثل Grace لن تحل محل أسرة المريض أو مهارات المهنيين الطبيين المدربين، إلا أنها يمكن أن تساهم بشكل كبير في الرفاهية النفسية الجسدية للمريض.

وفي المستقبل ستلعب الروبوتات دورًا متزايدًا في حياتنا اليومية، كجزء من التقدم المستمر واختراق الذكاء الاصطناعي. وفي غضون عقد أو عقدين سيصبح الذكاء الاصطناعي في حياتنا اليومية مثل الطاقة الكهربائية، كما ستلعب الروبوتات دورًا مهمًا حيث يلزم وجود اتصال عاطفي عميق، ولضمان أن هذه العقول القوية الجديدة ستفيد المجتمع ككل سيكون من الضروري التأكد من أنها خاضعة للسيطرة والتوجيه بطريقة ديمقراطية، بدلًا من حكومة أو شركة واحدة.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

روبوت يجري عملية جراحية ناجحة لخنزير دون أي تدخل بشري

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.