مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“الروبوتات” مفتاح مستقبل البشرية

 

 

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

قدمت الابتكارات الحديثة في مجال الروبوتات عدة طرق يمكن من خلالها دمج الروبوتات في حياة الإنسان، وأسهمت الروبوتات بنجاح في تطوير مجالات كثيرة من حياتنا؛ نذكر منها لى سبيل المثال لا الحصر ما يأتي:

الروبوتات في حياتنا

 

الروبوتات تغير حياتنا، مثل الروبوتات الصناعية، روبوتات الإنقاذ التي تبحث وتنقذ الأرواح في الكوارث، وتقوم الروبوتات الطبية بإجراء العمليات الجراحية في المستشفيات.

وتتسابق شركات التكنولوجيا الكبرى باستمرار لتغيير طريقة عمل الروبوتات في حياة الناس اليومية مما سيقودنا إلى مستقبل مثير.

 

 الروبوتات في مجال الصناعة

لقد ساهمت الروبوتات بشكل كبير في صناعاتنا؛ ما أتاح تصنيع معظم الأجهزة ووسائل النقل السريعة، والأطعمة المصنعة بكفاءة وبتكلفة منخفضة.

ليس هناك من ينكر أن القرن الحادي والعشرين قد جلب ابتكارات هائلة؛ من صعود وانتشار الهواتف الذكية إلى التطور غير المسبوق للذكاء الاصطناعي، والتعلم الآلي، والروبوتات، والتكنولوجيا المستقلة، وقد شهدت السنوات القليلة الماضية منتجات وابتكارات جديدة رائعة تجعل حياتنا أسهل وأكثر صحة أيضًا. وقد خرجت الروبوتات من الأفلام الخيالية إلى سيناريوهات العالم الحقيقي؛ حيث تؤدي مهامًا معقدة وتغير العالم الذي نعيش فيه.

 

الروبوتات في مجال التجارة

 

تتمتع الروبوتات بالقدرة على إعادة تشكيل الطريقة التي تتم بها الأعمال التجارية، وتهدف إلى توفير المزيد من إمكانات التشغيل الآلي للمؤسسة.

ومع ظهور التقنيات الجديدة تستخدم العديد من الشركات الروبوتات لجعل أعمالها أكثر كفاءة. وتُستخدم هذه الروبوتات في مهام مختلفة على مواقع التجارة الإلكترونية، مثل تنفيذ الطلبات وتتبع المخزون والاختيار والمزيد.

وتتضمن أمثلة الروبوتات: المساعدين الافتراضيين وروبوتات المحادثة وأنظمة التعلم الآلي وبائعي الروبوتات.

 

الروبوتات في قطاع التعليم

تعمل الروبوتات والأدوات الرقمية على إشراك الطلاب في مستوى جديد من التعليم؛ فباستخدام الذكاء الاصطناعي يمكن مساعدة المعلمين في تأقلم الطلاب مع التغيير التكنولوجي، واكتشاف اتجاهات التعلم الرئيسية، والمساعدة في تحديد إمكانات التعلم الشخصية.

 

 

الرعاية الصحية

يتم استخدام أطراف الروبوتات لتحل محل الأطراف المفقودة وأجزاء الجسم الأخرى،حتى إن العدسات اللاصقة الإلكترونية يتم تطويرها للمساعدة في تعويض البصر المفقود.

ويعمل العلماء أيضًا على التكنولوجيا لاستخدام الروبوتات في تكوين قلب بشري. لقد استخدموا بالفعل التكنولوجيا لإنشاء قنديل بحر اصطناعي ويعملون على نقل أبحاثهم لتشمل الأعضاء البشرية. وتُستخدم الروبوتات لتحسين حياة الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة وزيادة قدرتهم على الحركة ومنحهم فرصة النجاة من أمراضهم.

 

استكشاف الفضاء

الروبوتات هي المسؤولة عن مستقبل استكشاف الفضاء، ويرجع ذلك أساسًا إلى حقيقة أنها أكثر ملاءمة للظروف القاسية من البشر. وفي حين أن الاستكشاف البشري خارج نظامنا الشمسي أمر مستحيل أساسًا مع التكنولوجيا الحالية فإن مسابير الفضاء تصل إلى أطراف نظامنا الشمسي وما وراءه، ويزود هذا العلماء والمهندسين بمعرفة كيف يعمل كوننا ويمكننا في النهاية من إرسال البشر إلى كوكب آخر.

وبمساعدة الروبوتات لن يمر وقت طويل حتى يتم إنشاء المستعمرات على سطح المريخ!

 

الدفاع

أصبحت الروبوتات مفيدة للغاية في الحرب وتعمل كبرى الدول على تسريع مشاريع الروبوتات العسكرية، بما في ذلك الطائرات الصغيرة بدون طيار والمركبات المستقلة، التي يتم استخدامها لإكمال الوظائف التي تعتبر خطيرة للغاية أو محفوفة بالمخاطر بالنسبة للبشر.

على سبيل المثال: تعمل الروبوتات على تفجير القنابل؛ ما يقلل المخاطر على حياة الإنسان؛ لذلك لا تجعل الروبوتات حياتنا أسهل فحسب بل إنها تنقذها أيضًا.

المواصلات

ليس من المستغرب حدوث تطورات في مجال النقل. لقد سمع الجميع عن تقنية القيادة الذاتية المطبقة في السيارات الجديدة. وبعض السيارات مؤتمتة بالكامل.

وفي غضون 20 عامًا من المتوقع أن تكون معظم وسائل النقل لدينا (بما في ذلك السيارات والقطارات والطائرات) مؤتمتة؛ ما يزيد الموثوقية ويقلل من وقت السفر.

 

الخلاصة

هذه ليست سوى أعداد قليل من القطاعات التي توفر فيها الروبوتات تطورًا مثيرًا للاهتمام، وهناك الكثير من القطاعات الأخرى، وستثبت الروبوتات أنها مفيدة للغاية؛ ولهذا السبب يمكننا القول إنها حقًا مفتاح مستقبل البشرية.

 

 

إقرأ أيضا:

أهم 5 توقعات في مجال الروبوتات لعام 2022

 

المصدر

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.