مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

التسويق الرقمي.. دراسة وشهادات وممارسة

21

بقلم: م. العقاد أمين وديع أمين

 

من الممكن أن تكون صاحب أفضل منتج أو أفضل خدمة في مجالك وتجتهد في تحسين ذلك وتوفر كل إمكانياتك لتضع نفسك في مقدمة المنتجين، ولكن قد يحدث أنك لا تحصل على المبيعات المتوقعة لمنتجك؛ لأنك تتبع منهجية تسويق ضعيفة أو طرق تقليدية للتسويق.

 

والاهتمام بعملية تحسين المُنتَج لا يقل أهمية عن عملية التسويق له، وقد تجاوز المنتجون عملية التسويق التقليدية وأصبحوا يتبعون طرقًا متقدمة يتم بها الترويج للمنتَج وتسعيره وتوزيعه وإجراء عمليات التبادل التجاري عن طريق الإنترنت فيما يسمى “التسويق الرقمي”.

وللقيام بعملية التسويق الرقمي يستعين المنتجون بعناصر بشرية ذات خبرة عِلمية وعَملية في مجال التسويق الرقمي؛ حيث يتم دعم الخبرات بشهادات عالميّة تؤهل صاحبها للقيام بعمليّة التسويق الرقمي نستعرض منها مثالين كبداية:

شهادة جامعة لندن للتسويق الرقمي:

يستهدف برنامج التسويق الرقمي في جامعة لندن المسوقين التقيلديين ويهدف إلى تطوير عقليتهم التسويقية؛ من خلال تعلم أساليب رقمية لمواكبة تطور عملية التسويق المتسارعة، كما يستهدف برنامج التسويق الرقمي القادة غير التسويقيين، والذين يبحثون عن نظرة أشمل لأحدث أساليب التسويق واستراتيجيات بناء ولاء العميل.

ويستهدف برنامج التسويق الرقمي كذلك فنيين من خارج نطاق التسويق، مثل مطوري المنتجات وموظفي الموارد البشرية والماليين وموظفي خدمة العملاء، وفيه يتم تسليط الضوء على التالي:

1. التعريف بوسائط الإعلام الاجتماعية والتسويق على الإنترنت.

2. تسويق المحتوى.

3. تسويق البحث العضوي ومحرك البحث الأمثل.

4. تسويق وبيع البحث المدفوع الأجر في الأسواق.

5. التسويق الرقمي في البيئات “B2B”.

6. تسويق التطبيقات المتنقلة “الدعاية المحلية والاجتماعية”.

7. تسويق وسائل الإعلام الاجتماعية “الاستماع وإنشاء المحتوى”.

8. وسائط الإعلام الاجتماعية “تقاسم المحتوى وبناء الدعوة”.

9. التسويق الشخصي وبرامج الولاء الرقمي.

10. تسويق أومنيشانيل “الجمع بين الرقمي والفيزيائي والمحلي”.

11. أومنيشانيل “استراتيجية التقارب السلس”.

وأهم ما يميز هذه الشهادة أنها تتم كليًّا عن طريق الإنترنت ولفترة ثلاثة أشهر فقط، بعدها يتم تسليم الدارس شهادة معتمدة في التسويق الرقمي من جامعة لندن، وتكلفة الدراسة 3.000 دولار.

 

ولدينا أيضًا

شهادة جامعة أوكسفورد للتسويق الرقمي:

مدة دراسة التسويق الرقمي فيه 8 أسابيع بمعدل 7-10 ساعات في اليوم، وتكون فيه بجانب مجموعة عالمية لمتخصصين في مجال التسويق الرقمي ذوي خبرة كبيرة في هذا المجال، ومواضيع دراسة البرنامج هي:

1. تعطل التسويق.

2. علم النفس التسويقي.

3. صنع القيمة.

4. قنوات التسويق الرقمية المنشأة.

5. قنوات التسويق الرقمي الناشئة.

6. قوة المجتمعات المحلية والنفوذ.

7. التجريب والقياس والتحليل.

8. مستقبل التسويق.

وفي نهاية برنامج التسويق الرقمي من جامعة أوكسفور تكون قد ركزت على مستقبل التسويق الرقمي وكيفية استخدام القنوات الرقمية المتوفرة، مثل الذكاء الاصطناعي وروبوتات chatbots، ويمكنك امتلاك مهارات تحليل البيانات وتعزيزها على نحو فعَّال للمساعدة في عملية اتخاذ القرار، وتستطيع أيضًا بناء نمط التسويق الرقمي الخاص بك؛ عبر وضع استراتيجية تسويق رقمي متكاملة من إنشائك الخاص، كما يمكنك إلقاء نظرة عن قُرب على خبراء الصناعة والتسويق الرقمي العالميين.

وهنالك العديد من المؤسسات والجامعات التي تُقدم شهادات مُعترف بها عالميَّا ومحتوى جيدًا يفيد الدارس في مجال التسويق الرقمي، فالمهتمون بهذا المجال هم أصحاب تطلعات كبيرة بطبيعة الحال؛ لأنه في مجال التسويق الرقمي لا بد أن يتوفر لديك الشغف الكافي والدافع القوي والصبر لدراسة التسويق الرقمي ومواكبة المستجدات في المجال لتبقى على مستوى المنافسة في السوق.

وسوف تكون لدينا وقفات أخرى مع مجال التسويق الرقمي ووقفات أخرى مع التسويق الإلكتروني؛ لأهمية المجال وتسهيل الدراسة وإيجاد فرص تسويقية وفرص عمل أكبر لأصحاب الشهادات في عالم التسويق الرقمي.

 

اقرأ أيضًا:

 

“Python” تتربع على عرش لغات البرمجة

 

ولمتابعة أحدث الأخبار الاقتصادية اضغط هنا

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.