مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

الأسماك المستزرعة.. ما هي؟ وما فوائدها؟

لا عظام ولا قشور ولا مقل عيون:

24

عالم التكنولوجيا      ترجمة

 

تعتزم شركة BlueNalu، ومقرها بمدينة سان دييجو الأمريكية، تصدير الأسماك الزعنفية المستزرعة في المختبر، إلى أوروبا، وذلك من خلال تعاون تم الإعلان عنه في سبتمبر مع شركة توزيع الأطعمة البريطانية المجمدة Nomad Foods.

 

وفي الشهر نفسه وقّعت شركة Avant Meats في هونج كونج صفقة مع معهد “سنغافورة لتكنولوجيا المعالجة الحيوية” لتحسين اقتصاديات إنتاج الأسماك المستزرعة. وفي يونيو افتتحت Wildtype غرفة تذوق بجوار مصنعها التجريبي في سان فرانسيسكو؛ حيث كانت تقدم سمك السلمون المصنوع في المختبر، وهو من فئة السوشي.

 

وتعكس هذه التحركات اهتمامًا متزايدًا بالأسماك البديلة المشتقة من التكنولوجيا الحيوية، لأن بعض أنواع الأسماك التي يتم صيدها تحتوي على الزئبق والمواد البلاستيكية الدقيقة والملوثات.

 

ويقول كيفان ماين؛ نائب الرئيس المساعد للأبحاث في مختبر Mote Marine and Aquarium في مدينة ساراسوتا بولاية فلوريدا: “لذلك علينا أن نبتكر الكثير من الطرق المختلفة لمواجهة هذه التحديات، وأعتقد أن المأكولات البحرية المستندة إلى الخلايا ستكون إحدى تلك الفرص”

 

والمأكولات البحرية القائمة على الخلايا المشتقة من الأسماك مثل السلمون والتونة، أو المحار  تُعرف أيضًا باسم المأكولات البحرية المستزرعة أو الخلوية أو المختبرية، وهي تُصنع في المختبر عن طريق أخذ  الخلايا من عدد صغير من الأسماك أو المحار وتربيتها في مفاعل حيوي، ومذاقها مشابه للنسخة التي تم صيدها، ولكنها لا تحتوي على أي من “مخلفات” الحيوانات: لا عظام، ولا قشور.

 

وقد تم بالفعل تطبيق هذه الاستراتيجية وتسويقها في الزراعة المختبرية لأنواع أخرى من اللحوم، بما في ذلك لحوم البقر والدجاج ولحم الخنزير. وتعمل العشرات من الشركات على إنتاج لحوم قائمة على الخلايا،  على سبيل المثال: أصبح الدجاج الذي أنتجته شركة Eat Just أول لحوم مستزرعة تصل إلى السوق عندما وافق المنظمون السنغافوريون في ديسمبر 2020 على بيعه.

 

وفي الولايات المتحدة تشرف كل من وزارة الزراعة الأمريكية (USDA) وإدارة الغذاء والدواء (FDA) على اللحوم المستزرعة، وحتى الآن لا يوجد سوى حوالي 14 شركة في العالم تقوم بتطوير هذا النوع من المأكولات البحرية.

 

وذلك لأن تكلفة إنتاج اللحوم المستزرعة مرتفعة بشكل فلكي مقارنة بتكلفة اللحوم التقليدية -أكثر من 20000 دولار للكيلو جرام، ولن يتغير ذلك بدون قدر هائل من البحث والتطوير.

 

المصدر

 

إقرأ أيضا:

 

بيع أول لحوم “دجاج” مزروعة في العالم بسنغافورة
الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.