مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

ابتكار مادة بلاستيكية جديدة أقوى بمرتين من الفولاذ

أستمع الي المقال


 

عالم التكنولوجيا      ترجمة

 

ابتكر العلماء في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا (MIT) مادة بلاستيكية أقوى بمرتين من الفولاذ، وهذه المادة سوف تساعد في تغيير جوانب كثيرة من حياتنا على نحو أفضل بكثير مما هي عليه الآن؛ إذ من المتوقع أن تدخل في كثير من الصناعات، سواء الأجهزة الكهربائية؛ أو السيارات أو حتى الهواتف النقالة والمباني.

 

وهي ليست أقوى من الفولاذ في اختبارات الحمل فحسب، بل إنها قادرة أيضًا على توصيل الكهرباء وعرقلة نفاذ الغاز عبر مسامها.

وقد أطلق فريق البحث في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا على المادة الجديدة اسم “2DPA-1“، وتم نشر النتائج حولها في مجلة Nature.

 

ابتكار مادة بلاستيكية جديدة أقوى بمرتين من الفولاذ
ابتكار مادة بلاستيكية جديدة أقوى بمرتين من الفولاذ

 

وبحسب Nature، المجلة العلمية واسعة الشهرة، فإن لهذا البلاستيك فائق القوة  آثار هائلة في كل شيء نصنعه، ويتضمن ذلك: الأجهزة الأصغر مثل الهواتف وأجهزة التحكم وأجهزة التحكم عن بُعد وحتى الأشياء الأكبر مثل السيارات أو حتى المباني.

 ووفقًا لشركة Fast Company فإن المادة مشابهة جدًا للجرافين، وهو أيضًا قوي بشكل لا يصدق “أقوى بحوالي 200 مرة من الفولاذ”، ويُعد موصلًا ممتازًا للحرارة والكهرباء ولديه قدرات على امتصاص الضوء

 لكن طريقة تصنيع مادة الجرافين بالغة الصعوبة؛ أما طريقة صناعة مادة الـ  2DPA-1 فسهلة، حتى إنه يمكنك إنشاؤها من شيء صغير مثل دورق في المختبر، علاوة على ذلك فإن هذا البلاستيك قادر أيضًا على توصيل الكهرباء ومنع الغازات.

 

 

اقرأ أيضًا:

“مانتا” يخت يتغذى على النفايات البلاستيكية لتوليد الطاقة

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.