مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

ابتكار روبوت يطبخ الطعام ويتذوقه

إن فكرة استخدام الروبوتات للمساعدة في أعمال المطبخ بالمطاعم ليست جديدة؛ حيث يمكن استخدامها لأتمتة المهام المتكررة التي تستغرق الكثير من الوقت؛ ما يسمح للطهاة البشريين أداء المهام الأكثر أهمية.

وجدت هذه الفكرة طريقها إلى سلسلة مطاعم  Chipotle، التي تشارك مع Miso Robotics لأتمتة إنشاء رقائق التورتيلا.

Wing Zone هي سلسلة أخرى دخلت في شراكة مع شركة Miso Robotics، باستخدام الروبوتات للمساعدة في طهي الأجنحة داخل المطاعم.

معظم هذه المساعي في مراحل تجريبية لكن الفكرة نفسها تكتسب زخمًا.

لهذا السبب يرغب الباحثون في بناء طهاة آليين أكثر فائدة وفعالية. وإحدى المهام المهمة جدًا أثناء الطهي والتي يستخدمها الطهاة هي عملية التذوق؛ لذا  ابتكر باحثون من كامبردج ذراعًا آلية يمكنها بالفعل تذوق الملح في الطعام بطريقة دقيقة.

روبوت يطبخ طبق مثالي بناءً على مؤشرات ذوق محددة
روبوت يطبخ طبق مثالي بناءً على مؤشرات ذوق محددة

 

كيف يتذوق الإنسان الآلي الطعام؟

إن صنع روبوتات يمكنها تذوق الطعام ليس بالأمر السهل؛ لأن الذوق ينطوي على العديد من العوامل المختلفة. الأهم من ذلك هو حقيقة أنه عندما نمضغ طعامنا يتغير مذاقنا. هذه عملية لم يتمكن الباحثون من تكرارها في روبوت حتى الآن.

ابتكر باحثو كامبريدج أولًا روبوتًا تم تدريبه على طهي البيض المخفوق مع الطماطم، كما ذكرت صحيفة الجارديان.

يحتوي الروبوت أيضًا على مستشعر يسمح له بتذوق محتوى الملح في الطبق، أو الملوحة أثناء الطهي. هذا يسمح لها بطهي البيض بمستويات الملح المثلى.

بعد تحضير الطبق قام الباحثون بخلطه معًا لنسخ عملية طحن الطعام.

بعد ذلك تم اختبار الروبوت مرة أخرى لتحديد مستويات الملح بعد مضغ الطعام. بصرف النظر عن قدرته على معرفة ما إذا كان الطعام أكثر من اللازم  يمكن للروبوت أيضًا تحديد ما إذا كانت هناك حاجة إلى مكونات أخرى أو كيفية تحضير الطبق.

إنها خطوة كبيرة في إنشاء روبوتات تمهد الطريق للمستقبل؛ حيث يمكن اختبار المزيد من جوانب جسم الإنسان بواسطة الروبوتات.

وأخيرًا قد يسمح هذا للروبوتات بإعداد طبق مثالي بناءً على مؤشرات ذوق محددة.

 

المصدر

الرابط المختصر :
اترك رد