مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

SpaceX: تغيير عنوان خدمة إنترنت الأقمار الصناعية Starlink لن يؤخر الشحنات

35

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

قامت شركة SpaceX، مؤخرًا، بتحديث موقع Starlink الإلكتروني. وقد أخبرت الشركة العملاء الذين طلبوا مسبقًا الاشتراك في خدمة إنترنت الأقمار الصناعية بعدم القلق وأن تغيير عنوان الخدمة لن يؤدي إلى تأخير شحناتهم لنظام الإنترنت عبر الأقمار الصناعية.

 

– تحديث موقع Starlink الإلكتروني

كانت المخاوف وعناوين الأخبار التي تلت ذلك كافية لإثارة مخاوف شركة SpaceX للرد من خلال قسم الدعم الرسمي للشركة على موقع Starlink الإلكتروني.

 

وقالت الشركة: “يتم تنفيذ الطلبات بناءً على تاريخ طلب Starlink الأولي الخاص بك. وفي حالة إذا انتقلت إلى موقع جديد فسيظل مكانك في قائمة الانتظار بالموقع الجديد قائمًا على تاريخ طلبك الأولي”.

 

بمعنى آخر: يجب ألا يتغير مكان العميل بعد إجراء طلب مسبق. وبدلًا من ذلك يشير بيان SpaceX إلى أن أداة التعيين تواجه خطأ برمجيًا سيُظهر عن طريق الخطأ تاريخ التسليم المتأخر.

 

من ناحية أخرى ذكرت شركة SpaceX أن النقص المستمر في الرقائق كان يعيق خطط طرح الشركة لخدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية Starlink، وقد أدى هذا إلى تأخير الإنتاج؛ ما أثر في قدرات الشركة على تلبية الطلبات.

 

لذلك قد يحتاج العملاء الحاليون، الذين طلبوا مسبقًا بالفعل، إلى الاستعداد لانتظار طويل. وإذا حاولت التسجيل للحصول على طلب مسبق اليوم فقد تمتد أوقات الانتظار حتى أوائل عام 2023.

 

يذكر أن شركة SpaceX لديها الآن 90 ألف مستخدم في 12 دولة حول جميع أنحاء العالم لخدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية Starlink. لكن هناك ملفًا جديدًا من الشركة المملوكة للملياردير الأمريكي “إيلون ماسك” يشير إلى أنها تتطلع إلى ما هو أبعد من مجرد نقل الإنترنت إلى المنازل.

 

ووفقًا لطلب للجنة الاتصالات الفيدرالية (FCC) تهدف شركة SpaceX إلى وضع محطات المستخدم الخاصة بها على المركبات والطائرات؛ ما يسمح للعملاء بالاتصال بالإنترنت الفضائي أثناء التنقل.

 

وقد قدم الملف “ديفيد جولدمان”؛ مدير سياسة الأقمار الصناعية في شركة SpaceX؛ حيث ستعمل هذه الخدمات على تعزيز أمن منصات الهاتف المحمول، وتسمح للمشغلين والركاب بالوصول إلى الخدمات التي تتيح زيادة الإنتاجية.

 

ومن المقرر أن تكون المحطات الجديدة، التي تسمى “محطات الأرض” (ESIMs)، متينة لتحمل الظروف البيئية القاسية، وتشمل الكشف عن الإشعاع لتحديد متى تتجاوز المستويات الحد الأقصى للتعرض.

 

المصدر:

SpaceX: Changing Your Starlink Service Address Won’t Delay the Shipment

 

اقرأ أيضًا:

“أمازون” تستعد لإطلاق خدمة الإنترنت عبر الأقمار الصناعية

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.