مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“Paper Mario” مغامرات جديدة مع انتقام ملك الأوريجامي

0 4٬324

شهد امتياز Paper Mario إصدارًا جديدًا على نظام “نينتندو”، وهذا ليس بالأمر المستغرب نظرًا للشعبية التي تحظى بها الألعاب. 

في أحدث مغامرات “ماريو” تتعرض مملكة الفطر لتهديد من ملك الأوريجامي وأتباعه المطويين؛ حيث يبدو أن ملك الأوريجامي يسعى للانتقام من الناس وتحويل المملكة المسطحة إلى أرض عجائب عملاقة مطوية، ولحسن الحظ، يمتلك ماريو صديقًا موثوقًا جديدًا إلى جانبه وهي أخت الملك “Olly” “أوليفيا”، التي لديها قوى قابلة للطي خاصة بها والتي ستكون مفيدة للغاية.

والتغيير الأكبر الذي تشهده اللعبة يكمن في كيفية التعامل مع القتال، وتسبب في ضجة كبيرة في الأسابيع التي سبقت إطلاقه، كما شهدت طبيعة عناصر لعبة RPG البسيطة بالفعل من Paper Mario بعض التغييرات الجذرية. 

ستتكون المعركة في الغالب من نظام قائم بذاته، ويركز القتال على الساحة؛ حيث يحتاج اللاعبون إلى تحريك الألواح رأسيًا أو أفقيًا، ومن الضروري اصطفاف الأعداء (في غضون فترة زمنية محددة)؛ عن طريق تحريك الألواح في أحد التكوينين لتشغيل ماريو وتسهيل هزيمتهم باستخدام هجمات أقل؛ إذ يمكنه فقط المهاجمة ثلاث مرات في كل دور.

وفي حين لا يزال بإمكان ماريو الاستفادة من قدراته الموثوقة في القفز واستخدام المطرقة، إلا أنّ المشكلة الأكبر تنبع من فكرة أنه لا يوجد الكثير لتربحه من قتال العديد من الأعداء، باستثناء العملات المعدنية المكتسبة في النهاية، ولن يستغرق الأمر وقتًا طويلًا حتى يتحول إلى عمل روتيني، وستزيد محاولة الفرار من المعارك العادية الأمر سوءًا، كما يمكن أن تستغرق ما يصل إلى ثلاث محاولات وإمكانية النجاة من التعرض لهجوم من سرب من الأعداء، وتجعل اللعبة أيضًا ماريو يواجه أحيانًا موجات من الأعداء في نفس المعركة.

ويتم وضع جميع أنواع العناصر من سهام التنقل إلى قدرات اوريجامي في الميدان، التي تُمكن ماريو من استخدامها وذلك عن طريق أوليفيا، كما أنه من الضروري بعد ذلك أن يتولى اللاعبون تحريك اللوحات؛ من أجل إنشاء مسار لـ Mario للاستفادة من العناصر المناسبة التي ستؤدي إلى النصر.

سيصعب اكتشاف هذه الأمور مع كل رئيس جديد، وسيؤدي ضرب بعض منهم إلى اكتساب أوليفيا قدرات جديدة يمكن استخدامها أيضًا في المعارك. لا يعني ذلك أن هذا الأمر ضروري للعبة؛ نظرًا لأنه ليس من الصعب تحديد نقاط ضعف الأعداء.

ولا بد من الإشارة إلى العالم المليء بالألوان والتفاؤل في اللعبة؛ حيث تحتوي اللعبة على الأشجار، والغناء والرقص الذي يقوم به ماريو مع الضفادع وغير ذلك كثير. 

بالإضافة إلى القتال، سنشهد عودة الألغاز النموذجية التي اعتاد عليها المعجبون، والتي تستخدم أي قدرات أحدث يمكن لماريو الوصول إليها.

وعلى الرغم من أنه يجدر الثناء على رؤية Nintendo التي تبدو أكثر جرأة من امتيازاتها الرئيسية، إلا أنه من الواضح أنها لم تنجح في هذه المناسبة مع إدخال Paper Mario الجديد؛ إذ تصنع “Paper Mario: The Origami King” مغامرة ممتعة في الغالب تعطلها بعض الأفكار التي لم تعمل كما هو متوقع لها.

المصدر:

Moviesgamesandtech: Paper Mario: The Origami King

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.