مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

هل ستجعل معابر المشاة الملونة الشوارع أكثر أمانًا؟

22

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

تشتهر شوارع لندن بالألوان الزاهية؛ حيث تم إنشاء بعض “المعابر الملونة” في جميع أنحاء بريطانيا مع التركيز على منع إصابات المشاة، وتم إجراء هذه التحسينات على المعابر الحالية باسم “علم السلوك”.

 

في عام 2019 كان هناك 99 حالة وفاة من المشاة البالغين وإصابات خطيرة لكل 100.000 شخص خلال عام؛ ما يجعله أسوأ مكان في المملكة المتحدة في ذلك العام، بينما تم تسجيل 44 ضحية من المشاة بمدينة هال لكل 100.000 شخص.

 

لتفادي هذه الحوادث أجرت مدينتان في إنجلترا تجربة لجماليات نابضة بالحياة، هما ليفربول وهال. ويقول الدكتور “هولي هوب سميث”؛ رئيس العلوم السلوكية في So-Mo، الشركة الاستشارية التي تعمل في التجربتين: “نحاول تعزيز المعبر الموجود بالفعل؛ بحيث من المرجح أن يستخدمه الناس”.

 

– التأثير الإيجابي لمعابر المشاة الملونة

 

معابر المشاة الملونة
معابر المشاة الملونة

 

كان هناك بحث دولي عن المعابر الملونة في عام 2004، وقد خلص بحث من الأكاديميين الأستراليين إلى أن الأسطح الملونة على المعابر كان لها تأثير إيجابي في سلامة المشاة فيما يتعلق بعدد الاصطدامات وخطورة الإصابات التي لحقت بالمارة. وأوصوا بأن يتم تنفيذها في بيئات المشاة “المزدحمة” و”المعقدة”.

 

وقبل عام من ذلك وجدت دراسة أمريكية أن 41 في المائة من المشاركين في الاستطلاع يفضلون الرصف الملون كمشاة. وقد احتلت تصاميم الشوارع الأخرى مرتبة أعلى على الرغم من ذلك؛ حيث قال 83 في المائة إن المعبر المخطَّط بالأبيض والأسود قد أثر في قرارهم بعبور الطريق في موقع معين، وقال 74 في المائة إن إشارة مرور المشاة أثرت في سلوكهم خلال العبور.

 

في الآونة الأخيرة قال تقرير صادر عن شركة Better Bankside عام 2017 حول الأعمال الفنية المنفذة عند المعابر في ساوثوارك ستريت بلندن: “لقد جعلت تدخلاتنا المستجيبين أكثر استعدادًا لاستخدام المعبر، وأخبرنا 68 في المائة أن العمل الفني جعلهم يشعرون بالسعادة”.

 

– سلبيات معابر المشاة الملونة

 

معابر المشاة الملونة
معابر المشاة الملونة

 

ومع ذلك فإن الألوان الزاهية ليست للجميع؛ إذ أثار الأشخاص المصابون بالتوحد مخاوف بشأن وجود عدة ألوان على الطريق، في حين أبلغ أصحاب الكلاب الإرشادية عن إرباك كلابهم بسبب تصميمات الطرق الجديدة.

 

وتقول الدكتورة “آمي كافانا”؛ الناشطة المكفوفة: “يمكن أن تكون المعابر الملونة مربكة حقًا للأشخاص الذين يعانون من ضعف في الرؤية وكلابهم الإرشادية؛ لذلك أجد بعض هذه المعابر مؤلمة جسديًا ومربكة جدًا لدرجة أنني أصبت بالدوار. لقد تسببوا في ارتباك الكلب المرشد بل حتى ضيقه”.

 

ووفقًا لتحليل الدكتورة “راشيل ألدريد”؛ من جامعة وستمنستر، والذي تم استخدامه من عام 2007 إلى عام 2015، فإن الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة أكثر عرضة لأن تصدمهم السيارات بخمس مرات مقارنة بغيرهم؛ وهذا يعني أنه تم الإبلاغ عن 22 إصابة بين المشاة ذوي الاحتياجات لكل مليون ميل مشي، مقابل 4.8 إصابة لغيرهم.

 

المصدر:

Will colourful pedestrian crossings make our streets safer?

 

اقرأ أيضًا:

قريبًا.. سيارات Tesla 3 تتحدث مع المشاة

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.