ناسا تلتقط صورًا لإعصار بيريل المدمر من الفضاء

ناسا تلتقط صور لإعصار بيريل المدمر من الفضاء

تمكن رائد فضاء تابع لوكالة ناسا من التقاط صور مذهلة لإعصار بيريل المدمر من الفضاء. حيث التقط ماثيو دومينيك هذه الصور بينما كانت محطة الفضاء الدولية تسافر على ارتفاع أكثر من 200 ميل فوق منطقة البحر الكاريبي في الأول من يوليو.

ناسا تلتقط صورًا لإعصار بيريل المدمر

وقال رائد الفضاء التابع لوكالة ناسا، في منشور له على منصة إكس: “أعطاني النظر إلى العين باستخدام عدسة 50 إلى 500 ملم شعورًا غريبًا ومستوى عاليًا من الإثارة فيما يتعلق بعلم الطقس”.

وأشار إلى أن الإعصار بيريل أدى إلى مقتل ستة أشخاص على الأقل. ومن المتوقع أن يجلب معه رياحًا وعواصف تهدد الحياة في جامايكا.

ناسا تلتقط صور لإعصار بيريل المدمر من الفضاء

ووجه دومينيك عدسته نحو الأرض يوم الاثنين عندما وصل الكويكب بيريل إلى أول أرض له في جزر البحر الكاريبي.

وفي ذلك الوقت. كان الإعصار لا يزال من الفئة الرابعة مع رياح بسرعة 130 ميلًا في الساعة. وأظهرت الصور العاصفة. وهي تدور حول المحيط الأطلسي مع وجود عين منظمة بشكل جيد في المركز. حسبما ذكرت شبكة SWNS .

وتدرس وكالة ناسا الأعاصير من الفضاء عن طريق صور مثل تلك التي يلتقطها رواد الفضاء. حيث تساعد نقطة المراقبة العلماء في فهم تأثير تغير المناخ في الأعاصير ومعرفة كيفية استعداد المجتمعات بشكل أفضل.

وتسببت العاصفة الشرسة من الفئة الخامسة بالفعل في أضرار جسيمة بعد أن ضربت رياح بلغت سرعتها 165 ميلًا في الساعة أجزاء من منطقة البحر الكاريبي.

ومن المحتمل أن تشهد جامايكا عواصف تصل إلى ارتفاع تسعة أقدام فوق مستويات المد والجزر النموذجية، فضلًا عن هطول أمطار غزيرة.

وقال مايكل برينان؛ مدير المركز الوطني للأعاصير: “هناك خطر كبير في منطقة البحر الكاريبي، وخاصة مع الجزر الجبلية”.

وتوقع نموذج جديد أيضًا أن يضرب الإعصار بيريل ست ولايات أمريكية. وكانت بيانات سابقة أشارت إلى أن الإعصار قد يضرب تكساس خلال نهاية الأسبوع.

مخاطر إعصار بيريل المدمر

ومن الممكن  أن يشمل مسار العاصفة ولايات لويزيانا وأركنساس وتينيسي وميسيسيبي وكنتاكي أيضًا. بحسب نموذج قدمه خبير الأعاصير الدكتور ليفي كوان.

وتشير الآن خمسة نماذج على الأقل، وهي عبارة عن بيانات مقسمة إلى خيوط توضح المسار المحتمل للعاصفة، إلى أن الإعصار سيضرب الولايات المتحدة.

ناسا تلتقط صور لإعصار بيريل المدمر من الفضاء

وقال الدكتور كوان: “إن الأمر يعتمد حقًا على المكان الذي ينطلق منه الإعصار بحلول اليوم الجمعة، فإذا كان قادمًا من شبه جزيرة يوكاتان بعيدًا بما فيه الكفاية إلى الشمال، فقد يستمر في اكتساب خطوط العرض ويهدد شمال غرب خليج المكسيك، وهذا يعني أن مناطق شمال المكسيك أو تكساس وساحل الخليج الأمريكي قد تكون مهددة”.

ناسا تلتقط صور لإعصار بيريل المدمر من الفضاء

وسيتم تحديد مسار بيريل حسب مستوى الضغط فوق الجنوب الشرقي. وإذا انخفضت هذه النسبة فسوف يسمح ذلك للعاصفة بالتحرك شمالًا؛ ما قد يؤدي إلى كارثة بالنسبة للولايات المتحدة.

وحث الدكتور كوان سكان ساحل الخليج على مراقبة العاصفة القياسية، وهي أقدم إعصار من الفئة الخامسة على الإطلاق في حوض المحيط الأطلسي والكاريبي وأمريكا الوسطى.

المصدر

صحيفة ديلي ميل البريطانية 

الرابط المختصر :