“ناسا” تطلق مهمة أقمار صناعية تعليمية إلى الفضاء ELaNa 43

صاروخ Alpha - Firefly

تستعد ناسا لإطلاق العديد من أقمار صناعية تعليمية صغيرة الى الفضاء في رحلة واحدة. ما يميز هذه الأقمار أنه تم بناؤها بواسطة طلبة وباحثين. ينتمى هؤلاء الطلبة والبحثين إلى جامعات منتشرة حول مختلف أنحاء الولايات المتحدة الأمريكية. وتأتي المهمة الأخيرة والتي تحمل اسم ELaNa 43 عبر مبادرة وكالة ناسا الأمريكية الخاصة بإطلاق أقمار الطلبة والباحثين. وتعرف المبادرة باسم مبادرة إطلاق الأقمار المكعبة CubeSat Launch Initiative.

مبادرة إطلاق أقمار صناعية مكعبة

تهدف ناسا من خلال المبادرة والمعروفة اختصارًا بـ (CSLI) إلى الشراكة مع الجامعات والمراكز البحثية والمؤسسات غير الربحية حول الولايات. وفي هذا السياق، تقوم ناسا بتوفير وسيلة لإيصال هذه الأقمار الصغيرة إلى الفضاء عبر مركباتها.

أحد الأقمار المكعبة

 

عادة ما تكون هذه الأقمار صغيرة الحجم ومكعبة، وهو ما أكسب هذه المبادرة اسمها؛ إذ تكون وحدة السعة التخزينية لكل قمر 0.001 متر مكعب. وفى هذا السياق، فإن أبعاد المكعب تكون 10 سم طولًا و10 سم عرضًا و10 سم ارتفاعًا. وتعرف هذه الأبعاد بوحدة السعة التخزينية أو U 1.  ويكون الوزن المسموح للوحدة الواحدة 1.33 كجم. ويمكن للطلبة والباحثين تصميم القمر الصناعي بحيث يكون مضاعفات لهذه الوحدة 2Uو 3U و  6U. ويهدف تحديد أبعاد القمر إلى حث الباحثين والطلبة إلى الاقتصاد في المعدات، ومحاولة تصنيع أقمارا ذات كفاءة عالية وتكلفة معقولة.

مهمة إطلاق الأقمار الصناعية التعليمية متناهية الصغر 43 (The ELaNa 43)  

تحتوى المهمة رقم 43 من مهام إطلاق الأقمار الصناعية متناهية الصغر على 8 أقمار. سيتم إطلاق هذه الأقمار علي متن الصاروخ Alpha المصنع بواسطة شركة Aerospace Firefly. وسيتم إطلاق الصاروخ  من المجمع الثاني في قاعدة Vandenberg الفضائية بكاليفورنيا اليوم 26 يونيه في التاسعة مساء بتوقيت الباسيفيكي PDT.

الأقمار المزمع إطلاقها على متن المهمة

CatSat – جامعة Arizona، Tucson

catsat والفريق المصنع

وهو قمر صناعي يحتل 6 وحدات ومصمم لقياس واختبار الاتصالات عالية السرعة. بعد وصول CatSat إلى المدار وبسط أشرعته الشمسية سيقوم بإرسال صور إلى الأرض بسرعة 50 ميجا بايت في الثانية، واختبار سرعة الاتصال بين المدار والأرض.

KUbeSat-1 جامعة Kansas، Lawrence

KUbeSat-1 والفريق المصنع

سيستخدم KUbeSat-1 طريقة جديدة لقياس طاقة ونوع الأشعة الكونية التي تضرب الأرض، هذه القياسات تتم تلقائيًا على الأرض. أما الحمولة الثانية، وهي مصممة لمعايرة الارتفاعات العالية، فستقيس إشارات الترددات العالية جدًا الناتجة عن التفاعلات الكونية مع الغلاف الجوي، ويعد KUbeSat-1 هو أول قمر صناعي صغير في ولاية كانساس يتم إطلاقه ضمن برنامج CSLI ويبلغ حجمة 3 وحدات.

  MESAT-1 –جامعة Maine، Orono

MESAT-1

سوف يقوم MESAT-1 بدراسة درجات الحرارة المحلية في جميع أنحاء المدن والمناطق الريفية لتحديد تركيز العوالق النباتية في المسطحات المائية للمساعدة في التنبؤ بتكاثر الطحالب.

MESAT-1  هو أول قمر صناعي صغير في ولاية Maine يتم إطلاقه في برنامج CSLI التابع لناسا.

R5-S4, R5-S2-2.0  مركز جونسون للفضاء التابع لناسا

R5 S4

ستكون R5-S4 وR5-S2-2.0، وكلاهما يحتل 6 وحدات سيكون القمران الصناعيان أول مركبة فضائية من طراز R5 يتم إطلاقها في المدار لاختبار التصميم الجديد للمركبة، سيقوم الفريق بمراقبة كيفية أداء كل جزء من أجزاء المركبة الفضائية. بما في ذلك الكمبيوتر والبرمجيات والراديو ونظام الدفع وأجهزة الاستشعار والكاميرات في مدار أرضي منخفض.

Serenity – Teachers in Space

Serenity الفريق المُصنع

سوف يقوم Serenity، وهو مزود بأجهزة استشعار للبيانات وكاميرا، بالتواصل مع الطلاب على الأرض من خلال إشارات راديو الهواة وإرسال الصور. ويطلق برنامج “المعلمون في الفضاء” الأقمار الصناعية كتجارب تعليمية لتحفيز الاهتمام بعلوم الفضاء والتكنولوجيا والهندسة والرياضيات بين الطلاب في أمريكا الشمالية.

SOC-i – جامعة Washington ، Seattle

SOC_I والفريق

القمر الصناعي للتحكم الأمثل والتصوير (SOC-i) هو مهمة اختبارية  لتقنية التحكم في اتجاه القمر الصناعي للحفاظ على اتجاهه بالنسبة للأرض أو الشمس أو أي جسم آخر. كما ستختبر هذه المهمة خوارزمية لدعم التشغيل  الأتوماتيكي للاتجاه من خلال مناورات توجيه القمر  المحسوبة في الوقت الفعلي. سيقوم SOC-i بتدوير الكاميرا بشكل مستقل لالتقاط الصور. ويشغل القمر 2 وحدة تخزين.

TechEdSat-11 (TES-11) – مركز أبحاث أميس التابع لناسا وادي السيليكون في كاليفورنيا

TechEdSat-11 (TES-11)

TES-11، هو جهد تعاوني بين باحثين وطلاب ناسا لتقييم التقنيات المستخدمة في الأقمار الصناعية الصغيرة. ويعد جزءًا من التجارب المستمرة لتقييم التقنيات الجديدة في مجال الاتصالات، ويحتوى على مجموعة من أجهزة استشعار الإشعاع، والألواح الشمسية التجريبية، بالإضافة إلى دراسة إيجاد طرق لتقليل الوقت اللازم للخروج من المدار.

منحت وكالة ناسا Firefly Aerospace عقدًا بسعر ثابت لنقل الأقمار الصناعية الصغيرة إلى الفضاء بموجب عقد عرض توضيحي لخدمات الإطلاق 2 من فئة Venture-Class في عام 2020. وقد صدقت ناسا على صاروخ Alpha من Firefly Aerospace باعتباره الفئة 1 في مايو؛ ما سمح باستخدامه خلال المهام ذات المخاطر العالية.

مصادر

https://www.nasa.gov/missions/small-satellite-missions/nasas-elana-43-prepares-for-firefly-aerospace-launch/

الرابط المختصر :