مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

ناسا ترصد قطعة معدنية غريبة بين صخور كوكب المريخ

أستمع الي المقال


عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

رصدت مركبة وكالة ناسا الفضائية “المثابرة” على كوكب المريخ قطعة معدنية غريبة من مركبة فضائية.

ويعد المريخ أو الكوكب الأحمر هو الكوكب الرابع من حيث البعد عن الشمس في النظام الشمسي، وهو الجار الخارجي للأرض ويُصنف كوكبًا صخريًا. ويبلغ قطر المريخ حوالي 6792 كم (4220 ميلًا)، وهو بذلك مساوٍ لنصف قطر الأرض وثاني أصغر كواكب النظام الشمسي بعد عطارد، وتقدّر مساحته بربع مساحة الأرض.

ويدور المريخ حول الشمس في مدار يبعد عنها بمقدار 228 مليون كلم تقريبا؛ أي 1.5 مرة من المسافة الفاصلة بين مدار الأرض والشمس. ويغطي الحوض القطبي الشمالي الأملس نصف الكرة الشمالي تقريبًا (40% من الكوكب) وقد يكون له تأثير كبير فيه، ولدى المريخ قمران، يسمى الأول “ديموس”؛ أي الرعب باللغة اليونانية والثاني “فوبوس”؛ أي الخوف، وهما صغيران وغير منتظمي الشكل.

وتبلغ درجة حرارة السطح العليا 27 درجة مئوية والصغرى 133- درجة مئوية. ويتكون غلاف المريخ الجوي من ثاني أكسيد الكربون والنيتروجين والأرغون وبخار الماء وغازات أخرى.

ويعتقد العلماء أن كوكب المريخ احتوى على الماء قبل 3.8 مليار سنة؛ ما يجعل فرضية وجود حياة عليه متداولة نظريًا على الأقل، كما أن به جبالًا أعلى من مثيلاتها الأرضية ووديان ممتدة، وبه أكبر بركان في المجموعة الشمسية يطلق عليه اسم “أوليمبس مونز” تيمنًا بجبل الأولمب، كما يوجد وادي مارينر والذي يعتبر أحد أكبر الأخاديد في المجموعة الشمسية.

ناسا ترصد قطعة معدنية غريبة بين صخور كوكب المريخ

لكن المثير للاهتمام أن المسبار التابع لناسا اكتشف قطعة معدنية كانت بين صخور كوكب المريخ، ويعتقد فريق ناسا الذي يتحكم في المسبار أنها قطعة من الجهاز الحراري للمسبار وربما سقطت منه أثناء هبوطها على السطح.

ووفقًا لوكالة ناسا ربما تكون هذه القطعة المعدنية جزءًا من مرحلة الهبوط أثناء عمل المسبار بالطاقة الصاروخية، التي أنزلت العربة الجوالة على الكوكب عند وصولها العام الماضي.

ولكن حتى الآن ناسا لا تعرف كيف يمكن لهذه القطعة أن تصل إلى ذلك المكان المحدد على سطح المريخ، بالتزامن مع تزايد المخاوف بشأن تأثير البشر في الفضاء.

وكان الفريق شارك أيضًا صورًا للأجزاء الحرارية على الأرض، والتي تبدو مشابهة بشكل ملحوظ للجسم الذي تم رصده على سطح المريخ.

ناسا ترصد قطعة معدنية غريبة بين صخور كوكب المريخ

يذكر أن العثور على هذه القطعة المعدنية الغريبة يأتي بعد التحذيرات من أن البشر يلقون بأجزاء صاروخية ومركبات فضائية قديمة في المدار وعلى كواكب أخرى.

ومن المعروف أن وكالة الفضاء الأمريكية ناسا ووكالات الفضاء الأخرى تتخذ احتياطات كبيرة لتجنب تلوث الكواكب الأخرى، بما في ذلك تنظيف مركبات الهبوط قبل مغادرتها الأرض.

والجدير بالذكر أن المركبات الفضائية تبحث عن علامات تدل على وجود كائنات فضائية، ولكن يمكن أن يدمر هذا البحث أي كائنات حية تم نقلها من الأرض. ومع ذلك كانت هذه الرحلات موضع شك حيث تحايلت بعض الدول على الاتفاقيات الدولية لترك حطام يحتمل أن يكون ذا تأثير خطير.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

ناسا تنشر صورة لبوابة غامضة على المريخ

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.