مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

مواصفات مازدا MX-5 Miata RF الرياضية موديل 2020

0 314

أطلقت الشركة اليابانية Mazda الطراز  MX-5 منذ أكثر من ثلاثة عقود، ورغم أن بعض الطرازات المماثلة من الشركات المنافسة الأخرى طويلة الأمد أُحيلت إلى التقاعد أو حَادت عن غرضها الأصلي، إلا أن الطراز Miata لم يفعل ذلك على الإطلاق على مر السنوات الماضية؛ حيث سبق ورأيناه جميعًا مرة يفقد مصابيحه الأمامية المنبثقة، ومرة أخرى يُبدع ويعتمد سقفًا معدنيًا قابل للطي، ومرة ثالثة يحتوي على شاشة معلومات ترفيهية رائعة، ولا يزال الغرض الرئيسي من هذا الطراز هو أن يكون واحدًا من أعظم الطرازات الرياضية خفيفة الوزن.

وكانت “مازدا” كشفت مؤخرًا عن أيقونتها الجديدة MX-5 Miata RF  التي تم اختبارها قبل نحو أسابيع قليلة، وأثبتت وبجدارة أنها نتاج عمليات تطوير دقيقة من الشركة، ورغم أن هذا الطراز البالغ سعره نحو 35645 دولارًا من أغلى الطرازات التي يمكن أن يشتريها المستهلك، إلا أنه على ما يبدو يستحق ذلك تمامًا.

لا شك في أن التصميم الخارجي للطراز Miatas كان موضع نقاش على مر السنوات الماضية، إلا أن إصدار العام الحالي 2020 يتمتع بمظهر رياضي وحاد للغاية، كما أنه ليس عدوانيًا بشكل مفرط؛ حيث تم تحديث الشبكة الأمامية والتي كانت موجودة من قبل في الطراز MX-5  الأصلي أسفل الإشارة الأمامية، ولكن بطريقة تبدو حديثة، ما جعل تصميم الطراز الجديد أكثر أناقة عن ذي قبل.

ومن ناحية أخرى، يحتوي الجانب الخلفي على مصباحين خلفيين دائريين الشكل، ومصد خلفي كبير الحجم دائري الشكل أيضًا، ومخرجين صغيرين للعادم، ورغم عدم وجود أي شيء آخر مثير في الجانب الخلفي، إلا أن التصميم المستوحى الجديد يحافظ على مثيله في الشكل الذي كان موجودًا في جميع إصدارات Miatas السابقة.

جدير بالذكر أن الرمز RF في اسم الطراز Miatas الجديد يعني “Retractable Fastback” وهو الجزء الذي يسلط الضوء على السقف المعدني القابل للطي الخاص جدًا والذي يدخل تلقائيًا خلف المقاعد، ويُعد هذا خروجًا عن تكوين الطراز Roadster القياسي، والتساؤل الذي يطرح نفسه هنا هو: كيف يتم التحكم في الرياح التي تمر فوق المقصورة؟ والإجابة ببساطة هي أن الجزء الخلفي خلف المقاعد مجوف ويسمح للهواء بالمرور بشكل سلس وانسيابية تامة، كما تمنح Miata RF قائدها وبكل أريحية قيادة ممتعة وبسرعة تصل إلى 60 ميلًا في الساعة أثناء فتح نوافذها، وذلك على خلاف نظيرتها Roadster التي تصبح غير جيدة على الإطلاق عند بلوغها مثل هذه السرعة، والنتيجة هي أن السيارة Miata RF سيارة ركاب أفضل بسلوك أكثر ترويضًا.

ويوفر السطح الصلب لهذا الإصدار عزلًا إضافيًا بشكل مدهش، وذلك على خلاف الطراز Miata  القياسي الذي قد يكون صاخبًا للغاية حتى مع رفع الجزء العلوي، ومن ثم فإن الإصدار RF  الجديد يتمكن من خفض الضوضاء بصورة كبيرة، ما يمنح ركابه راحة أكثر أثناء الاستخدام اليومي.

محرك صغير ودقة متناهية

مواصفات مازدا MX-5 Miata RF الرياضية موديل 2020

ينتج الطراز Miata RF موديل 2020 نحو 181 حصانًا، ومن ثم فهو يتفوق على الجيل الرابع الأصلي MX-5 الذي تبلغ قوته 151 حصانًا، وعلى الرغم من أنه قد يكون ضعيفًا مقارنةً ببعض منافسيه، إلا أن المحرك الرباعي ذا الأسطوانات الخطية يُخرج قوته بطريقة متناسقة للغاية، وهو ما يجعله قويًا في جميع مراحل ومستويات عزم سرعة الدوران. 

وتم تزويد الطراز Miata RF بمجموعة ناقل حركة مكونة من صندوق تروس ذي ست سرعات سلس ودقيق للغاية ومتلهف جدًا على اللعب والمرح على الطريق لدفع السيارة إلى أقصى الحدود، ولا يتطلب الدخول في جميع التروس الفردية بسرعة أي جهد على الإطلاق، كما يسمح التناغم بين المحرك وناقل الحركة أيضًا بتبديل السرعة إلى سرعة أقل بسهولة للغاية، ما يجعل القيادة ممتعة حتى عند السرعات المنخفضة جدًا.

وفيما يتعلق بنظام التعليق الخاص بهذا الطراز فإنه مرتفع في جميع الزوايا الأربع، وهو ما يمنح قائد السيارة قيادة وعرة بعض الشيء أثناء القيادة الحماسية، ولكنه يمنح السيارة طابعًا أكثر نشاطًا ومرحًا، ومن ثم فإن نظام التعليق يُعد قاسيًا وهو ما يجعل القيادة على الطريق السريع لفترات طويلة مرهقة.

مقصورة صغيرة وفاخرة

مواصفات مازدا MX-5 Miata RF الرياضية موديل 2020

أما بالنسبة للتكنولوجيا الخاصة بهذا الطراز، فإنه يحتوي على نظام Apple Carplay  من خلال الشاشة التي تعمل باللمس في وحدة التحكم المركزية جنبًا إلى جنب مع نظام التشغيل الأصلي الخاص بشركة “مازدا” والذي يبدو قديمًا بعض الشيء في الوقت الراهن، ولكنه لا يزال من السهل تشغيله نسبيًا، كما تم شد وإحكام الأجزاء الداخلية بشكل متقن ولم يتم سماع أي ضوضاء صادرة عن الأسطح الجلدية والبلاستيكية المختلفة أثناء اختبار السيارة.

والنتيجة هي أن اختبار قيادة الطراز Miata RF كان ممتعًا وبحق؛ حيث سيوفر هذا الطراز لقائده متعة أثناء القيادة اليومية، كما أن المقصورة الداخلية فاخرة نسبيًا، ولكنها تمنح الأولوية للمتعة على حساب أي شيء آخر. 

وأخيرًا، من المؤكد أن طراز Miata القياسي استفاد وبشكل كبير من الأجيال السابقة، وعلى الرغم من مرور أكثر من ثلاثة عقود عليه، إلا أنه نجح في تربع الصدارة عن منافسيه ولا يزال ملك فئته وبجدارة.

المصدر:

Hotcars: 2020 Mazda MX-5 Miata RF Review: A Fine-Tuned Lightweight Sports Car

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.