معهد خادم الحرمين لأبحاث الحج ينفذ دراسات حول التقنيات الرقمية لتطوير خدمات الحجاج

ماذا قدمت وزارة الطاقة السعودية للحجاج في موسم الحج؟

نفذ معهد خادم الحرمين الشريفين، لأبحاث الحج والعمرة في ‎جامعة أم القرى، العديد من الدراسات، التي أثرت في تطوير الخدمات المقدَّمة للحجَّاج. فضلا عن دعم متَخذي القرار في منظومة الحجِّ والعُمرة، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السعودية «واس».

دراسات معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج

ومن أبرز الدراسات التي نفذها معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة، مشروع النقل الترددي في المشاعر المقدَّسة. ومشروع المملكة العربية السعودية. وذلم من أجل الإفادة من الهدي والأضاحي وغيرها من الدراسات.

وفي هذا الشأن، قال الدكتور عدنان بن يحيى الشهراني عميد المعهد، إن المعهد أجرى العديد من الدراسات، التي ساهمت في تطوير الخدمات المقدمة للحجَاج. فضلًا عن دعم متخذي القرار في منظومة الحجِّ والعُمرة.

كما أشار إلى أن من أمثلة تلك الدراسات مشروع النقل التردُّدي في المشاعر المقدَّسة، ومشروع المملكة العربية السعودية.

معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة

بالإضافة إلى المشاركة في تصميم منشأة الجمرات وكذلك ودراسة قياس مستوى رضا الحجَّاج عن الخدمات المقدَّمة في الحجِّ، وتدريب العاملين في خدمة ضيوف الرَّحمن، من خلال منصَّة «وفادة» للتدريب الخاصَّة بالمعهد،

وبين أن المعهد يعمل على دراسة توظيف التقنيات الرقمية  من أجل بحث كفاءة التوزيع المكاني للمنشآت بمكة المكرمة والمشاعر المقدسة. وأيضا تطوير منظومة الحج والعُمرة والزِّيارة. فضلا عن  دعم القرار الرسمي لدى المسؤولين والجهات التي تكون عاملة في الحجِّ والعمرة بالبيانات والمعلومات والأبحاث والدراسات.

ويأتي ذلك من أجل  تحقيق رؤى المعهد، والتي تتلخَص في تخطيط متكامل. وحشود منظَّمة. فضلا عن الخدمات مميَّزة، وبيئة آمنة، وخدمات راقية، ونقل مريح، ونسك ميسَّر.

معهد خادم الحرمين الشريفين لأبحاث الحج والعمرة

ولفت إلى أن المعهد يدرس وضع برامج لجدولة عملية تفويج الحجَّاج من مزدلفة، واستخدام التقنية والذكاء الاصطناعي في الحجِّ لتحسين الخدمات.

مخرجات المعهد 

يذكر إن مخرجات المعهد، حققت الدور الفاعل في إبراز مكانة المملكة واهتمامها بضيوف الرحمن والعناية بشؤون الحج والعمرة. كشعائر تؤدى من المسلمين في شتى أنحاء المعمورة.

ويأتي ذلك بإثرائه المعرفي ونتاجه البحثي والأساليب العلمية الحديثة. من أجل تحقيق عمل من أفضل الأعمال وأشرف القربات إلى الله كما عزز المعهد تميزه وتفرده على المستوى العالمي باختلاف أهدافه البحثية عن نظرائه في العالم من ناحية اختصاصه بالحج والمشاعر المقدسة والمدينتين المقدستين، وما يرتبط بهما من أمور تخطيطية أو بيئية أو إنسانية.

المصدر

وكالة الأنباء السعودية واس

الرابط المختصر :