مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

لأول مرة.. استخدام فيروس “فاكسينا” لعلاج السرطان

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

السرطان هو عبارة عن مجموعة من الأمراض التي تتميز خلاياها بالتوغل والانتشار. هذه الخلايا المنقسمة لها القدرة على غزو الأنسجة المجاورة وتدميرها، أو الانتقال إلى أنسجة بعيدة في عملية يُطلق عليها “الانبثاث”. وهذه القدرات خاصة بالورم الخبيث على عكس الورم الحميد، الذي يتميز بنمو محدد وعدم القدرة على الغزو أو الانتقال.

ومع ذلك يمكن أن يتطور الورم الحميد إلى سرطان خبيث في بعض الأحيان. وحوالي 5-10% من السرطانات تحدث بسبب عيوب جينية وراثية من والدي الشخص ويمكن الكشف عنه بعلامات وأعراض معينة أو اختبارات فحص، وبعد ذلك يتم إجراء المزيد من الاختبارات عن طريق التصوير الطبي والتأكيد بأخذ خزعة.

ويعد السرطان هو ثاني سبب رئيسي للوفاة على مستوى العالم، ومن ضمن مسبباته تعاطي التبغ والسمنة أو سوء التغذية أو قلة النشاط البدني أو الإفراط في شرب الكحول. وتشمل العوامل الأخرى بعض أنواع العدوى والتعرض للإشعاع والملوثات البيئية.

لذلك يمكن منع العديد من السرطانات من خلال عدم التدخين، والحفاظ على وزن صحي، وعدم شرب الكحول، وتناول الكثير من الخضار والفواكه والحبوب الكاملة، والتطعيم ضد بعض الأمراض المعدية، وعدم تناول الكثير من اللحوم المصنعة والحمراء وتجنب التعرض الشديد لأشعة الشمس.

ولتجنب هذا المرض الخطير يعمل العلماء والباحثون في جميع أنجاء العالم من أجل اكتشاف دواء يشفي من هذا المرض؛ لذلك أجرت مجموعة من الباحثين بمركز “سيتي أوف هوب” بكاليفورنيا تجربة جديدة لعلاج مرض السرطان.

لأول مرة.. استخدام فيروس "فاكسينا" لعلاج السرطان
لأول مرة.. استخدام فيروس “فاكسينا” لعلاج السرطان

هذه التجربة تمت بواسطة فيروس مصمم لقتل الخلايا السرطانية بشكل انتقائي، مع تضخيم استجابة الأجسام المناعية للسرطان؛ وذلك من خلال عمل تجربة سريرية لعلاج شخص مصاب بالسرطان.

في التجارب المبكرة على الحيوانات تبين للعلماء أن الفيروس يقلل من حجم أورام سرطان القولون والرئة والثدي والمبيض والبنكرياس.

ويتميز الفيروس CF33-hNIS الذي يطلق عليه اسم “فاكسينا”، واكتشفه باحثون بمركز “سيتي أوف هوب” بكاليفورنيا، بأنه مذيب للأورام؛ أي أنه يفضل استهداف الخلايا السرطانية وإصابتها.

ولا تقتصر فوائد هذا الفيروس على إصابة الخلايا السرطانية فحسب ولكنه يجبرها أيضًا على أن تصبح أكثر قابلية للتعرف عليها من قِبل جهاز المناعة.

وفي المستقبل القريب يأمل الباحثون في حال نجاح تجربتهم أن يساعد ذلك من يعاني أورامًا سرطانية خطيرة، بالتعاون مع الأدوية الأخرى المعتمدة في علاج هذه الحالات.

ثورة فى علاج مرض السرطان باستخدام سلاح فيروس فاكسينا

وتعقيبًا على التجربة الجديدة الخاصة بالبشر قال البروفيسور في طب الأورام “دانينج لي”؛ كبير الباحثين في مركز “سيتي أوف هوب”: “حان الوقت الآن لتعزيز قوة العلاج المناعي، ونعتقد أن الفيروس فاكسينا لديه القدرة على تحسين النتائج لمرضانا في معركتهم مع السرطان”.

ومن المقرر أن يتم اختبار فيروس فاكسينا في المرحلة الأولى من التجارب على 100 مريض بالسرطان يعانون من أورام صلبة منتشرة أو متقدمة، وقد جربوا علاجين آخرين على الأقل.

وسيكون هدف التجارب اختبار السلامة والجرعة المثلى للعلاج التجريبي، وليس إثبات نجاح العلاج بشكل قاطع، لكن الباحثين سيتابعون ما إذا كان المرضى يتجاوبون مع فيروس فاكسينا، وما إذا كانت سرطاناتهم تتقدم، ومعدل نجاتهم على مدى السنوات القادمة.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

مفاجأة.. حرير العنكبوت يمكن أن يقضي على السرطان

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.