مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

كيف يساهم تعلم لغة جديدة في نمو الدماغ؟

هناك العديد من الفوائد لتعلم لغة جديدة، فاللغات هي نوافذ للثقافات المختلفة وطريقة مبتكرة لنمو الدماغ؛ ما يسمح لنا بالتواصل مع الآخرين من جميع أنحاء العالم.

علاوة على ذلك يتجاوز تعلم لغة جديدة مجرد إجراء محادثة بسيطة أو الوصول إلى كلمات ومفاهيم واستعارات مختلفة.

– دراسة جديدة توضح دور تعلم اللغة في نمو الدماغ

أظهرت دراسة حديثة أجراها الدكتور “توماس باك”؛ المحاضر في مدرسة إدنبرة للفلسفة وعلم النفس وعلوم اللغة، أن الشباب الذين يتقنون لغتين كان أداؤهم أفضل في اختبارات الانتباه وتركيزهم أفضل من أولئك الذين يتحدثون لغة واحدة فقط.

وقد اختبر الدكتور “باك” 853 مشاركًا في عام 1947، عندما كانوا جميعًا في سن 11 عامًا. ثم تم إعادة اختبارهم في عامي 2008 و2010، عندما كانوا في أوائل السبعينيات من العمر.

المثير للاهتمام أن “باك” وجد أن أولئك الذين أصبحوا ثنائي اللغة أداؤهم أفضل من المتوقع، كما شوهدت أقوى التأثيرات في الذكاء العام والقراءة.

علاوة على ذلك أظهرت النتائج أن تعلم لغة جديدة في مرحلة البلوغ لا يزال له نتائج إيجابية؛ ما يعني أنه لا يوجد سبب للشعور بالتقدم في السن لاكتساب الفوائد المعرفية لتعلم لغة جديدة.

وبالإضافة إلى ذلك يساعد تعلم اللغة في تحسين مهارات التفكير لدى الناس وقدرات الذاكرة؛ حيث يركز الطلاب ثنائيو اللغة بشكل أفضل، ويتجاهلون المشتتات بشكل أكثر فاعلية من أولئك الذين يتحدثون لغة واحدة فقط.

– دراسة أخرى تثبت النظرية

تعقيبًا على هذا الأمر قال “باك”: “لأن مراكز اللغة في الدماغ مرنة للغاية فإن تعلم لغة ثانية يمكن أن يطور مناطق جديدة في عقلك ويقوي قدرة عقلك الطبيعية على التركيز”.

على صعيد متصل هناك دراسة أخرى أجريت في السويد ساعدت في تصور فوائد تعلم لغة جديدة للدماغ.

أجرى الباحثون الدراسة على مجموعتين من العلماء: إحداهما درست اللغات والأخرى درست المواد غير اللغوية الصارمة نسبيًا.

أظهرت فحوصات التصوير بالرنين المغناطيسي أن أدمغة المشاركين الذين يدرسون اللغات زادت في الحجم، بينما بقيت أحجام أدمغة المجموعة الأخرى كما هي.

في الختام تشير جميع الدراسات إلى أن ثنائية اللغة تعمل على نمو الدماغ، كما تساعد في تجاهل المشتتات للحفاظ على التركيز، وتحويل الانتباه عمدًا من شيء إلى آخر ووضع المعلومات في الاعتبار.

ويعد تعلم لغة أخرى إحدى أكثر الطرق فعالية وعملية لزيادة الذكاء، والحفاظ على عقلك حادًا، وحماية عقلك من أمراض الشيخوخة والزهايمر.

 

المصدر

 

اقرأ أيضًا:

واجهة الدماغ الحاسوبية والمستقبل.. هل ستكون آمنة؟

 

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.