مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

كيف ستوفر تقنية الجيل الخامس وWi-Fi 6 والذكاء الاصطناعي تجربة منزلية أكثر ذكاءً ؟

0 741

إن ثورة المنزل الذكي جارية بالفعل، مع العلم أنها تستغرق بعض الوقت للحاق مثل (الثلاجات الذكية التي تعمل بالطاقة femtocell، وفي الواقع ، وفقًا لمسح عام 2019 أجرته Smart Home Week، تم تجهيز 57% من المنازل في المملكة المتحدة بنوع من الأجهزة الذكية، و 45% من الأسر تخطط لجعل منازلها أكثر ذكاءً في المستقبل.

ويؤدي الطلب على تقنية المنزل الذكي إلى التنويع في فئات الأجهزة، تقريبًا أي جهاز يمكنك التفكير فيه يأتي في صيغة متصلة اليوم، ويفتح أيضًا طرقًا جديدة يمكن من خلالها استخدام التقنيات المتقدمة مثل الذكاء الاصطناعي وتقنية الجيل الخامس لتعزيز تجارب المستهلكين الجديدة.

تأثير تقنية الجيل الخامس

هناك عدد من التقنيات التي تقود الابتكار اليوم ولكن يمكن القول أن قائمة الانتظار هي تقنية الجيل الخامس. بالفعل تفتح الأبواب لجميع أنواع الأجهزة الاستهلاكية مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة والأجهزة اليومية. مع تقنية الجيل الخامس، ستتواصل جميع هذه الأجهزة باستمرار وتتواصل مع بعضها البعض، يعد كل جيل جديد من الشبكات الخلوية بسرعات أعلى، وهذا هو الحال بالتأكيد مع تقنية الجيل الخامس يحتمل أن يكون أسرع 40 مرة من أحدث إصدار من 4G. يتم استكمال الاتصال فائق السرعة بوقت استجابة منخفض لتقديم ذكاء اصطناعي فوري لتجربة ذكية سواء باستخدام جهاز تلفزيون في المنزل أو مساعد صوتي في العمل.

تتصدر الهواتف الذكية الطريق في هذه المساحة من خلال التمايز التنافسي: وفقًا لـ Strategy Analytics، وشهد الربع الأول 2020 شحن المزيد من الهواتف الذكية 5G أكثر من عام 2019. ويفضل مصنعو الهواتف الذكية شرائح فريدة توفر تقنية الجيل الخامس محسنة وكفاءة طاقة وجودة أعلى. صور بإطار لإطار الفيديو والألعاب، من أجل تلبية متطلبات المستخدمين. ولا شك أن هذا الاتجاه يشق طريقه إلى الأجهزة الأخرى في المنزل بما في ذلك أجهزة التلفزيون الذكية.

ماذا يعني تقنية الجيل الخامس لمنتجات مثل أجهزة التلفزيون الذكية؟ سيكون البث التلفزيوني، خاصة عندما يتعلق الأمر بالبث المباشر، أفضل من أي وقت مضى. و سيتحسن الأداء بشكل كبير مما سيكون مفيدًا للواقع الافتراضي الأكثر غامرة (VR) ومحتوى الفيديو بزاوية 360 عند مشاهدة أشياء مثل الرياضة الحية. كل هذا يتطلب مزيج 5G من السرعة وزمن الوصول المنخفض. عرضت MediaTek بعضًا من هذه التجارب من خلال بث فيديو 8K إلى تلفزيون ذكي باستخدام اتصال 5G من سلسلة شرائح الأبعاد. وسيقود 5G أيضًا التقدم في الحوسبة القائمة على الصوت، مما يجعل التعلم الآلي أسهل بكثير وستكون أوقات التعرف عليها واستجابتها شبه فورية.

2- معالجة التأخر

كيف ستوفر تقنية الجيل الخامس وWi-Fi 6 والذكاء الاصطناعي تجربة منزلية أكثر ذكاءً ؟

يعتمد مفهوم المنزل الذكي على حقيقة أنه يجعل الأعمال في الحياة أسرع وأبسط. ولكن ماذا عن الوقت الذي يمكنك فيه أن تطلب من مساعدك الصوتي تشغيل أضواء المطبخ أو تشغيل أغنيتك المفضلة أثناء بث Netflix على التلفزيون الذكي الخاص بك وفجأة بدأ الإنترنت في التباطؤ؟ إن وجود هذه الأجهزة المذهلة التي تعمل جميعًا جنبًا إلى جنب في المنزل سيؤدي حتمًا إلى استخدام كمية كبيرة من النطاق الترددي لشبكة Wi-Fi. هنا يأتي دور Wi-Fi 6 لتحسين تجربة المستخدم.

يحل Wi-Fi 6، وهو أحدث معيار لشبكة Wi-Fi، تعارضات حركة البيانات عن طريق إعادة جدولة حزم المستخدمين المتعددين وتوفير معدلات بيانات إنترنت أعلى للتخلص من الوقت الضائع أثناء تشغيل الألعاب عبر الإنترنت، وبث مقاطع الفيديو والاستماع إلى الموسيقى، كل ذلك دفعة واحدة. وهذا يعني تجربة أكثر سلاسة عبر اللوحة.

الذكاء الاصطناعي والمنزل الذكي

كيف ستوفر تقنية الجيل الخامس وWi-Fi 6 والذكاء الاصطناعي تجربة منزلية أكثر ذكاءً ؟

عندما يتعلق الأمر بتجربة منزل ذكي أكثر سلاسة، فإن تقنية الذكاء الاصطناعي هي المفتاح. إن تقنية المساعد الصوتي راسخة في مكبرات الصوت الذكية ولكن المستهلكين يريدون نفس التجربة في المزيد من الأجهزة، من أجهزة الميكروويف إلى غسالات الصحون. ويتيح لك دمج الذكاء الاصطناعي في هذه الأجهزة المنزلية اليومية التحكم فيها باستخدام مساعد افتراضي ذكي مثل أجهزة Amazon Alexa. هذا يجلب ميزات محسنة لمنتجات لا تعد ولا تحصى مع القدرة على الاتصال عبر Wi-Fi واستخدام عناصر التحكم في الصوت والهاتف الذكي.

سيؤدي دمج تقنية Edge AI إلى إضفاء الحيوية على هذه الميزات المحسنة ونقل تجربة المستهلك إلى المستوى التالي. الوقت هو الجوهر، وأوقات الاستجابة الأسرع أمر بالغ الأهمية. تقوم Edge AI بفصل الأجهزة عن بعضها البعض، مما يجعل ذكاء الشبكة على حافة الشبكة. بدلاً من إرسال المعلومات ومعالجتها في السحابة، تستطيع الأجهزة القيام بذلك محليًا على جهاز. يؤدي هذا في النهاية إلى تقليل وقت التأخر للمستخدم ويزوده بتجربة مستخدم تبدو فورية.

ستعتمد الحالة المستقبلية للمنازل الذكية على جودة اتصال الأجهزة. وتعد القدرة على الاستفادة من شبكات الجيل الخامس 5G و Wi-Fi 6 والذكاء الاصطناعي أمرًا حيويًا لتقديم اتصال أسرع وأكثر سلاسة بالإضافة إلى جودة بصرية وصوت لا مثيل لها داخل المنزل. نظرًا لأن المستهلكين الأذكياء أصبحوا معتادين أكثر فأكثر على مزايا الوظائف مثل المساعدين الصوتيين، فإنهم سيرغبون في رؤية هذه التكنولوجيا يتم تطبيقها بشكل أكبر وتشغيل الأجهزة في جميع أنحاء منازلهم. واستجابة لذلك، ستقوم الصناعة بتخصيص منتجاتها بشكل متزايد لتلبية هذه الاحتياجات، مع وجود اتصال ذكي في قلب عروضهم.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.