مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

في اليوم الثالث لاحتفالية رواد الأعمال.. رؤية 2030 تُحقق أهدافها

10

تنظم شركة “سواحل الجزيرة” الإعلامية احتفالية افتراضية عبر منصة “زوم”، بمناسبة الأسبوع العالمي لريادة الأعمال، خلال الفترة من  21 إلى 24  نوفمبر الجاري، وذلك تحت إشراف الأستاذة الجوهرة العطيشان؛ رئيس مجلس الإدارة ورئيس تحرير مجلةرواد الأعمال، وبرعاية كريمة من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن سلطان بن عبد الله آل سعود.

 وخلال مشاركته في فعاليات احتفالية اليوم الثالث استعرض الدكتور عبد الرحمن حريري؛ من كلية الأمير محمد بن سلمان للإدارة وريادة الأعمال، مخرجات برنامج SLE، والذي يعتمد على إطلاق المشاريع الناشئة.

ولفت “الحريري” إلى ضرورة إكساب الخريجين الجدد المهارات الابتكارية اللازمة في بيئة العمل ومقابلة العملاء المحتملين،  والبحث التفصيلي وأبحاث السوق.

وأوضح قائلًا: الجامعات والجهات التعليمية ممكنة في منظومة ريادة الأعمال، ولا بد أن تقوم بدورها من ناحية الاقتصاد، علمًا بأن التأخير في تنفيذ هذا الدور يؤدي لضياع الكثير من الفرص الريادية التي كان من الممكن تحقيقها أو الاستثمار فيها”.

نشر الثقافة

أما الدكتور رامي فتني؛ عميد معهد الابتكار وريادة الأعمال بجامعة “أم القرى”، فأكد أن المعهد يهدف إلى نشر الثقافة، وبناء وتطوير منظومة متكاملة من الابتكار، إضافة إلى توفير بيئة لاحتضان الأفكار والمشاريع، والتعاون مع القطاعين العام والخاص لدعم وتأهيل الشركات الناشئة، ونشر ثقافة حماية الملكية الفكرية وتسجيل براءات الاختراع.

وأكد أن المعهد يؤمن بأن الجامعة الريادية تساعد في تحقيق العديد من الأهداف لمنظومة الابتكار وريادة الأعمال بما يتماشى مع رؤية المملكة 2030، موضحًا أن الجامعة تعمل على زيادة مساهمة المشاريع الصغيرة والمتوسطة في الناتج المحلي، وزيادة حجم الملكية الفكرية وبراءات الاختراع، كما يطمح إلى وجود جيل جديد يصنع الوظائف بدلًا من البحث عنها.

تحقيق النجاح

من جانبه أكد الدكتور ديمتري خنين؛ من جامعة الفيصل، أن هناك تخصصًا جديدًا في ريادة الأعمال وافقت عليه الجامعة مؤخرًا، فضلًا عن وجود العديد من المجالات المتميزة في الجامعة التي سيتم تدريسها، منها: التسويق، والتي يجب أن يعرفها رائد الأعمال لضمان نجاحه.

وأضاف الدكتور ديمتري خنين أن المملكة العربية السعودية تحقق نجاحًا مميزًا في مجال ريادة الأعمال.

وشدد على أنه من السهل أن تصل ريادة الأعمال السعودية إلى العالمية، كما يمكنها أن تجذب العديد من رواد الأعمال لبدء مشاريعهم وشركاتهم على أراضيها، مشددًا على نجاح رواد الأعمال في المملكة؛ حيث يمتلكون الكثير من الأفكار التي تمكنت من تحقيق النجاح على أرض الواقع.

رؤية 2030

 أما الدكتور روبرت زكا؛ الأستاذ المساعد بالإدارة في جامعة الفيصل، فقال إن ريادة الأعمال في المملكة العربية السعودية تحظى بدعم كامل من القيادة الرشيدة، وهي من أهم مستهدفات رؤية 2030؛ حيث تحرص على دعم الشركات الناشئة والمشاريع الصغيرة أيضًا، وبالتالي تنويع الدخل والاعتماد على الاقتصاد المعرفي.

وأضاف أن الاقتصاد السعودي أثبت قوته بين مجموعة دول العشرين؛ ما يوفر الدافع القوي لشباب رواد الأعمال لاقتحام سوق المال والأعمال، مشيرًا إلى دور مؤسسة مسك الخيرية وحاضنات الأعمال والمسرعات بالمملكة، موضحًا أنه يجب على طلاب الجامعة التأكد من وجود الدعم اللازم لهم.

 ذات صلة:

 

في اليوم الأول لاحتفالية رواد الأعمال.. أحلام تنتظر التحقيق

 

في اليوم الثاني لاحتفالية رواد الأعمال.. كيفية دعم الشباب وأنواع المستثمرين

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.