مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

عبر “تويتر”.. إيلون ماسك ينتقد “فيسبوك” ويوصي بـ “سيجنال”

عالم التكنولوجيا       ترجمة 

عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” انتقد إيلون ماسك؛ يوم الخميس الماضي، موقع “فيسبوك”؛ بسبب آخر تحديثات سياسة الخصوصية لتطبيق المراسلة المشفر الذي يفترض أنه آمن الـ WhatsApp.
وأوصى “ماسك” المستخدمين باختيار تطبيق المراسلة المشفر Signal، ثم أعاد جاك دورسي؛ الرئيس التنفيذي لشركة Twitter، التغريدة، وبعد فترة وجيزة، غردت Signal بأنها تعمل على التعامل مع زيادة المستخدمين الجدد.
وتم تنزيل تطبيق Signal من قِبل ما يقرب من 1.3 مليون شخص يوم الاثنين، ووفقًا لبيانات من شركة Apptopia للتتبع، تم تنزيل التطبيق بمعدل 50000 مرة في اليوم قبل تغريدة ماسك؛ كما عزت Signal انقطاعًا مؤقتًا يوم الجمعة إلى زيادة المستخدمين الجدد.
وليست هذه هي المرة الأولى التي يتشاجر فيها ماسك علنًا مع Facebook بشأن مخاوف تتعلق بالخصوصية. ففي عام 2018 لم تتم إزالة صفحته الشخصية على Facebook فحسب، بل تمت إزالة صفحة شركتيه Tesla وSpaceX.
من  ناحية أخرى، لدى Signal تاريخ في محاربة أي كيان يطلب بياناتك، ويضيف ميزات لإخفاء هويتك قدر الإمكان.
وفي وقت سابق من هذا الأسبوع نشر WhatsApp أسئلة وأجوبة تهدف إلى توضيح سياسة جمع البيانات الخاصة به، مع تأكيد أنه لا يمكن لـ “فيسبوك” ولا هو رؤية الرسائل الخاصة للمستخدمين أو سماع مكالماتهم. وبعد تصاعد مخاوف الخصوصية  أعلن WhatsApp الجمعة أنه سيؤخر نشر سياسته الجديدة لمدة ثلاثة أشهر.
وأكد بيان لـ “واتساب”: “نحن الآن نعيد التاريخ الذي سيُطلب فيه من الأشخاص مراجعة البنود وقبولها. لن يتم تعليق أو حذف حساب أي شخص في 8 فبراير. سنقوم أيضًا بعمل المزيد لتوضيح المعلومات المضللة حول كيفية عمل الخصوصية والأمان على WhatsApp. سنذهب بعد ذلك إلى الأشخاص تدريجيًا لمراجعة السياسة وفقًا لسرعتهم الخاصة قبل أن تتوفر خيارات عمل جديدة في 15 مايو”.
اقرأ أيضًا:
الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.