مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

سلطان بن سلمان آل سعود.. أول رائد فضاء عربي


وُلد سلطان بن سلمان آل سعود، واسمه الكامل الأمير “سلطان بن سلمان عبد العزيز آل سعود”، في 27 يونيو 1956، بالرياض في المملكة العربية السعودية، وهو أول مواطن سعودي يصبح رائد فضاء، وأول عربي، وأول مسلم، وأول فرد من العائلة المالكة يسافر إلى الفضاء.


حصل “سلطان”؛ الذي تلقى تعليمه في الولايات المتحدة، على شهادة في الاتصالات الجماهيرية من جامعة دنفر (كولورادو)، كما حصل على درجة الماجستير في العلوم الاجتماعية، والسياسية من كلية “ماكسويل” للمواطنة والشؤون العامة بجامعة سيراكيوز (نيويورك)، وعمل لاحقًا في وزارة الإعلام في المملكة العربية السعودية كباحث، وشغل منصب نائب مدير لجنة الإعلام الأوليمبي السعودي في دورة الألعاب الأولمبية لعام 1984 في لوس أنجلوس،  وفي عام 1985 تم تكليفه كضابط في سلاح الجو الملكي السعودي وعمل كطيار مقاتل، وتقاعد من الخدمة العسكرية برتبة عقيد.


تم اختيار الأمير “سلطان” في وقت لاحق من ذلك العام  من قِبل الإدارة الوطنية للملاحة الجوية والفضاء (ناسا) كإخصائي حمولة في مهمة المكوك الفضائي STS-51G،  واجتاز برنامجًا تدريبيًا مختصرًا، وفي 17 يونيو 1985، طار سلطان على متن مكوك الفضاء “ديسكفري” كجزء من طاقم دولي مكون من سبعة أعضاء خلال المهمة التي استغرقت سبعة أيام، كما مثّل “سلطان” المنظمة العربية للاتصالات الفضائية (ARABSAT)، وشارك في نشر القمر الصناعي للمنظمة ARABSAT-1B، وأجرى سلسلة من التجارب التي صممها علماء سعوديون أثناء وجوده في الفضاء، شملت تجربة غاز مؤين أعدها عضو آخر من العائلة المالكة السعودية للحصول على درجة الدكتوراه، وكذا تجربة بشأن سلوك النفط والماء عند خلطها في الجاذبية الصفرية.


وكان “سلطان” تحدث إلى عمه الملك فهد عبر الهاتف أثناء وجوده في الفضاء، وأجرى جولة بصحبة مرشدين داخل المكوك الفضائي باللغة العربية، والذي تم بثه على القنوات التلفزيونية في الشرق الأوسط، وهبط المكوك على الأرض في 24 يونيو 1985.


وعند عودة الأمير “سلطان” أصبح  عضوًا مؤسسًا في جمعية مستكشفي الفضاء، وهي منظمة دولية لرواد الفضاء والرواد الذين سافروا إلى الفضاء، وعمل في مجلس إدارتها، وحصدت إنجازاته الفريدة العديد من الأوسمة، خاصة من الدول الإسلامية والعربية، مثل باكستان، والكويت، وقطر، والبحرين، والمغرب، وسوريا.


كما تم تعيين سلطان كأول أمين عام للهيئة العليا للسياحة في المملكة العربية السعودية عندما تم إنشاء المنظمة في عام 2000. وعمل خلال شغله لهذا المنصب، على توسيع وتعزيز قطاع السياحة في بلده؛ من خلال لعب دور رائد في تطوير البلاد، واستراتيجية السياحة، ووضع لوائح الصناعة، وبقي رئيسًا لتلك المنظمة عندما تم تغيير اسمها في عام 2008 إلى الهيئة السعودية للسياحة والآثار، إلا أنه كان علن في وقت لاحق من عام  2018  أنه سيترك هذا المنصب ليصبح رئيس لجنة الفضاء السعودية الجديدة.


بعد قراءة الموضوع يمكنك معرفة المزيد عن الكلمات الآتية:


5G Apple Google iPhone oppo آبل أبل أمازون أمن المعلومات أندرويد إنترنت الأشياء إيلون ماسك الأمن السيبراني الإنترنت البطارية البيانات التكنولوجيا الذكاء الاصطناعي الروبوتات الزراعة السيارات الكهربائية الصين الطاقة الفضاء المدن الذكية المملكة المملكة العربية السعودية الهواتف الذكية تطبيق تطبيقات تقنية تويتر تيسلا جوجل سامسونج سيارة عالم التكنولوجيا فيروس كورونا فيسبوك كاسبرسكي كورونا مايكروسوفت ناسا هاتف هواوي


الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.