ساحرة أمريكية تدخل غينيس بزرع 52 شريحة إلكترونية في جسدها

دخلت الساحرة الأمريكية أناستازيا سين من ولاية كاليفورنيا، موسوعة غينيس للأرقام القياسية بزرع 52 شريحة معدنية تحت الجلد. 

تشمل وظائف الشرائح المزروعة في جسدها: فتح الأقفال، والعثور على الأشياء المعدنية، والاتصال بأرقام الهواتف، وأداء الخدع السحرية، بينما تهتز واحدة في يدها.

يذكر أن «سين» هي ساحرة ومنفذة خدع بصرية، بجانب اهتمامها الكبير بإجراء تعديلات على الجسم باستخدام التكنولوجيا لتسهيل الحياة، وقالت بشأن هذا: “أستطيع أن أعلن رسميًّا أنني أكثر إنسان في العالم زرعًا تكنولوجيًا” وبما أنها المرة الأولى، فقد كان عليهم إنشاء فئة قياسية جديدة.

سين تدخل موسوعة غينيس بزراعة NFC

تشتمل عمليات إدخال السيدة سين على أكبر مغناطيس تم زرعه على الإطلاق في جسم الإنسان. بالإضافة إلى مغناطيس ينقل الصوت مزروع في زنمة أذنها.

وقالت: “الأكبر يبلغ عرضه بوصتين ونصف وسمكه نصف بوصة، وتوأمه موجود في الذراع الأخرى”. مشيرة إلى أن الغرسة الأكثر استخدامًا لديها هي شريحة في يدها تفتح الباب الأمامي لمنزلها.

رقائق مزروعة تمنحها حاسة سادسة

ما يقرب من نصف عمليات زرعها عبارة عن شرائح دقيقة، والتي تقوم ببرمجتها لمنح نفسها حواسًا وقدرات عالية. مثل فتح الأقفال، بالإضافة إلى ذلك تشغيل أجهزة الكمبيوتر، البعض الآخر مغناطيسي ويمنحها “الحاسة السادسة”. مثل الشعور بالأسلاك الحية خلف الجدار، وما إذا كان المحول أو صندوق الطاقة يتلقى الطاقة أم لا.

وأضافت أن يمكنها معرفة إذا كان الميكروويف الخاص بها يسرب الكثير من الإشعاع فإن يديها تهتز. كذلك يمكنها أيضًا إجراء مكالمات هاتفية من خلال هذه الغرسات.

وأشارت إلى أن “الغرسة التي في معصمي الأيسر تتصل بهاتف ابنتي. والذي في معصمي الأيمن يتصل بهاتف زوجي. مضيفة  أنها تكرم زوجها الراحل بشريحة دقيقة فوق قلبها.

اقرأ أيضًا:

كيفية تحديث رقم الجوال بمنصة أبشر.. خطوات بسيطة

المصدر

الرابط المختصر :

التعليقات مغلقة.