مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

كيف يساهم البشر في دعم الذكاء الاصطناعي بعالم الأمن السيبراني؟


ساهم الذكاء الاصطناعي _إلى حد كبير_ في تحّول كل صناعة تبناها، بما في ذلك الرعاية الصحية، وأسواق الأوراق المالية، والأمن السيبراني بشكل خاص؛ حيث يتم استخدامه لتعزيز العمل الإنساني وتعزيز الدفاعات، وأصبح بالإمكان التشغيل التلقائي للعمل الشاق الذي كان يؤديه البشر في السابق؛ وذلك نتيجة للتحسينات الأخيرة في التعلم؛ إذ تم تصفية كميات غير محدودة من المعلومات التي تبحث عن مؤشرات التهديد، حيث يمكن للذكاء الاصطناعى في الوقت الحاضر فهم التهديدات والمخاطر والعلاقات، ما يجعله قادرًا على التدقيق في كمية وفيرة من أقسام الأمن السيبراني المثقلة بالفوضى.

وحتى نكون واقعيين، يجب أن نعترف بأنه حتى عندما يتمكن الذكاء الاصطناعي من التغيير في بعض جوانب الأمن السيبراني، فإن ذلك لا بد أن يكون بمساعدة بشرية إلى حد كبير، حيث يتقدم البشر في ثلاثة جوانب من الأمن السيبراني، وهي: الممثلون الرهيبون الذين يتطلعون إلى الأذى، والأهداف اللينة الساذجة، والشخصيات العظيمة التي تظهر على الشاشة وتنتقم.

وحتى بدون الاقتراب من “شبح الذكاء الاصطناعي”، فإن منطقة حرب الأمن السيبراني غالبًا ما تكون ضبابية بالنسبة للمستخدمين العاديين والذكاء التكنولوجي على حد سواء، بما في ذلك طبقة من الذكاء الاصطناعي، التي تحتوي على ابتكارات مختلفة قد تكون غير قابلة للتفسير لكثير من الناس، فقد يبدو أنها غير قابلة للإدارة بشكل مضاعف وغير مبالية، لذلك؛ فإنه على الرغم من حقيقة أن معركة الأمن السيبراني هي معركة عميقة، إلا أنها تتم متابعتها وجهًا لوجه.

نظرًا لتوقع وجود 3.5 مليون من وظائف الأمن السيبراني بحلول عام 2021 مع زيادة تهتك الأمن بنسبة حوالي 80% كل عام ، يصبح غرس المعرفة الإنسانية بأدوات الذكاء الاصطناعي وأدوات التعلم الآلي أمرًا ضروريًا لسد فجوة توفر المواهب، وهذه إحدى توصيات تقرير يسمى “Trust at Scale”، صدر مؤخرًا من قِبل منظمة الأمن السيبراني Synack، واستشهد ببيانات الوظائف والاختراق من تقارير Cybersecurity Ventures ، وتقارير Verizon، كلٌ على حدة، فعندما تم دعم الهاكرز بالأخلاقيات البشرية؛ من خلال الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي، أصبحوا أكثر كفاءة في تحديد وتقييم مخاطر وتهديدات تكنولوجيا المعلومات بنسبة 73%.

هذه المزايا ذات شقين، فهي لن تشكل التهديدات مرة أخرى بسبب التعب أو الملل؛ حيث يتم تحرير خبراء الأمن السيبراني لإنجاز المزيد من المهام الاستراتيجية، كالعلاج على سبيل المثال، كما يمكن استخدام الذكاء الاصطناعي لزيادة الإدراك عبر الشبكة، فهو يستطيع فحص التصيد الاحتيالي من خلال محاكاة النقرات على روابط البريد الإلكتروني وتحليل اختيار الكلمات والقواعد، ويمكنه مراقبة اتصالات الشبكة من أجل التثبيت المرغوب للبرامج الخبيثة واتصالات الأوامر والتحكم ووجود حزم مشبوهة، علاوة على ذلك، تم تغيير الكشف عن الفيروسات من إطار يستند إلى التوقيع بشكل حصري والذي كان يختلط بمشاكل وقت رد الفعل، والكفاءة، ومتطلبات التخزين لفترة التحليل السلوكي، والتي يمكن أن تميز البرامج الضارة التي لا تحمل علامات، والتهديدات غير المحددة من قبل.

على أي حال، على الرغم أن النتائج المتوقعة مع الذكاء الاصطناعى تبدو غير مفهومة، إلا أنّ احتمال إمكانية القضاء على دور البشر في أقسام الأمن السيبراني أمر غير واقعي، وعلى الرغم من أن الهدف النهائي للذكاء الاصطناعي هو محاكاة الوظائف البشرية، على سبيل المثال: حل المشكلات، والتعلم، والتخطيط، إلا أن هناك دائمًا أشياء لا يستطيع الذكاء الاصطناعي التعامل معها (حتى الآن)، وكذلك الأشياء التي لا ينبغي له التعامل معها.

يشتمل التصنيف الرئيسي على أشياء مثل الإبداع، والذي لا يمكن توجيهه أو تخصيصه بشكل مناسب؛ وبالتالي سيتطلب توجيهًا من الإنسان.

وسيكون للذكاء الاصطناعي تأثيرٌ في مجال الأمن السيبراني، كما هو الحال في التخصصات المختلفة؛ حيث إن الناس يبالغون في تقديرهم بشكل متكرر لما يمكن أن يفعله الذكاء الاصطناعي، فهم لا يريدون فهم أنه غالبًا ما يكون أفضل عندما يكون له تطبيق مقيد، على النقيض من البشر، ويحتاج الذكاء الاصطناعي إلى الإبداع، فهو يتجاهل النظر في السياق والذاكرة، ما يجعله غير قادر على فك الرموز العابرة كما يفعل العقل البشري، ومع ذلك، يمكن لمزيج الإنسان والآلة القيام بما لا يمكن القيام به كل منهما منفردًا.


المصدر: analyticsinsight: THE COMBINATION OF HUMANS AND ARTIFICIAL INTELLIGENCE IN CYBER SECURITY


بعد قراءة الموضوع يمكن كمعرفة المزيد عن الكلمات الآتية:


5G Apple Google iPhone oppo آبل آيفون أبل أمازون أمن المعلومات أندرويد إنترنت الأشياء إيلون ماسك الأمن السيبراني الإنترنت البطارية البيانات التكنولوجيا الذكاء الاصطناعي الروبوتات الزراعة السيارات الكهربائية الصين الطاقة الفضاء المدن الذكية المملكة المملكة العربية السعودية الهواتف الذكية تطبيق تطبيقات تقنية تويتر جوجل سامسونج سيارة عالم التكنولوجيا فيروس كورونا فيسبوك كاسبرسكي كورونا مايكروسوفت ناسا هاتف هواوي


الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.