مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

تطوير كاميرا جديدة ترى من خلالها الأنسجة والعظام البشرية

46

عالم التكنولوجيا     ترجمة

 

إذا سئُل الكثيرون عن القوى الخارقة التي يرغبون في امتلاكها سيختارون القدرة على الرؤية من خلال الأشياء، الآن قد تكون هناك كاميرا يمكن أن تمنح الناس هذه القدرة.

طوّر عدد من الباحثين في كلية الهندسة بجامعة Northwestern الأمريكية كاميرا جديدة عالية الدقة يمكنها الرؤية حول الزوايا ومن خلال جلد الإنسان والعظام، كما أن لديها القدرة على تصوير الأشياء سريعة الحركة، مثل السيارات المسرعة أو حتى القلب النابض.

 

ويُطلق على مجال البحث الجديد نسبيًا: التصوير بدون خط البصر (NLoS)، ويأتي بمستوى دقة مرتفع لدرجة أنه يمكنه حتى التقاط أصغر الشعيرات الدموية.

 

-كيف تعمل الكاميرا الجديدة؟

تطوير كاميرا جديدة ترى من خلالها الأنسجة والعظام البشرية
تطوير كاميرا جديدة ترى من خلالها الأنسجة والعظام البشرية

 

هذه التكنولوجيا الجديدة تعترض بشكل أساسي الضوء المتناثر القادم من كائن ما من أجل إعادة بناء المعلومات للكشف عن الكائن، ويقارن العلماء ذلك بإضاءة مصباح يدوي بيدك.

ويمكن تطبيق هذه التقنية نفسها على أهداف مختلفة مثل تصوير عضو داخل جسم الإنسان من خلال الأنسجة والعظام؛ ما يجعل الكاميرا قوية ومتعددة الاستخدامات.

 

– مجالات استخدام الكاميرا الجديدة

تطوير كاميرا جديدة ترى من خلالها الأنسجة والعظام البشرية
تطوير كاميرا جديدة ترى من خلالها الأنسجة والعظام البشرية

 

يقول “فلوريان ويلوميتسر”؛ المؤلف الأول للدراسة: “تقنيتنا ستدخل موجة جديدة من قدرات التصوير”.

ويضيف “ويلوميتسر”: “ويمكن تطبيق نفس الطريقة على موجات الراديو لاستكشاف الفضاء أو التصوير الصوتي تحت الماء. كما يمكن تطبيقه على العديد من المناطق”.

والمثير للاهتمام أنه يمكن استخدام التكنولوجيا الجديدة أيضًا في تطبيقات أخرى تتراوح بين التصوير الطبي وأنظمة الإنذار المبكر للملاحة والتفتيش الصناعي في الأماكن الضيقة.

 

المصدر:

A New Camera Can See Through Almost Anything, Including Human Tissue and Bones

 

اقرأ أيضًا:

Nikon تكشف عن كاميرا Z9 بدقة 45.7 ميجا بيكسل

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.