مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

تطوير شمس اصطناعية يمكنها تزويد الأرض بالطاقة

39

عالم التكنولوجيا      ترجمة 

 

طوّرت شركة “Tokamak Energy” البريطانية الناشئة ذات التقنية العالية جهاز اندماج نووي يحاكي الشمس في توليد الطاقة.

حدث ذلك بمنطقة صناعية في وادي التايمز بالقرب من ديدكوت؛ حيث تشتمل العملية على إطلاق حزمة عالية من الطاقة عبر الجسيمات دون الذرية ودوامة من غاز الهيدروجين شديد السخونة، والمعروفة باسم “البلازما”، الموجودة داخل خزان فولاذي كروي يبلغ قطره حوالي 6 أقدام.

تتوهج البلازما على الفور بعد هذه العملية، وفي تلك المرحلة تصبح المكان الأكثر سخونة في النظام الشمسي، وأكثر سخونة حتى من لب الشمس؛ أي أكثر من 15 مليون درجة مئوية.

يذكر أن الصين قامت بتطوير شمس اصطناعية من قبل؛ حيث توصلت لإنجاز نووي غير مسبوق، بفضل مفاعل “الشمس الاصطناعية” النووي الذي طورته وأصبح مستخدمًا حول العالم.

ويُعد جهاز “توكاماك” التجريبي الصيني للتوصيل الفائق واحدًا من أبرز أجهزة أبحاث الاندماج النووي التي تعمل في جميع أنحاء العالم، وعلى مدى السنوات القليلة الماضية بدأت تتخذ خطوات مبهرة إلى الأمام.

وقد ذكرت وسائل الإعلام الحكومية الصينية أن العلماء الذين يعملون في المشروع قد حققوا رقما قياسيًا عالميًا جديدًا من خلال الاحتفاظ ببلازما بحرارة 120 مليون درجة مئوية، لمدة 101 ثانية، في أحدث جولة من تجاربهم؛ ما يقربهم من الهدف الذي طال انتظاره المتمثل في الطاقة النظيفة وغير المحدودة.

جدير بالذكر أنه يوجد فريق من الخبراء الرائدين على مستوى العالم الذين يحاولون إعادة إنشاء الاندماج النووي، وهي العملية التي تجعل النجوم تحترق؛ من أجل اندماج ذرتين من الهيدروجين لصنع واحدة من الهيليوم، والتي تكون مسؤولة عن إطلاق كميات هائلة من الطاقة.

وعلى عكس مفاعل الانشطار النووي التقليدي الذي يتم فيه إطلاق الطاقة عن طريق تقسيم ذرات اليورانيوم، لا يمكن لمحطة توليد الطاقة الاندماجية أن تذوب أبدًا مثل المفاعل،

وبالإضافة إلى ذلك فإن وقود مفاعل الاندماج سيكون مستمرا ورخيصًا بشكل لا يمكن تصوره لأن مادته الخام هى الهيدروجين، التى يمكن اشتقاقها من مياه البحر، وسيكون لها فوائد بيئية لا تحصى، كما أن الكهرباء التي ينتجها الاندماج لن تكون خالية من الكربون فحسب، بل على عكس طاقة الرياح والألواح الشمسية، محصنة ضد تغير الطقس.

المصدر:

A man-made sun that could power our planet is created by a British start-up in Oxfordshire – racing against Amazon and Lockheed Martin

 

اقرأ أيضًا:

ماذا سيحدث عندما تحترق الشمس؟

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.