مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

بدء استقبال طلبات المشاركة في برنامج مسرّعة الأعمال “تقدم”

 

أعلنت جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية (كاوست)، اليوم، بالتعاون مع البنك السعودي البريطاني (ساب)، عن بدء استقبال طلبات تسجيل الشركات الناشئة في برنامج مسرّعة الأعمال “تقدّم” بنسخته الخامسة لعام ٢٠٢١.

ومن المقرر أن يستقبل البرنامج ما يصل إلى ٦٠ شركة ناشئة من أنحاء العالم، تحصل على تمويل أولي قيمته ١٥٠ ألف ريال سعودي، وحق الدخول إلى أماكن العمل المشتركة، والحصول على التدريب، والاستفادة من الخبراء المتخصّصين.

يُذكر أن ١٠ أبريل ٢٠٢١ هو الموعد الأخير لتقديم الطلبات.

وقال الدكتور كيفين كولين؛ نائب الرئيس للابتكار والتنمية الاقتصادية في كاوست، “إن نسخة العام ٢٠٢١ من برنامج مسرعة الأعمال تقدّم ستكون الأكثر إثارة على الإطلاق”.

وأضاف: “بناءً على نجاح دفعة عام ٢٠٢٠، والذي جاء في ظروف استثنائية، نتطلع إلى أن تكون النسخة الحالية من البرنامج الأفضل على الإطلاق”.

وتابع: “منذ انطلاقته في عام ٢٠١٦، شهدنا تطورًا سنويًا ملحوظًا في حجم البرنامج وجودته؛ ما ساهم في جذب مواهب ذات مستويات عالمية، ونعتزم استثمار تجاربنا المتنوعة والكثيرة في عام ٢٠٢٠، وكل ما تعلّمناه، في تأمين تجربة أكثر قيمة للجيل المقبل من روّاد الأعمال البارعين”.

والمشاريع الناشئة التي تتخذ من السعودية مقرًا، في كل القطاعات وبغض النظر عن حجمها ومراحل نموها، مدعوة إلى تقديم طلبات للمشاركة في برنامج مسرعة الأعمال “تقدّم” للعام ٢٠٢١، كما يمكن للشركات الناشئة العالمية التي تخطط للتوسع في السعودية، التقدّم بطلبات للمشاركة.

ومن المقرّر الاعتماد على عدة عوامل في دراسة الطلبات وقبولها؛ من بينها: قوة الفكرة وجدواها وإمكانية تطبيقها وتوسيعها وتطويرها، إضافة إلى تركيبة الفريق.

وانطلقت مرحلة تقديم الطلبات للمشاركة في نسخة عام ٢٠٢١ رسميًا في ١٠ مارس ٢٠٢١، وعلى الراغبين في المشاركة تقديم طلباتهم عبر الموقع taqadam.kaust.edu.sa قبل ١٠ أبريل ٢٠٢١.

وخلال فترة البرنامج الممتدة لـ ٦ أشهر، ستطّلع الفرق المشاركة على عوامل نجاح ريادة الأعمال، عبر ورش عمل ودورات تركز على نموذج المنتج وتصميمه، ومدى تطابقه مع الطلب في السوق، والتخطيط لنموذج الأعمال، والتنمية الجماعية، وجمع التمويل.

ويهدف البرنامج الافتراضي، الذي تديره “كاوست”، إلى تدريب روّاد الأعمال المبتدئين لتصبح شركاتهم الناشئة واعدة. وستحصل الشركات التي سيتم قبولها في البرنامج على تمويل أولي قيمته ١٥٠ ألف ريال سعودي، والإرشاد، والتدريب، وسوف تستفيد من الخدمات المتخصّصة. كذلك ستنضم هذه الشركات إلى تجمّع “كاوست” لريادة الأعمال، الذي يضم ١١٥ شركة ناشئة تخرّجت من برنامج “تقدّم” وأكثر من ٣٠٠ مؤسّس.

من جهته قال ماجد نجم؛ نائب العضو المنتدب لمصرفية الشركات والمصرفية المؤسسية في ساب: “نفخر بالمساهمة في تقديم مثل هذه الفرصة القيّمة للجيل القادم من رواد الأعمال بالتعاون مع جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية. وسيكون للشركات الناشئة دور فاعل في مرحلة التعافي؛ لذا فهذه فرصة رائعة لرواد الأعمال لتعلم ما يلزم لإدارة مشروع تجاري ناجح، والأهم من ذلك تأمين التمويل الذي يمكن أن يعزز النمو ويوفر فرص العمل. ويجب أن نفخر بوجود مثل هذا البرنامج الناجح لرواد الأعمال في المملكة العربية السعودية”.

ويستفيد برنامج “تقدّم” من شبكة العلاقات الواسعة لكل من كاوست وساب؛ لجمع مؤسسي الشركات بمرشدين متخصّصين وقادة القطاعات في منظومة الشركات الناشئة، ومساعدتهم في هذه المرحلة الحسّاسة.

وستحظى الفرق المشاركة بحق الدخول إلى أماكن العمل المشتركة في جدة والرياض ومختبرات كاوست.

يُذكر أن النسخة الأولى من برنامج مسرّعة الأعمال “تقدّم” انطلقت في عام ٢٠١٦ بالتعاون بين كاوست وساب لتشجيع روّاد الأعمال على تأسيس شركات ناشئة.

ومنذ ذلك الحين قدّم البرنامج أكثر من ١٦ مليون ريال سعودي كتمويل أولي للشركات، وتخرّج منه ١١٥ شركة ناشئة.

لمزيد من المعلومات عن برنامج مسرّعة الأعمال “تقدّم”، أو لتقديم الطلبات، يرجى زيادة موقع taqadam.kaust.edu.sa.

 

إقرأ أيضا:

 

ولي العهد يطلق مشروع “ذا لاين” في نيوم

ولمتابعة أحدث الأخبار الاقتصادية اضغط هنا

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.