مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“العدل” الأمريكية تقاضي “جوجل” لهذا السبب

0 27

رفعت وزارة العدل الأمريكية والمدعون العامون من 11 ولاية، يقودها الجمهوريون، يوم الثلاثاء الماضي، دعوى قضائية ضد “جوجل” Google ، زاعمين أن الشركة تحتكر بشكل غير قانوني البحث والإعلان عبر الإنترنت.

تأتي الدعوى ضد جوجل بعد تحقيق استمر 16 شهرًا، ووعود متكررة من الرئيس ترامب بمحاسبة شركات التكنولوجيا الكبرى وسط مزاعم غير مثبتة بالتحيز ضد المحافظين. لكن التقارير تشير إلى أن الوزارة تعرضت لضغوط من وليام بار؛ المدعي العام،  لتقديم التهم قبل الانتخابات الرئاسية في غضون أسبوعين.

ومع ذلك، فإن فكرة تنظيم شركات التكنولوجيا الكبيرة ليست فكرة حزبية في حد ذاتها، ففي وقت سابق من هذا الشهر  نشر أعضاء مجلس النواب الديمقراطيون تقريرًا من 449 صفحة يبحث في جميع الطرق التي تحتكر بها شركات التكنولوجيا الأمريكية الكبيرة، مثل Apple وAmazon وFacebook وGoogle، ويطالبون بزيادة إنفاذ تشريعات مكافحة الاحتكار ضدها.

وأشارت ليتيسيا جيمس؛ المدعية العامة لنيويورك، إلى أن سبع ولايات إضافية -بما في ذلك ولايتها- كانت على وشك رفع دعوى قضائية خاصة بها وقد تنضم إلى إجراء وزارة العدل لاحقًا.

تركز القضية على ترتيبات جوجل Google وهيمنتها على سوق البحث على الإنترنت؛ حيث تتلقى حاليًا 80٪ من جميع طلبات البحث في الولايات المتحدة، وتقول وزارة العدل إن الشركة تستخدم عشرات المليارات من الأرباح السنوية من إعلانات البحث لقمع منافساتها بشكل غير عادل؛ وذلك لجعل بحث Google هو البحث الافتراضي.

وتقول الدعوى إن Google تحافظ على ميزتها من خلال اتفاقيات استثناء تبلغ قيمتها مليارات الدولارات تجعل محرك البحث الخاص بها هو المحرك الافتراضي على متصفحات الويب والأجهزة المحمولة وتقنيات البحث الناشئة، مثل المساعدين الصوتيين وأجهزة إنترنت الأشياء.

وأضافت: نظرًا لأن معظم المستخدمين لا يغيرون إعداداتهم الافتراضية؛ ينتهي الأمر بـ “جعل Google محرك البحث العام الحصري بحكم الواقع”.

الرابط المختصر :

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.