مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

التحولات الرقمية تُحقق مسارات الشمول المالي لقطاع التأمين بالسعودية

نظرًا لأهمية الشمول المالي في تعزيز الاستقرار المالي، ودعم فرص تحقيق التنمية المستدامة؛ من خلال تنفيذ سياسات تهدف للوصول إلى كل شرائح المجتمع، وتقديم الخدمات التأمينية المبتكرة، أولى البنك المركزي السعودي (ساما) أهمية كبرى لتعزيز مستوى الشمول المالي في المملكة؛ لدوره في تحقيق التنمية المستدامة، بما يتوافق مع رؤية 2030 وبرامجها الاستراتيجية.

وذلك بهدف ضمان حصول كل شرائح المجتمع على الخدمات المالية الملائمة بتكاليف مناسبة، وعادلة، وشفافة.

ويركز “اليوم العربي للشمول المالي”، والمقرر عقده في السابع والعشرين من أبريل الجاري، على “دور التحول الرقمي في تحقيق الشمول المالي”، والجهود المبذولة لتسريع حصول الأفراد والشركات على الخدمات بشكل رقمي.

ويُعرف الشمول المالي بأنه السعي لجعل المنتجات والخدمات المالية والمصرفية متاحة بتكاليف معقولة لجميع أفراد المجتمع، خاصة ذوي الدخل المنخفض، وسكان المناطق النائية؛ بما يسهم في تحقيق المساواة الاجتماعية والاقتصادية. وتضم مؤشرات التنمية المستدامة للأمم المتحدة 17 مؤشرًا، يرتبط 65% منها بالشمول المالي.

ووفقًا لمجموعة البنك الدولي فقد ساعدت التكنولوجيا المالية الرقمية -لا سيما مع انتشار الهواتف المحمولة على مستوى العالم- في توسيع نطاق الحصول على الخدمات المالية للسكان الذين يصعب الوصول إليهم، وللشركات الصغيرة، بتكلفة ومخاطر منخفضة، ومن ذلك: رقمنة المدفوعات النقدية، وتصميم المنتجات المالية الرقمية التي تلائم على نحو أفضل احتياجات الأفراد الذين لا يملكون حسابات مصرفية.

ويعد قطاع التأمين إحدى ركائز الشمول والاستقرار المالي؛ من خلال تعزيز روح التعاون بين الأفراد والشركات في المجتمع؛ ومشاركة الخطر المحتمل عن طريق دفع قسط التأمين، تأكيد أهمية الوعي التأميني المالي؛ للحفاظ على المدخرات والكوادر البشرية، والإسهام في تحويلها إلى استثمارات فعالة؛ ما يؤمن لأفراد المجتمع الحياة الآمنة المستقرة، بالإضافة إلى توفير الخدمات الرقمية اللازمة للعملاء؛ لتمكينهم من الحصول على الخدمات التأمينية المختلفة.

وأكد طل ناظر؛ الرئيس التنفيذي في شركة “بوبا العربية للتأمين التعاوني”، أنهم أدركوا منذ وقت مبكر الأهمية الاستراتيجية لربط خدمات الشركة وأهدافها بالتحول الرقمي؛ وذلك بهدف صنع قيمة تنافسية أعلى، وفرق عمل متطورة، واستدامة لثقافة الإبداع بما يتماشى مع مسارات رؤية 2030.

وتطبيقًا لمفهوم الشمول المالي عززت “بوبا العربية” تعزيز تحولاتها الرقمية؛ من خلال إطلاق خدمة “شراء التأمين الصحي عبر الإنترنت” قبل عامين، لتكون من أوائل الشركات الوطنية التي وفرت هذه الخدمة عبر أول تطبيق إلكتروني متقدم؛ كما أنشأت قسمًا مخصصًا “للتطوير الرقمي”؛ لتقديم خدماتها ومنتجاتها الرقمية، المستندة إلى تقنيات الذكاء الاصطناعي المستخدمة بمراكز الاتصال لديها؛ بهدف تسهيل المهام وتسريعها، بما يعود بالفائدة على تكامل العمليات المختلفة، مثل: الوصول إلى البيانات عبر الإنترنت، تحسين التنسيق بين الأنظمة، تحليلات الصحة الرقمية والارتقاء بصناعة التأمين السعودية.

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.