مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“إنتل” تضيف معالجات جديدة للأجهزة المحمولة

69

عالم التكنولوجيا     ترجمة 

 

أضافت شركة “إنتل” العالمية خمسة معالجات للمستهلكين وخمسة معالجات تجارية إلى الجيل الحادي عشر من سلسلة Core H من الجيل الحادي عشر.

تحمل هذه المعالجات الجديدة الاسم الرمزي “Tiger Lake-H”، وتشتمل كلتا المجموعتين على ثلاث رقائق ثمانية النواة واثنين من رقائق سداسية النواة، جميع الأجزاء بقدرة 35 وات، باستثناء Core i9-11980HK، والذي تم تسجيله بسرعة 65 وات.

أما بالنسبة للألعاب فتقول شركة “إنتل” إن معالج Core i9-11980HK سيوفر معدلات إطارات أفضل بكثير من سابقتها Comet Lake، بما في ذلك: Hitman 3 وFar Cry New Dawn وTom Clancy’s Rainbow Six Siege.

وفيما يتعلق بالمزيد من المواصفات المميزة ستدعم الرقائق ما يصل إلى 44 منفذ PCIe للنظام الأساسي، وThunderbolt 4 مع عرض نطاق ترددي يصل إلى 40 جيجا بت في الثانية، ويتم رفع تردد التشغيل باستخدام مُحسِّن السرعة Intel وحدات تخزين (SKU) ، و20 فتحة PCIe Gen 4 مع RAID0 قابل للتشغيل من خلال RST، وتعزيز توربو يصل إلى 5.0 جيجا هرتز مع تقنية Turbo Boost Max 3.0 من Intel.

وستدعم الرقائق التجارية منصة Intel vPro، والتي تتضمن عددًا من خصائص الأمان الخاصة بالأعمال وأدوات الإدارة، بما في ذلك درع الأجهزة من Intel ، والذي يتضمن تقنية جديدة للكشف عن التهديدات تقول إنتل إنها “الذكاء الاصطناعي الأول والوحيد الذي يدعم السليكون في الصناعة، وتمسى “اكتشاف التهديدات”، وتشفير الذاكرة الشامل، وتكنولوجيا الإدارة النشطة.

وتقول إنتل إن معالجها Core i9-11950H سيكون أسرع بنسبة 29% من سابقه في تطوير المنتجات، و12% أسرع في عمل الخدمات المالية، و29% أسرع في وسائل الإعلام والترفيه.

وأضافت: “إن الرقائق الجديدة ستوفر تحسينات كبيرة في الأداء مقارنة بسابقاتها من الجيل العاشر من سلسلة Comet Lake. كما أنها ستوفر 19% تحسين للأداء”.

ومن المتوقع أن نرى هذه المعالجات الجديدة في أكثر من 30 جهازًا محمولًا فائقًا (أجهزة كمبيوتر محمولة 20 مم أو أقل سمكًا).

من ناحية أخرى لم تقدم “إنتل” أي معلومات عن عمر البطارية في عرضها التقديمي، هذا مثير للقلق بعض الشيء لأن أجهزة الكمبيوتر المحمولة الحديثة التي تعمل بنظام AMD كانت ممتازة في هذا القسم على مدار العامين الماضيين.

يذكر أن أنظار الكثيرين تتجه إلى هذه الرقائق الجديدة؛ حيث اقتحمت سلسلة Ryzen 5000 المحمولة من شركة “AMD” سوق أجهزة الكمبيوتر المحمول عندما تم الإعلان عنها في وقت سابق من هذا العام. وقد أظهرت رقائقها ثمانية النواة مكاسب كبيرة في الأداء مقارنة بالأجيال السابقة، لا سيما في أعباء العمل متعددة النواة والكفاءة. وفي الوقت نفسه، قدمت شريحة M1 القائمة على الذراع من شركة “أبل” أرقام أداء جيدة بشكل مذهل مع الحفاظ على عمر بطارية مذهل.

اقرأ أيضًا:

“إنتل” تفكر في إنتاج رقائق لشركات صناعة السيارات المتعثرة

 

ولمتابعة أحدث الأخبار الاقتصادية اضغط هنا

 

الرابط المختصر :
close

مرحبا 👋

سعداء بالتواصل معكم
قم بالتسجيل ليصلك كل جديد

نحن لا نرسل البريد العشوائي! اقرأ سياسة الخصوصية الخاصة بنا لمزيد من المعلومات.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.