مجلة عالم التكنولوجيا
مجلة تكنولوجية شاملة

“أوبر” تطلق خدمة Uber Copter للطائرات المروحية.. للعامة في نيويورك

0 74

هل تحتاج إلى طريقة أسرع للوصول إلى مطار جون كيندي الدولي؟ 


قم فقط بحزم أمتعتك و”أوبر” ستتولى مهمة إيصالك بسرعة البرق


تحتوي مدينة نيويورك بالولايات المتحدة الأمريكية، على ثلاثة مطارات رئيسية كبيرة، وهذا يجعلك تظن أنه بإمكانك الذهاب والعودة إلى منهاتن بالطائرة، أمر ممتع وبسيط، إلا أن ذلك مختلف تمامًا على أرض الواقع، حيث ستواجه صعوبة بالغة وأنت تمر بشوارع المدينة محاولاً الوصول إلى أي من تلك المطارات، سواء كنت ستذهب بواسطة سيارات الأجرة ذات التكلفة باهظة الثمن، أو القطارات غير المريحة ذات التكلفة المعقولة، وهذا ما يجعل المسافرين عادةً ما يلجؤون بصورة متزايدة في نيويورك إلى خدمة شركة “أوبر” التقليدية لنقلهم من وإلى المطار آملين أن تكون حركة المرور مرنة والأسعار في صالحهم.


أطلقت شركة “أوبر” مؤخرًا خدمة جديدة من شأنها أن تجنب الناس حركة المرور تمامًا، و تستهدف هذه الخدمة أولئك الذين بإمكانهم تحمل تكلفتها المرتفعة، وقد أطلقت شركة أوبر على هذه الخدمة اسم “أوبر كوبتر” وسبق وقامت بتشغيلها في وقت سابق خلال الصيف، وهي تعد أفضل وسيلة للوصول إلى مطار جون إف كينيدي الدولي في الوقت الراهن، وكانت الشركة قد أطلقت هذه الخدمة لعملائها من الطراز الأول فقط كفئة رجال الأعمال، إلا أنها أصبحت متاحة الآن للعامة.


وتعد عملية حجز رحلة “أوبر كوبتر” سهلة للغاية، وهي الجزء الأكثر إثارة في الخدمة بأكملها، حيث يمكنك أن تقوم بفتح التطبيق الخاص بشركة “أوبر” على هاتفك الذكي، الذي سيعطيك قائمة جديدة تقدمها الشركة لخدمة “أوبر كوبتر”، بالإضافة إلى خدمتي “أوبر X، وأوبر بلاك”، وقم باختيار القاعة التي تريد كنقطة انطلاق، والمكان الذي تريد تعيينه كنقطة وصول.


وبإمكانك أن تستأجر بالإضافة لرحلة طائرة هليكوبتر، سيارة تابعة لخدمة أوبر X تقف بجوار نقطة الانطلاق التي سبق وحددتها في التطبيق، لتوصيلك إلى مهبط الطائرات، كما تستطيع استئجار سيارة أخرى لنقلك من مهبط طائرات هليكوبتر مطار جون إف كيندي الدولي إلى وجهتك التي تقصدها.


وتسمى هذه العملية بالخدمة “متعددة الوسائط” نظرًا لأنها تجمع بين وسائط نقل متعددة، تنقلك إلى حيث تريد، وهي أول خدمة من نوعها توفرها شركة “أوبر” لجماهيرها، كما وعدت الشركة أنها لن تكون الأخيرة، وأيًا كانت وجهتك قم بالبحث عن تطبيق “أوبر” الذي يجمع بين العديد من وسائط النقل مثل السيارات، والدراجات البخارية، والدراجات الهوائية … الخ، وفقًا لاحتياجات رحلتك.


وسأتحدث اليوم عن تجربتي لرحلة طائرة الهليكوبتر، فبعد أن استقليت السيارة ماركة تويوتا طراز كامري التابعة لتطبيق “أوبر X” وأنا أجلس على الأريكة الخلفية متوجهًا في رحلة قصيرة من قاعة باوري إلى مطار مانهاتن، كان التطبيق يخبرني عن طريق شاشة هاتفي، بالخطوات التالية، حيث أخبرني أن وسيلة النقل ستكون طائرة هليكوبتر طراز “بلاك بيل 430، وبدلاً من أن أتلقى رقم لوحة السيارة كما هو المعتاد في رحلات أوبر، تلقيت على التطبيق الرقم المدون على ذيل الطائرة الهليكوبتر.


وبعد تسجيل وصول سريع إلى نقطة انطلاق الطائرة الهليكوبتر، وقيام شركة “أوبر” بإخطاري برسالة نصية قصيرة أن الشركة تتمنى لي السلامة، قمت بركوب الطائرة مع (أربعة من الركاب الآخرين)، ثم قامت بالتحليق بنا، وبعد أقل من ثماني دقائق وصلنا إلى مطار جون إف كيندي الدولي، ثماني دقائق فقط للوصول من وسط مانهاتن إلى مطار جون إف كنيدي الدولي.


وعند نقطة الوصول التالية، كانت هناك سيارة أخرى ماركة ميتسوبيشي طراز أوت لاندر هذه المرة تابعة لأوبر X تنتظر لاصطحابي إلى وجهتي النهائية.


بالرغم من وجود الكثير من الطرق الآن، لحجز طائرة هليكوبتر من مانهاتن، إلا أن شركة “أوبر” تظل فريدة من نوعها في سهولة الحجز لوسائل النقل المتعددة، على الرغم من أن التكلفة التي تبلغ حوالي ٢٠٠ دولار مرتفعة مقارنة بنظيرتها من الشركات الأخرى التي تقدم مثل هذه الخدمة، فهناك شركات تقدم أسعارًا  قد لا تتجاوز ١٠٠ دولار في ساعة الذروة لمثل هذا المسار.


وبالإضافة إلى تكلفة خدمة “أوبر كوبتر” المرتفعة، هناك أيضًا مصدر قلق آخر يتعلق بالأمتعة الشخصية، حيث أن ركاب الطائرة لا ينمكنهم حمل أي متعلقات شخصية باستثناء (محفظة اليد الشخصية، أو حقيبة لابتوب صغير) بالإضافة إلى قطعة واحدة من الأمتعة التي يجب أن تستوفي لوائح TSA الخاصة بالحجم والوزن أي (من ٩ بوصة إلى ١٤ بوصة × ٢٢ بوصة)، لذلك إن كنت تعتزم القيام بجولة قد تستغرق نحو أسبوعين في أوروبا، فيفضل أن تستخدم خدمة “أوبر بلاك”.


وأخيرًا، هناك ملاحظة أثارت انتباهي خلال خوض هذه التجربة المثيرة، وهي أن الخدمة غير متاحة نظام أندرويد، حيث تستخدم الشركة في الوقت الحالي، في خدمة “كوبتر” نظام IOS فقط، ولكن هذا الوضع سيتغير قريبًا.


وعند السؤال عن طرق المدن الأخرى؛ قال إريك أليسون، رئيس أوبر إيليفيت، أن طريق مانهاتن – مطار جون إف كيندي الدولي، هو المفعل في تطبيق الشركة في الوقت الحالي فقط، وتقوم الشركة حاليًا بالبحث عن طرق في مدن أخرى لنشر أوبر كوبتر، كما تأمل الشركة في نشر خدمة أوبر إيليفيت على نطاقًا أوسع بحلول عام ٢٠٢٣، وحتى ذلك الحين، فإذا كنت بحاجة للوصول إلى مطار جون إف كيندي وأنت في عجلة من أمرك وميزانية سفرك تسمح بذلك، فإن خدمة أوبر كوبتر مفعلة على تطبيق الشركة، وهي وبحق تستحق عن جدارة خوض تجربتها الرائعة.


فكرة الموضوع من: Uber Copter: NYC to JFK in 8 minutes or less

موقع: CNET


بعد قراءة الموضوع يمكنك معرفة المزيد عن الكلمات الآتية


Apple Google Huawei HUAWEI WATCH GT 2 iPhone iPhone 11 iPhone 11 Pro Microsoft pixel 4 آبل أمن المعلومات أوبر اختصارات الكيبورد الأمن السيبراني التطبيقات التكنولوجيا التواصل الاجتماعي الجيل الخامس الخطوط الجوية السعودية الذكاء الاصطناعي السماعات اللاسلكية الفضاء المدن الذكية الهاتف المحمول الهواتف الذكية انترنت تطبيقات جوجل تقنية تويتر تيسلا جوجل جيتكس جيتكس 2019 روبوت سامسونج طائرة فيس بوك فيسبوك كوكب ليبرا مؤتمر فيرتشوبورت مركبة فضائية ناسا هواوي واتساب


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.